GMT 23:05 2017 السبت 18 مارس GMT 11:50 2017 الإثنين 20 مارس  :آخر تحديث
يوفنتوس يمتلك أكبر معدل أعمار بين أندية هذا الدور

الأتلتيكو يمتلك أصغر معدل أعمار لاعبين بين أندية ربع نهائي دوري الأبطال

ديدا ميلود

 يمتلك نادي أتلتيكو مدريد الإسباني في عناصره الفنية أصغر معدل أعمار للاعبين بين الأندية الثمانية التي ستخوض غمار الدور الربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، فيما يعتبر معدل أعمار لاعبي يوفنتوس الإيطالي هم الأكبر بين أندية هذا الدور.

وركز التقرير الذي نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية على معدل أعمار لاعبي التشكيلة الأساسية لكل فريق من الفرق الثمانية، الذي اعتاد اللعب به هذا الموسم في المسابقة القارية.
 
هذا وكشفت الأرقام بأن معدل أعمار لاعبي التشكيلة الأساسية  لنادي أتلتيكو مدريد يبلغ 23 سنة فقط، حيث يمتلك في صفوفه ثنائي يبلغ من العمر 21 عاماً فقط هما الفرنسي لوكاس هيرنانديز والأرجنتيني أنخل كوريا ، بينما يضم في تشكيلته الأساسية لاعبًا واحدًا تجاوز سن الثلاثين عاماً من عمره، وهو الظهير الأيمن الأورغوياني  دييغو غودين (31 عاماً ) ، فيما بقية اللاعبين دون الـ 26 عاماً من عمرهم، إذ يراهن المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني على توليفة 10 من أفرادها لا يتجاوز أعمارهم 25 عاماً . 
 
ويعكس هذا المعدل السياسة التي تتبعها إدارة النادي والمدرب دييغو سيميوني، والتي تقوم على "التشبيب الدوري" لتركيبة النادي باستقدام عناصر شابة ومغمورة .
 
ورغم صغر معدل لاعبي الأتلتيكو إلا أنهم يتمتعون بخبرة أوروبية كبيرة على اعتبار أن غالبيتهم خاضوا نهائي النسخة المنصرمة عندما خسروا أمام ريال مدريد بركلات الترجيح.
 
وهذا ووضعت القرعة نادي أتلتيكو مدريد في مواجهة نادي ليستر سيتي بطل الدوري الإنكليزي الممتاز، والذي يمتلك تشكيلة معدل أعمار عناصرها 28 عاماً، حيث يمتلك لاعبًا واحدًا عمره 25 سنة ، وهو المهاجم النيجيري أحمد موسى، فيما يضم في بقية صفوفه عدداً كبيراً ممن اقتربوا أو بلغوا سن الثلاثين عاماً على غرار الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل (28 عاماً)، والمهاجم الجزائري إسلام سليماني (28 عاماً)، والمهاجم الإنكليزي جيمي فادري (30 عاماً) .
 
وفي المركز الثاني جاء نادي موناكو الفرنسي الذي يمتلك ثاني أدنى معدل أعمار في تشكيلته الأساسية بـ 24.18 عاماً، إذ يضم في هذه التشكيلة 8 عناصر لم يتجاوزوا سن الـ 25 عاماً، من أبرزهم البرازيلي  فابينهو احد أفضل لاعبي الوسط في العالم حالياً،  بينما تضم تركيبته البشرية لاعبين اثنين فقط بلغا أو تجاوزا سن الثلاثين عاماً .
 
ويلتقي موناكو في هذا الدور بخصمه نادي بروسيا دورتموند الألماني صاحب ثالث أدنى معدل أعمار بـ 24.55 عاماً، حيث يراهن مدربه الألماني توماس توخيل على رباعي لم يتجاوز سن الـ 25 عاماً، إذ لا تضم تركيبته البشرية سوى على لاعبين تجاوزا سن الثلاثين عاماً، من بينهما الحارس الألماني رومان فايدنفيلر.
 
ويمتلك نادي برشلونة الإسباني رابع أصغر معدل أعمار في تشكيلته الأساسية بمعدل يبلغ 27 سنة، حيث يضم في تشكيلته الأساسية 4 لاعبين فقط لم تتجاوز أعمارهم الـ 25 عاماً ، من أبرزهم الحارس الألماني مارك تير شتيغن والمدافعان الفرنسيان صامويل أومتيتي ولوكاس دين ومعهما لاعب الوسط الإسباني دينيس سواريز، غير ان عناصره الفنية تعج بلاعبين أصحاب الثلاثين عاماً على غرار لاعب الوسط الإسباني اندريس انييستا والمدافع الإسباني جيرارد بيكي ولاعب الوسط الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو والمهاجم الأوروغوياني لويس سواريز.
 
وسيواجه برشلونة نادي يوفنتوس الإيطالي الذي يمتلك أكبر معدل أعمار بـ 29.63 عاماً، حيث يلعب لاعب واحد فقط في تشكيلته لم يتجاوز عمره 25 عاماً، وهو المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا ، فيما يمتلك في صفوفه أكبر حارس بين الحراس الثمانية، حيث يبلغ عمر حارسه الإيطالي جيان لويجي بوفون 39 عاماً، كما يعتمد على عدد هام من اللاعبين أصحاب الـ 30 عاماً توليفته الفنية، في صورة المهاجمين الكرواتي ماريو ماندزوكيتش والأرجنتيني غوانزالو هيغوايين.
 
ويمتلك نادي ريال مدريد الإسباني معدل أعمار متقدماً نوعًا ما، بعدما اقترب لاعبوه من سن الـ 29 عاماً، حيث لا تضم تشكيلته الأساسية من اللاعبين الذين بلغوا سن 24 عاماً سوى لاعبين اثنين فقط هما المهاجم الإسباني داني كارباخال والمدافع الفرنسي رافائيل فاران، مقابل وجود مكثف لأصحاب الثلاثين عاماً، على رأسهم مهاجم الفريق وهدافه البرتغالي كريستيانو رونالدو (32 عاماً)، بالإضافة إلى قائد الفريق المدافع الإسباني سيرجيو راموس (31 عاماً) .
 
ووضعت القرعة ريال مدريد في مواجهة نادي بايرن ميونيخ الألماني الذي يمتلك ثاني أكبر معدل أعمار بين الأندية الثمانية بـ 29.45 عاماً، حيث لا يلعب في تشكيلته الأساسية سوى لاعبين اثنين فقط لم يتجاوزا سن الـ 25 عاماً، وهما الظهير النمساوي دافيد آلابا (24 عاماً) و لاعب الوسط الإسباني ثياغو الكانتارا (25 عاماً)، مع وجود بارز للاعبين أصحاب الثلاثين عاماً على غرار الحارس الألماني مانويل نوير (30 عاماً) والجناح الهولندي آريين روبن (33 عاماً) .

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة