GMT 15:06 2018 الأربعاء 9 مايو GMT 15:07 2018 الأربعاء 9 مايو  :آخر تحديث

وزير الخارجية الأمريكي يتوجه لكوريا الشمالية قبل القمة المرتقبة

بي. بي. سي.

يقوم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بزيارة العاصمة الكورية الشمالية بيونغ يانغ قبيل القمة المرتقبة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وقال بومبيو إنه يأمل في إنهاء جدول أعمال القمة المخصصة لمناقشة جعل شبه الجزيرة الكورية منطقة خالية من السلاح النووي.

وأضاف أنه يرجو أن تتخذ القيادة الكورية الشمالية الإجراءات الصحيحة وتطلق سراح 3 من المواطنين الأمريكيين المعتقلين لديها.

واعتبر بومبيو أن إطلاق سراح المعتقلين الثلاثة سيكون تعبيرا عن حسن النوايا من جانب بيونغ يانغ حال حدوثه.

وتعد الزيارة هي الثانية لبومبيو لكوريا الشمالية خلال نحو شهر حيث التقي كيم جونغ أون الشهر الماضي عندما كان بومبيو يشغل منصب مدير الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي أي إيه).

كما يعتبر بومبيو أعلى مسؤول أمريكي يزور بيونغ يانغ منذ عام 2000.

وقال مسؤول في الخارجية الأمريكية يرافق بومبيو إن بلاده ستستمع إلى توضيحات من كوريا الشمالية بخصوص ما تقول بيونغ يانغ إنه تغيير كبير في طموحات البلاد النووية.

وكان ترامب قد أشار في حديثه الذي أعلن فيه إلغاء الاتفاق النووي مع إيران من جانب واحد إلى أن بومبيو في طريقه إلى كوريا الشمالية.

وقال ترامب "نعتقد أننا نبني علاقات في الوقت الراهن مع كوريا الشمالية".

وأضاف بخصوص المقابلة مع الزعيم الكوري الشمالي قائلا "لقد حددنا موعد المقابلة والمكان وكل شيء".

وقال ترامب "سنرى ماذا سيحدث أو ربما لايحدث لكن يمكن أن يكون الأمر عظيما لصالح كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والعالم أجمع".

وكان ترامب قد أعلن قبوله دعوة لعقد لقاء مع كيم جونغ اون الشهر الماضي مشيرا إلى أن اللقاء قد يحدث في مطلع شهر يونيو/ حزيران أو قبل ذلك بقليل.

من جانبه قال الزعيم الكوري الشمالي لوسائل إعلام صينية إنه يرجو أن يتم التوصل إلى اتفاق مرحلي لنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية بشكل متزامن من كل الاطراف.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار