GMT 12:15 2017 الجمعة 24 نوفمبر GMT 14:38 2017 الجمعة 24 نوفمبر  :آخر تحديث
إيلاف المغرب تجول في الصحافة المغربية الصادرة الجمعة

الجيش الإسباني بمليلية المحتلة اجرى مناورات عسكرية مفاجئة

إبراهيم بنادي

«إيلاف» من الرباط: تبدأ "إيلاف المغرب" جولتها بالصحافة المغربية الصادرة اليوم الجمعة بـ"المساء" التي كتبت انه في خطوة تنذر بأزمة دبلوماسية بين الرباط ومدريد، أكد الجيش الإسباني أن وحدة تابعة له نفذت، خلال الأيام الأخيرة مناورات عسكرية، بهدف تعزيز قدراتها الدفاعية والهجومية، بمركز التدريب الوطني "شينشيلا" في ألباسيتي.
واضافت "المساء" نسبة إلى مصادرها أن هذه المناورات التي قامت بها الفرقة التكتيكية "الحسيمة" إضافة إلى فرق أخرى فرعية، تهدف إلى الرفع من القدرات القتالية للجنود في هذا النوع من العمليات، مؤكداً في السياق نفسه أن المناورات استعملت فيها أسلحة متطورة جداً، وجربت فيها تكتيكات قتالية جديدة للتثبت من جاهزية الجيش الإسباني.
وشملت هذه التدريبات الاستطلاع الأرضي، وتمارين إطلاق النار من الأسلحة الفردية والجماعية، وكذا تمارين تكتيكية للهجوم والدفاع باستعمال الذخيرة الحية.

جولة كولر للمنطقة لم ترق الى ما كان يطمح اليه

وكتبت " المساء " ايضا أن الجولة الأخيرة التي قام بها المبعوث الأممي الجديد الى الصحراء للمنطقة المغاربية لم ترق إلى ما كان يطمح إليه في أولى زياراته الرسمية، بعدما كشف دبلوماسي إيطالي، الأربعاء، أنه لا يمكن القول إنه حقق نتائج طيبة في رحلته الأخيرة للمنطقة، رغم مشاعره الطيبة إزاء مهمته، وذلك عقب انتهاء جلسة لمجلس الأمن.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن هورست كولر، المبعوث الأممي إلى الصحراء، طرح إفادته حول نتائج زيارته الأولى التي قام بها للمنطقة خلال أكتوبر الماضي في جلسة مغلقة لمجلس الأمن. وعقب انتهاء جلسة المشاورات، رفض كولر الإجابة عن أسئلة الصحافيين، واكتفى بالقول: "لقد شعرت بالتشجيع خلال المشاروات" دون تفاصيل إضافية.
"أوكسجين" مغشوش بمصحات خاصة

تقرأ "إيلاف المغرب" بـ"المساء" كذلك أن مجموعة من الأطباء العاملين في القطاع الخاص، اشتكت عبر مراسلات توصلت بها الصحيفة من أجهزة طبية توجد ببعض المصحات الخاصة بمدن شمال المغرب، يُفترض أنها تنتج الأوكسجين للمرضى، في حين أنها لا تقوم بهذه الوظيفة لأنها ذات نوعية رديئة جداً ولا تصلح بتاتاً لهذا الغرض، ما يعرض حياة العديد من المرضى لخطر حقيقي ويضع الأطباء في موقف محرج أثناء إشرافهم على تتبع مراحل علاج مرضاهم.
وأضافت الصحيفة ذاتها أنه بعد إجرائها لبحث في الموضوع، تبين أن هذه الأجهزة المعتلة تعود إلى شركة متخصصة في توزيع أجهزة طبية تنتج الأوكسجين الذي يقدم للمرضى في الحالات الحرجة، والتي قامت بتوزيع وتركيب عدد كبير منها بعدة مصحات خاصة بمدن جهة طنجة -تطوان -الحسيمة، بعد عقدها لصفقات معها في هذا الصدد.
وبعد فضح الأطباء عجز الأجهزة المذكورة عن توفير الأوكسجين اللازم للمرضى، أكد مصدر طبي لـ"المساء" أن إحدى المصحات المتضررة، لجأت إلى القضاء، بعد أن ثبت لديها أن الأجهزة غير صالحة.

تفكيك عصابة للاختطاف والاحتجاز وطلب فدية

أما "الصباح" فكتبت أن مصالح الشرطة بسلا (قرب الرباط) تمكنت من تفكيك عصابة للاختطاف والاحتجاز وطلب فدية، بعدما كبل أفرادها شاباً من ذوي السوابق كانت لديه معهم حسابات قديمة، وطالبوا والديه بفدية قدرها عشرة آلاف درهم (حوالي الف دولار) مقابل الإفراج عنه.
ونسبة إلى مصدر أمني، فإن والدة المحتجز توجهت إلى مصالح دائرة أمنية، وأخبرتها بأن ابنها محتجز داخل بيت بدوار الشيخ المفضل وسط سلا، لتتحرك مختلف عناصر الشرطة.
وأضافت "الصباح" أن ضباط الشرطة طلبوا من والدة المعتقل التفاوض مع المختطفين قصد الوصول إلى مكان الاحتجاز.

الزفزافي يرفض الرد على أسئلة المحققين

تختم "إيلاف المغرب" جولتها بـ"أخبار اليوم" التي كتبت أن ناصر الزفزافي يرفض الرد على أسئلة المحققين بخصوص اتهامات العماري.
ونسبة إلى مصدر مطلع، فإن الزفزافي منزعج ولم يتجاوب مع المحققين، إذ أبى الإجابة عن أسئلتهم، وذلك بسبب نتائج التحقيق في تسريب الشريط المصور الذي ظهر فيه بشكل اعتبر مهيناً وحاطاً بكرامته.
وحسب المصدر ذاته، فإن الزفزافي خاطب عناصر الفرقة الوطنية قائلاً: "لا يمكنني أن أتحدث مع خصمي، أنتم خصم، ولن أجيب عن أسئلتكم". ولم تستبعد المصادر ذاتها أن توسع الفرقة الوطنية تحقيقاتها لتشمل المحامي إسحاق شاريه الذي صرح بأن الزفزافي تلقى اتصالات من إلياس العماري لدفعه إلى التآمر على الملك. كما لم تستبعد المصادر ذاتها الاستماع إلى إلياس العماري الذي دعا في بيان أصدره محاميه إلى فتح تحقيق في الموضوع، مشيراً إلى أنه يحتفظ بحقه في المتابعة القضائية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار