: آخر تحديث

عن التحولات الفكرية والسياسية وإشكالية سيد قطب

يقول فكتور هيجو أن السياسي الذي اشتغل في السياسة أربعين عاما ولم يغير مواقفه وآراءه السياسية هو كالماء الراكد. وطبعا كان يقصد التحول الايجابي، أي استيعاب متغيرات الواقع والتأمل في ذلك والتكيف معه، أنكان التحول ايجابيا. ولينين هو من قال أن التكتيك الشيوعي يجب أن يتغير مع تغيرات الواقع الملموس، والحياة هي أغنى من النظريات والمواقف السياسية. والى هنا والحديث هو عن تحولات سياسية وفكرية لدى الساسة، وطبعا ليس القصد تحولات لأسباب المنفعة والدوافع الانتهازية ، كما نرى مثلاًنماذج في الانتخابات العراقية، وما يعقبها ، من انحياز فوري لجهة الفائزين. وهنا أتوقف لدى موقف أديب لم يعمل في السياسة، وقد تحول رأسا على عقب وبلا سابق تمهيد. انه السيد قطب ، فقيه الإسلام السياسي الدموي، وأتوقف لدى تجربته لأنه كان لي معه عام 1945 لقاءات أدبية في حلوان المصرية . فتحوله إشكالية خاصة ومفاجئة.

عام 1945 وأنا في أخر عام من سنوات كلية دار المعلمين العالية في بغداد (كلية الآداب) حملت معي الى مصر مخطوطة لي عاطفية عن غرامي بإحدىالطالبات ، وقد مزجت فيها الواقع بالخيال فجاءت أشبه بالقصة . وكانت انوي اللقاء بسيد قطب ، الذي كان من ابرز نقاد الأدب ، وهو ومحمد مندور بوجه خاص وقد حدد لي موعداً في مدينته حلوان ، ولما ذهبت وجدته بانتظاري مع أخيه محمد قطب وآخرين، واستقبلوني بترحاب شديد. وضعت بين يديه المخطوطة ورجوته السعي لطبعها مع مقدمة منه أن كان ذلك ممكناً. فوعد خيراً. وحدد موعداً أخر بعد أسبوع. وفي اللقاء الثاني قال أنالمخطوطة أعجبته ولكنه يرى أن أسلوبي مباشر جداً والأفضل تغيير أسلوبكتاباتي، وضرب مثلاً عن أشعار له في الحب وكيف حولها الى مشروع قصة. ودعته وعدت الى الفندق وشرعت فوراً بتلخيص مخطوطة وأسلوب جديد واذكر أنني بدأت الكتابة هكذا : ( وأخيرا، مزقتها ثائراً وأحرقتها حرقا بعود ثقاب). وفي البريد أرسلت تلك القطعة الى السيد قطب ووضعت لها عنوان (سبيلك الجديد ..... أهذه قصة ؟) .. عدت للعراق واندمجت في العمل السياسي اليساري وصرت أتوهم ان الغراميات لا تنسجم مع النضال ، فأرسلت رسالة الى دار النشر المصرية طالبا عدم نشر المسودة . وبعد بضعة أسابيع وجدت القطعة الأدبية التي أرسلتها لقطب بالبريد منشورة في مجلة ( الرسالة ).وقال لي أديب من كلية الحقوق انه قرأها ولم يفهم شيئاً......

سيد قطب كان محافظا باعتدال وكان منفتحاً على كل جديد في الأدب، ويشجع الأدباء الشباب. حتى ممن كانت لهم اتجاهات اشتراكية ، فمثلا أشاد برواية (مليم الأكبر) ذات النزعة اليسارية. وشجع نجيب محفوظ منذ صدور رواياته الأولى مع انه سرعان ما تحول الى هدف الإسلاميين الذين أفتوا بقتله. وحين اندلعت سجالات بين العقاد ومصطفى الرافعي ، وقف مع العقاد العلماني المنفتح في وجه الرافعي المحافظ. إذن فان كل شيء لم يكن يدل على انه سيتحول فجأة الى فقيه الإسلام السياسي الدموي منذ عام 1948 وقد شارك الفقيه الهندي (المودودي) في نظرية (حاكمية الله) التي تدعو الى عودة دولة الخلافة الإسلامية وحكم الإخوان المسلمين نيابة عن الله. وصار يكفر كل المسيحيين ويدعو الى قتال كل غربي أينما كان . وجدير بالذكر ان خامنئي ترجم كتباً لسيد قطب بعد تحولاته، وكان ذلك قبل انتصار الخمينية. وقد استلهم خميني من نظرية (حاكمية الله) فجاء بنظرية (حاكميةالإمام الغائب) ومن ينوب عنه وهو الفقيه المرشد. ان حركة الإخوان هي أمجميع أشكال ودرجات الإسلام السياسي ، وصولاً الى داعش. وقيل في حينه ان بريطانيا هي من شجع تلك الحركة في الثلاثينيات للتصدي لكل معارضة مصرية ديمقراطية وضد الملكية . و الملاحظ ان بريطانيا ظلت وحتى سنوات أخيرة تتساهل مع النشاط الاخواني .. هذا والموضوع يتسع للمزيد.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 18
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. كتلة الاكبر هي
كتلة ايران في البرلمان - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 07:01
التى يقودها الجاسوسان المرتزقان لدى ايران هادي عامري ونوري مالكي هي التى ستشكل حكومة خاضعة لايران
2. الملاحدة المشارقة تلاميذ
السفاح روبسبير وستالين - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 09:03
"تحول فجأة الى فقيه الإسلام السياسي الدموي منذ عام 1948 وقد شارك الفقيه الهندي (المودودي) في نظرية (حاكمية الله) التي تدعو الى عودة دولة الخلافة الإسلامية وحكم الإخوان المسلمين نيابة عن الله. وصار يكفر كل المسيحيين ويدعو الى قتال كل غربي أينما كان ". اتهامات مرسلة أين الدليل المادي عليها ، ما احد مارس الاٍرهاب الا أنتم يا ملاحدة رضعتموه من الثورة الفرنسيةوثورة البلاشفة
3. روبسبير تغير فكرياً فأعدم
ستة الاف شخص ب٦ أسابيع ! - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 09:16
ولد روبسبير في مقاطعة آراس، وتعلم في باريس بكلية الحقوق، ولم يلبث أن أصبح مناصراً فذاً لأفكار الفيلسوف الفرنسي جان جاك روسو. وكان ضد الإعدام انتخب روبسبير نائبا لرئيس مجلس الطبقات، الذي اجتمع عام 1789 م عشية اندلاع الثورة الفرنسية، ثم التحق بالجمعية التأسيسية الوطنية (المكونة من ممثلي الشعب)، حيث لمع نجمه ولفتت خطبه وأحاديثه البارعة الأنظار إليه. في عام 1790 انتخب رئيسا لنادي اليعاقبة، وازدادت شعبيته كعدو للملكية ونصير للإصلاحات الديمقراطية. وعقب سقوط الملكية في فرنسا عام 1792 انتخب روبسبير أول مندوب لباريس للمؤتمر القومي الذي ألح فيه على مطلب إعدام الملك لويس السادس عشر وعائلته وهو ما تحقق عام 1793. وسرعان ما انتخب روبسبير عضوا في الهيئة التنفيذية العليا ولجنة السلامة العامة. لم يجد غضاضة في حكم الإعدام وقال ان الوقت تغيّر ؟! بداية الارهاب في غياب أي مقاومة له، أصبح هو المسيطر على الحكومة الفرنسية، حيث كانت فرنسا وقتذاك تعاني من الإضرابات السياسية والاجتماعية. وبهدف استعادة النظام في البلاد وتقليل خطر الغزو الخارجي، بدأ روبسبير في القضاء على كل من اعتبرهم "أعداء الثورة" فأعدم معظم زعماء الثورة الفرنسية، وهو ما عرف بعهد الإرهاب. وكان لا يزال يتمتع بتأييد المجتمع الباريسي، ولذلك انتخب رئيسا للمؤتمر الوطني. إعدام روبسبير في غضون ذلك ازدادت الإعدامات، حتى وصل عدد المعدومين إلى ستة آلاف شخص في ستة أسابيع، وأدت خطب روبسبير النارية إلى خوف عدد من كبار أعضاء المؤتمر الوطني على سلامتهم الشخصية، ولذلك دبرت مؤامرة ضد روبسبير وأعوانه، واتفق كل من (باراس - دتاليان) متزعمي المؤامرة وهما من رجال الثورة الذين كانا خائفين على ما يفعله روبسبير ومن معه، لذلك عزما على التخلص منه، و جهزا قوة عسكرية واقتحما بها دار البلدية التي تمترس بها روبسبيير, ونجحت إحدى الرصاصات التي أطلقت عليه في أن تصيب فكه، ومن ثم قيدوه وأخذوه إلى المقصلة مع مائة من أتباعه وأعدموهم جميعهم، ما أنهى عهد الإرهاب. وعلى خطاه سار الملاحدة المشارقة خاصة في العراق فأعدم الناس وسحلوهم بالشوارع الان فلول الملاحدة صاروا ليبراليين يخدّمون على المشروع الصهيوني والأمريكي في المنطقة لا يقبلون بإدانة امريكا المجرمة ومقاومتها فلا تخرج حتى تقول سبحانه الله
4. ارهاب فكري مرفوض
من احفاد روبسبير وستالين - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 09:32
ما هذا الاٍرهاب الفكري يا يساري الامس خدام أمريكا وإسرائيل الْيَوْمَ لماذا تستكثرون وتستنكرون على المسلم السني. وأنتم أقلية الأقلية ان يدعو الى تحكيم شرع الله ووحدة المسلمين ومقاومة المعتدين من يهود ونصارى وان يقول بكفرهم وهم يكفرون بعضهم بعضا كطوائف لماذا يحق للمسيحي الغربي اواليهودي ان يُؤْمِن بعودة المسيح وتكوين مملكة الرب وإقامة الهيكل المزعوم وتطبيق الإنجيل ولا يحق للمسلم ان يطالب بذلك اَي ارهاب فكري تمارسون يا احفاد روبسبير وستالين .
5. مدني في محكمة عسكرية ؟!
اين حقوق الانسان ؟! - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 10:53
الحقيقة أن سيد قطب وتنظيمه لم يحاكما من أجل “الأعمال الخطيرة” التي ارتكبها، ولكن حوكم كلاهما من أجل “الأفكار الخطيرة” التي اعتنقها أو دعا الناس إليها. ولو أنصفوا وامتلكوا الشجاعة لقالوا: إننا حاكمنا الرجل -بل حكمنا عليه بالإعدام- من أجل أفكاره لا من أجل أعماله.والعجيب أن الذي كان يحاكم أفكار سيد قطب ضابط محدود الثقافة، قليل البضاعة من العلم والفكر، وإن كان لواء في الجيش. فإن كان لا بد من محاكمة فكر سيد قطب فلتكوّن له لجنة من كبار العلماء والمفكرين، تناقشه فيما ذهب إليه.لقد أخطأ عبد الناصر ورجال أجهزته من شمس بدران ووزارة الدفاع، وأجهزة المخابرات العامة، والمخابرات العسكرية وغيرهم، حين ظنوا أن “الأفكار” تُحارب بالاعتقال والسجن والتعذيب والإعدام. إنما تحارب الفكرة بالفكرة، والحجة بالحجة، واللسان باللسان، والقلم بالقلم، ولا تحارب الفكرة بالقوة، ولا الحجة بالسجن، ولا اللسان بالسنان، ولا القلم بالسيف.لقد حوكم سيد قطب على أخطر كتاب ألفه، وهو كتاب “معالم في الطريق”؛ فهو الذي تتركز فيه أفكاره الأساسية في التغيير الذي ينشده، وإن كان أصله مأخوذا من تفسيره “في ظلال القرآن” في طبعته الثانية، وفي أجزائه الأخيرة من طبعته الأولى.كان الكتاب قد طبع منه عدد محدود في طبعته الأولى التي نشرتها “مكتبة وهبة”، ولكن بعد أن حُكم بإعدام سيد قطب، وبعد أن كتبت له الشهادة أصبح الكتاب يطبع في العالم كله بعشرات الآلاف. وصدق ما قاله عليه رحمة الله: “ستظل كلماتنا عرائس من الشمع لا روح فيها ولا حياة، حتى إذا متنا في سبيلها دبت فيها الروح، وكتبت لها الحياة!”.فهم في الحقيقة لم يقاوموا أفكار سيد قطب، بل ساهموا مساهمة فعالة في إذاعتها ونشرها!حوكم سيد قطب أمام “محكمة عسكرية” تتكون من ضباط كبار، والأصل في المحاكم العسكرية أن تحاكم العسكريين من الضباط والجنود فيما خالفوا فيه النظام والقوانين العسكرية، وهذا طبيعي ومنطقي أن يحاكم العسكريون عسكريين مثلهم، وهم أولى بهم.ولكن المشكلة تكمن حين يحاكم العسكريون المدنيين في تهم لا تتعلق بالجانب العسكري؛ فهذا ما تلجأ إليه الأنظمة الديكتاتورية تحت شعار الأحكام العرفية أو أحكام الطوارئ؛ ليحكموا على خصومهم السياسيين أو العقائديين بما لا ترضاه المحاكم المدنية.وأكثر من ذلك أن يحاكم العسكريون كبار رجال العلم والفكر والقانون، كما رأينا قائد الجناح جمال سالم يحاكم أمثال: حسن
6. سيد قطب سيد اليساريين
لو انهم لم ينتكسوا - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 14:33
سيد قطب يرحمه الله ويلعن الله قاتليه كان اديباً ويغلب على الأديب صنعة المبالغة والتكلف ولذلك فكل ما كتبه تحت ضغط نفسية الساخط المتبرم من اوضاع بلده ومجتمعه لا تعدو ان تكون عبارات مجازية كتبها وهو مسجون ولو قدر له ان يكون طليقاً حراً في مناخ لا يصادر الحريات ولا يضطهد الأحرار لكانت نظرته الى الأمور مختلفة ان الانسان ليعجب من تحولات اليسار الشرقي من الذي ذم وحرض على الامبريالية العالمية يتحول الى خادم مطيع ووضيع لها من باب كراهيته للدين فقط إن سيد كان على اليساريين ان كانوا يساريين حقا ان يحتفوا به وبفكره ونضاله ويضموه الى رفاقهم ويصنعوا له تمثالا نصفيا لكن تقول ايه في اليساريين الفالصو الاوغاد
7. البداية والنهاية
فول على طول - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 15:37
بالطبع أنا لا أقصد كتاب البداية والنهاية لابن كثير ولكن أقصد تحديدا بداية ونهاية كل مسلم . المسلم مثلة مثل أى انسان بداخلة دوافع انسانية ويشارك البشر الكثير من الصفات الجيدة مثل التعاطف والتراحم والشهامة الخ الخ ...وما أن يهتدى بالقران والسنة والتفاسير ساعتها يتحول الى داعشى كاسر ومن الكواسر . هكذا سيد قطب بدأ أديبا وكاتبا وشاعرا وناقدا وما أن تعمق فى الدين الأعلى ونهل منة تحول الى ارهابى الفكر والمنطق وتتلمذ علي يدية العديد من الذين أمنوا . وخلاصة كتبة الارهابية استمدها من القران والسنة ..هو لم يأتى بارهاب من عندة ولكن من الكتب التى لم تعتيرها التحريف . مثلا تكفير كل البشر الغير مسلمين ووجوب قتلهم لو رفضوا الأسلمة هو من صميم الدين الأعلى . لماذا اللف والدوران واتهام سيد قطب وغيرة ؟ الصدق هو أقرب الطرق . هذة هى القصة دون رتوش واستقيموا حتى تروا الرحمة هنا على الأرض وفى الأخرة أيضا بدلا من أنهار الدماء الى تعيشون فيها ولن تروا رائحة الجنة الخلبية اياها .
8. مدونة مسيحية تنفي تورط
الاخوان المسلمين في عنف - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 18:20
صة حرق الإخوان المسلمين للكنائس تحتاج الى إثبات قاطع ويقيني، ويبدو ان المراسلين الأجانب لم يحصلوا على ما يثبت أن الإسلاميين يحرقون الكنائس، خاصة وان تاريخ الجماعة وحزبها «الحرية والعدالة» شهد تعاونا مستمرا مع الأرثوذوكس ، وكثيرا ما خاض الإخوان وحزبهم الانتخابات النيابية والمحلية بقوائم تضم مسيحيين ، بل ربما لم يخض الإخوان أي انتخابات في مصر دون وجود ارثوذوكس في قوائمهم، ناهيك عن أن الأدبيات المرجعية للإخوان، والأحزاب الإسلامية الأخرى لا تحوي أي كلمة يمكن أن تخدش حرصها على الوحدة الوطنية، فكيف تحول هذا التاريخ من الوئام إلى حد حرق الإخوان للكنائس؟ وأنا هنا استثني بعض تصريحات خارجة عن السياق من بعض المهوسين بالفتنة، سواء كانوا مسيحيين قسس أو مسلمين.شيوخ ومن غرائب الأمور أنه حتى بيانات الجيش المصري تقر أن من يحرق الكنائس ليسوا إخوانا، ومثال ذلك ما قاله الجيش الثالث الميداني بمحافظة السويس، حين اكد أن الحقائق خلال الأحداث الجارية أثبتت أن مَن يتم القبض عليهم ومَن يحملون السلاح ليسوا من الإخوان المسلمين بل من الشباب المنساق خلف كلام هذه الجماعة الخائنة لله وللوطن(!) أخيرا، ثمة عدد من الأسئلة، تطرحها مدونة مسيحية على الفيسبوك، اسمها شيري جوزيف، ومنها: سؤال لازم الكل يفكر فيه ومش دفاع عن الاخوان، الاخوان اتحرقت مقراتهم فى مصر كلها ولما كانت السلطة والقوة فى ايديهم ومفيش كنيسة واحدة اتحرقت طيب ليه لما السلطة راحت منهم هيحرقوا الكنايس مش كان اولى يحرقوا مقرات الاحزاب اللي حرضت وحرقت مقرات الاخوان ؟ ليه بيوت العبادة كنايس ومساجد محاصرة ومحروقه ومفيش عليها حراسة ومدينة الكذب الاعلامى (تقصد المدينة الإعلامية) عليها جيش بيحرسها ؟ هل صناعه الكذب عندك اهم من مقدسات الشعب؟ ليه حرق الكنايس مكانش ايام الثورة الاولى الحقيقية .. طب مين كان بيحمي الكنايس أيامها بشهادة الأقباط نفسهم .. طب ليه حرق الكنايس بدأ فى نفس توقيت فض الاعتصام، ثم تنشر عدد من الصور لكنائس يحرسها شباب ملتحون، وقد أحاطوها بسلاسل بشرية لحمايتها!وفي مكان آخر تكتب قائلة: اللى يقابل إخوانجي « خارق « من اللي بيحرقوا الكنايس دول يبلغوا تحياتي ويسأله هو ازاي بيقتحم الكنيسة ويحرقها من غير وفاة أو إصابة قسيس واحد أو أى حد فى الكنيسه !!أعتقد ان فى 3 احتمالات 1- بيستأذن القسيس انه هيولع في الكنيسة فالقسيس بيقوله اتفضل الرب يبار
9. الاسلام هو الفكر الحر
لماذا الحجر على الاخر - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 20:54
ان اتهام الاخرين واقصاءهم لايخدم مستقبل الامة اطلاقا ولامصلحة العرب كشعوب.....اطلقوا حرية الرأي وادعوا الى ديمقراطيه حقفيقيه يشارك بها الجميع دون اقصاء لطرف ولنرى من سينتخب الناس ................!!!
10. HITLER AND KOTB
ROSE - GMT الإثنين 04 يونيو 2018 23:56
A Racist like Hitler did not say that He rule in place of God, but a Racist like Kotb did say that he was in place of God, and what a such bad bloody configuration when a terrorist like him rule with man made rules which made in the darkness created by the cloud of hate and false self righteousness , driven by lust and arrogance ...the same reason that the Angel falls as he wanted to rule as God rule and we will see the complete fall of the mankind who wanted to rule in God''s name thanks Elaph


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي