: آخر تحديث

في العراق.. الجوع يجيّش الجموع !

هاني الظاهري

الانتفاضة الشعبية التي تشهدها محافظات جنوب العراق هذه الأيام ليست نتاج معارضة سياسية أو توجيهات ودعوات حزبية أو طائفية كما قد يظن البعض، وإنما هي انتفاضة جياع بكل ما تعنيه الكلمة، فمعظم العراقيين الذين يرقدون على بحار من النفط، لم يعيشوا يوماً جيداً منذ أكثر من ربع قرن، إذ بدأت مأساتهم عقب غزو نظام صدام حسين للكويت وما تبع ذلك من حصار اقتصادي امتد لسنوات دفع ثمنه الشعب المغلوب على أمره ثم انتهى الحصار باحتلال الولايات المتحدة للعراق، لكن الحال لم تتغير بعد ذلك، إذ دخل العراقيون في دوامة جديدة من الصراعات الحزبية والطائفية والسباق على مكاسب السلطة، وعانوا من التدخل الإيراني الاستعماري الناعم ومن ثم الحرب على الإرهاب حتى وصل بهم الحال إلى ما هو عليه اليوم.

فصل طويل من المعاناة والمرارة لا يمكن طيه بسهولة، ولن يشعر به سوى المواطن العربي العراقي المظلوم الذي لا ذنب له في الحياة غير أنه وُلد في هذه البقعة من العالم خلال أسوأ مراحلها التاريخية، لكن هذا الإنسان الجائع أدرك اليوم أن الشعارات الطائفية والحزبية لا تُطعم خبزاً ولا توفر ماءً أو علاجاً ولا يمكنها أن تولّد الكهرباء أيضاً.

أدرك العراقي فوق ذلك أن السياسيين الذين رفع صورهم وجاب بها الشوارع معادياً إخوته من أجلهم، عاجزون تماماً عن معالجة أزماته المتتالية، ما دفعه للخروج اليوم صارخاً في الطرقات ضد كل شيء بلا استثناء متوحداً مع أخيه العراقي دون التفات لطائفته أو انتمائه السياسي؛ لأن الجوع وحده هو موحد الجموع ومجيشها وتسقط أمامه كل الشعارات، وقديماً قال الصحابي الجليل أبو ذر الغفاري: «عجبت لمن لا يجد القوت في بيته كيف لا يخرج على الناس شاهراً سيفه».

لا أحد في العالم العربي اليوم يرغب في أن ينزلق العراق إلى المصير الذي انزلقت إليه سوريا، فعراق عربي موحد قوي عون لمحيطه العربي خير من كانتونات متناحرة تصدر الدمار للعالم، لكن هناك قوى متربصة يهمها تفكيك العراق والتهام نفطه وأراضيه وعلى رأسها جارة السوء إيران ونظامها الكهنوتي المجنون الذي يحلم بالاستيلاء على الجنوب العراقي لاعتبارات طائفية وخزعبلاتية، وقد نرى خلال الأسابيع القادمة (إن تصاعدت حدة الانتفاضة العراقية) تدخلاً عسكرياً أو مليشياوياً إيرانياً بحجة حماية المراقد المقدسة، كما كانت حجة مخابيل طهران عند بداية تدخلهم في النزاع السوري، وهذا ما يجب أن تتكاتف الجهود الدولية لمنعه بدءاً من اليوم عبر الضغط على الحكومة العراقية للاستجابة لمطالب المحتجين وقطع الطريق على الإيرانيين، كما يجب أن لا تغفل الحكومات العربية أهمية الملف العراقي وضرورة العمل مع العراقيين على حل هذه الأزمة بحكمة وبأسرع وقت، فقد جرب العرب أن يتجاهلوا الملف العراقي سابقاً وكانت النتيجة أن ملأ الإيرانيون الفراغ، وهذا برأي جميع العقلاء أمر لا ينبغي أن يتكرر.


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. حسب معاهدة ارضروم ا
- GMT الأحد 15 يوليو 2018 08:58
حسب معاهدة ارضروم البصرة جزء من الكويت . على الشعب والحكومة الكويتية المطالبة بمدينة البصرة الان . يجب الرجوع الى المنطق الاخلاقي والانساني في اعادة توحيد البصرة مع الكويت كما تم اعادة توحيد المانيا الشرقية مع المانيا . وثانيا استلم الدولة الكويتية ٥٣ بليون دولار من الكيان العراقي , فالا ستثمارات الفورية علاج عملي في حالة اعادة التوحيد .
2. انت تنظر الى الامور بعيو
انوار سوس - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:21
انت تنظر الى الامور بعيون عربية انفالية تعريبية قتلية استعلائية احتلا لية وهذا حق من حقوقكم الطبيعية , لم تكن الغزوات والإحتلالات من أجل الإخوة والصداقة وإنما هدفه اغتصاب أرض أو إستعمار شعب , ولا فرق بين إحتلال ديني أو قومي أو سياسي أو عسكري فإغتصاب الأرض هو عملية إغتصا ب وإستعمار الشعوب هو إستعمار تحت ستارات مختلفة , هل تعريب كركوك و الحويجة ١٩٣٢ كانت من اجل الا خوة ؟هل تعريب{ شاربان }المقدادية ١٩٣٦ الحالية كانت من اجل الصداقة ام السرقة والاستهتار بكرامة الكورد ؟
3. 100سنة من الهمجية
تالبورجت - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:23
” الوطن هو المكان الذي نحبه، فهو المكان الذي قد تغادره أقدامنا لكن قلوبنا تظل فيه. لا شك أن هذا الوطن لكل كوردي على أديم الأرض هو كوردستان
4. The world would be a much
Erbil - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:31
The world would be a much better place without Iraq.
5. The world would be a much
Erbil - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:31
The world would be a much better place without Iraq.
6. Poison is poison though i
- GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:35
Poison is poison though it comes in a golden cup
7. في ظل الا خوة العربية الك
فونتي - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:44
في ظل الا خوة العربية الكوردية نهبت خيرات وموارد كوردستان واستثمرت في اسلحة فتاكة وو سائل قتل وتدمير ضد ابنائها .
8. في ظل الا خوة العربية الك
فونتي - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:44
في ظل الا خوة العربية الكوردية نهبت خيرات وموارد كوردستان واستثمرت في اسلحة فتاكة وو سائل قتل وتدمير ضد ابنائها .
9. في ظل الا خوة العربية ا
فونتي - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:46
في ظل الا خوة العربية الكوردية احتلوا اراضينا واستوطنوا فيها بقوة السلاح والتهديد ضمن سياسات التهديد والتعريب القسري
10. في ظل الا خوة العربية ا
فونتي - GMT الأحد 15 يوليو 2018 09:46
في ظل الا خوة العربية الكوردية احتلوا اراضينا واستوطنوا فيها بقوة السلاح والتهديد ضمن سياسات التهديد والتعريب القسري


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في جريدة الجرائد