GMT 13:34 2017 السبت 18 مارس GMT 20:00 2017 الأحد 19 مارس  :آخر تحديث
غداة غارات فجر الجمعة ضد أهداف سورية

نتانياهو: سنواصل ضرب أية قوافل لحزب الله

نصر المجالي

نصر المجالي: غداة غارات الفجر الإسرائيلية ضد أهداف في سوريا، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، أن تل أبيب ستواصل استهداف قوافل الأسلحة عند توفر المعلومات الاستخباراتية للحيلولة دون تسلم حزب الله اللبناني أسلحة متطورة.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي في أول تصريح له عن الغارات إن سياستنا متسقة للغاية "عندما نشخّص محاولات لتحويل أسلحة متقدمة إلى حزب الله (اللبناني) ولدينا المعلومات الاستخباراتية والقدرات العملياتية، نعمل من أجل إحباط ذلك".

وأضاف نتانياهو: "هذا ما فعلناه سابقا وهذا ما سنفعله. إصرارنا قوي والدليل على ذلك هو أننا نعمل، ويجب على الجميع أن يأخذوا ذلك في الاعتبار".
وكان الجيش الإسرائيلي أعلن أنه أغار على عدد من الأهداف في سوريا، دون توضيح طبيعتها، وأن طائراته عادت "إلى قواعدها بسلام".

بدوره، قال عمانوئيل نخشون، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، إن وزارة الخارجية الروسية استدعت، مساء الجمعة، في إجراء نادر السفير الإسرائيلي في موسكو غاري كورون، الذي كان قدم أوراق اعتماده أمس الخميس.

وفي حين لم يوضح نخشون أسباب هذا الاستدعاء، رجحت الإذاعة الإسرائيلية العامة (الرسمية) أن يكون للأمر علاقة بالهجمات في سوريا.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار