GMT 21:30 2017 الجمعة 17 مارس GMT 20:50 2017 الجمعة 17 مارس  :آخر تحديث
أكد مجدداً انسانيته الكبيرة

كريستيانو رونالدو يكررها : أنقذوا أطفال سوريا !

مراد حاج

أكد اللاعب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مجدداً، انسانيته الكبيرة وحسه المرهف تجاه المستضعفين في الأرض، وخاصة الأطفال في شتى أنحاء العالم.

وقد كشف رونالدو، نجم نادي ريال مدريد الإسباني، بأنّ معاناة أطفال سوريا تشغل باله في الفترة الأخيرة أكثر من أي وقت مضى، مطالباً المجتمع الدولي بالتدخل لإنقاذهم من ويلات الحرب.
وإلتقى النجم البرتغالي بأحد الأطفال السوريين ،يُدعى"عمر" وأخذ معه بعض الصور التذكارية،التي قام بنشر إحداها عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، معلقاً عليها :" اليوم أنا أفكر في أطفال سوريا مثل عمر الذي يحلم بأن يكون حلاقاً، أنقذوا أطفال سوريا".
وكان كريستيانو رونالدو قد قاد حملة، نهاية العام الماضي، في نادي ريال مدريد لمساندة الشعب السوري، حين نشر مقطع فيديو على "تويتر" للتعبير عن حزنه وألمه لما يحدث لأطفال سوريا، وطالبهم بالصمود وألا يفقدوا الأمل أبداً ويثقوا في أن كل شيء سينتهي، واصفاً إياهم بـ "الأبطال الحقيقيين".
وتأتي التفاتة رونالدو تجاه "عمر" وكل أطفال سوريا، بالتزامن مع لفتة انسانية مماثلة قام بها الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني، تجاه أطفال هذا البلد العربي الجريح.
شاهد تغريدة رونالدو

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة