GMT 12:43 2017 الإثنين 20 مارس GMT 23:00 2017 الإثنين 20 مارس  :آخر تحديث
بعد انحشار جسده أثناء محاولة الهرب

لص فرنسي يتحول إلى أضحوكة

أشرف أبو جلالة

تحولت واقعة سرقة بطلها رجل مخمور في أحد محلات المجوهرات جنوب غرب فرنسا إلى مادة للسخرية والتهكم بعد أن ضبطته الشرطة متلبساً في مكان الجريمة نتيجة تعثره أثناء محاولته الهرب بسبب "انحشار" جسده وهو يحاول الفرار من نافذة المحل!

وأفادت تقارير الشرطة أن اللص كان في طريقه للهرب من المحل الكائن في مدينة موليون- ليشار، غير أنه لم يتمكن من تمرير وركيه من الفتحة التي أحدثها في زجاج النافذة.

وما زاد ربما من إثارة الواقعة وتحولها إلى مادة للسخرية والتهكم على نطاق واسع هو إقدام الشرطة لدى وصولها على نشر صورة للرجل ( مع طمس ملامح وجهه ) عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي إلى جانب وسم عنوانه "#Thuglife". 

كما تم استدعاء رجال الإطفاء من أجل تكبير الفتحة التي أحدثها اللص في النافذة كي يتمكنوا من إخراجه. وبعدها نشرت الشرطة صورة أخرى للرجل ( من زاوية أخرى هذه المرة ) على موقع فايسبوك، ومعها تعليق مطول تبرز فيه ما قامت به في تلك الليلة.

وأشارت إلى أن بعض الضباط تم استدعاؤهم في وقت سابق للمكان، لكنهم لم يكتشفوا أي شيء مثير للريبة، ومع استدعائهم في المرة الثانية، ضبطوا اللص في تلك الوضعية.

وأضافت الشرطة أن هناك شكوكا مثارة حول ذهاب اللص إلى ذلك المحل عدة مرات من قبل، بعد استبيانهم كمية المجوهرات المسروقة التي عثروا عليها لاحقاً في منزله. وأُودِع اللص الليلة الماضية في الحبس وينتظر أن يُعرَض على المحكمة اليوم الاثنين.

 

أعدت «إيلاف» المادة نقلا عن «thelocal». المادة الأصل موجودة على الرابط التالي:

https://www.thelocal.fr/20170320/french-police-share-photo-of-burglar-stuck-in-window


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار