GMT 10:30 2017 الإثنين 20 نوفمبر GMT 12:44 2017 الإثنين 20 نوفمبر  :آخر تحديث
الرئيس التنفيذي لـMEPC أكد توقيع عقود مع شركتين بريطانيتين

توطين صيانة محركات المقاتلات في السعودية

نصر المجالي

نصر المجالي: قال تقرير متخصص بالشؤون الدفاعية إن المملكة العربية السعودية ستتعاقد خلال الأيام المقبلة مع شركتين بريطانيتين هما "بي إيه إي سيستمز" للصناعات الدفاعية والفضائية، وشركة "رولز رويس"، وذلك لصيانة مقاتلاتها الحربية.

وذكرت مجلة "ديفينس نيوز" الأميركية أن الاتفاق الأول سيتم إبرامه خلال أيام بينما يتم الانتهاء من الاتفاق الثاني بداية عام 2018. ويشمل الاتفاق صيانة محركات طائرات تورنادو والمقاتلة الأوروبية "التايفون"، اللتين تعملان في القوات الجوية السعودية.

وتحتاج محركات بعض الطائرات الحربية إلى صيانة دورية كل فترة تتراوح بين 150 إلى 180 يوماً. وتصل تكلفة محركات بعض الطائرات الحربية وصيانتها إلى 45 % من تكلفة الطائرة الكلية.

تصريح العمري

وجاء الكشف عن العقود المنتظرة على لسان المهندس عبدالله بن أحمد العمري الرئيس التنفيذي لشركة الشرق الأوسط للمحركات، وهي إحدى شركات التوازن الاقتصادي، التي تعمل في صيانة وإصلاح محركات الطائرات والمعدات العسكرية، وتقع في المنطقة الصناعية بمطار الملك خالد الدولي بالرياض.

وقال موقع "ديفينس نيوز" إن شركة الشرق الأوسط للمحركات MEPC" تندرج في إطار برنامج التوازن الاقتصادي السعودي الذي تم إطلاقه في عام 1984. وتتمتع الشركة بخبرات فريدة في إصلاح وصيانة محركات الطائرات العسكرية.

توطين

ونقل الموقع عن المهندي العمري قوله إن "هذا التوطين في صيانة محركات الطائرات المقاتلة يأتي تنفيذاً مباشراً لرؤية 2030، وهي مبادرة أطلقها العام الماضي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود. وتشمل المهمات أن يتم إنتاج الأنظمة والخدمات العسكرية في أراضي المملكة، في طموح لتغطية 50 في المئة من الطلب المحلي".

وأضاف العمري: "إننا لا نستهدف السوق المحلية فحسب، بل نستهدف السوق الدولية أيضًا. وتقوم الشركة بتوسيع نطاق مفاوضاتها لتشمل إصلاح وصيانة محركات الطائرات المقاتلة من طراز "يوروفايتر تيفون" في الكويت ودولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان والبحرين.

وقال حتى الآن، لدينا تصريح جنرال إلكتريك لتقديم خدماتنا إلى الخليج. لكننا في المحادثات مع رولز رويس نسعى للحصول على شهادة صيانة مصرح بها، في العامين المقبلين. وسيحافظ هذا المستوى على شهادة MEPC كمنافس دولي في السوق ".

مدة وكلفة الصيانة

ونوّه العمري الرئيس التنفيذي لشركة الشرق الأوسط للمحركات إلى أن بعض محركات الطائرات العسكرية تتطلب صيانة وإصلاح كل 150-180 يومًا. وبالإضافة إلى ذلك، فإن المحركات تصل تكلفتها إلى ما يعادل 45 في المئة من إجمالي سعر الطائرة، كما أن الصيانة يمكن أن تستغرق فترة من الزمن، فضلاً عن أن إصلاح بعض المحركات سيكون باهظ التكاليف.

وقال الرئيس التنفيذي لـ(MEPC) إن الشركة تقدم خدمات صيانة للقوات الجوية الأميركية لمدة 15 عامًا، وتحافظ على محركات F-15 C و D، F100 / 220". "أيضا، بدأنا في عام 2013 تقديم خدماتنا إلى اسطول القوات الجوية الملكية السعودية من طائرات هيركوليز C-130".

وأشار العمري إلى أن الشركة وقعت بالفعل اتفاقية مع جنرال إلكتريك لمحركات المقاتلات السعودية F-15S و F-15SA، و F110- GE-129. وتعد هذه خطوة رئيسية للشركة منذ أن أصبحت طائرات F-15 العمود الفقري لأسطول القوات الجوية الملكية السعودية.

وفي الأخير، قال العمري إنه خلال معرض دبي للطيران، وقعت شركة ميبك (MEPC) عقداً مع شركة جنرال الكتريك للحصول على ترخيص حصري مدى الحياة للمحافظة على محركات T-700 المدمجة في طائرات هليكوبتر أباتشي وبلاك هوك العاملة في الخدمة مع القوات الجوية الملكية السعودية والحرس الوطني السعودي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار