GMT 15:07 2017 الإثنين 17 أبريل GMT 15:13 2017 الإثنين 17 أبريل  :آخر تحديث

مانويل نوير "جدار" بايرن ميونيخ

أ. ف. ب.

"كان نوير مثل جدار!" قالها الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد الاسباني، عن حارس بايرن ميونيخ الالماني مانويل نوير عقب مباراة الفريقين في ذهاب ربع نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

واذا كانت آمال الفريق البافاري الخاسر ذهابا أمام ضيفه 1-2 لا تزال قائمة في مباراة الاياب الثلاثاء، فالفضل يعود لحارسه العملاق الذي قدم مباراة استثنائية على ملعب "أليانز أرينا".

وسيتعين على نوير ان يقف الثلاثاء في مباراة الاياب على ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد، في وجه مهاجمي النادي الملكي اذا كان بايرن يمني النفس بقلب الطاولة على مضيفه وبلوغ دور الاربعة.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي تداولا واسعا لشريط فيديو يظهر نوير وهو يبعد بقبضته تسديدة للبرتغالي كريستيانو رونالدو في مباراة الذهاب الأربعاء الماضي، والأكيد ان هذه الصدة ستبقى علامة فارقة في تاريخ أفضل الصدات في كرة القدم.

الا انها لم تكن وحيدة: فخلال المباراة، تصدى نوير (31 عاما) للكرة بشكل ناجح عشر مرات.

وبعد مباراة الذهاب، أقر قائد الفريق البافاري فيليب لام بأن "مانو (نوير) أبقانا بالتأكيد في المباراة"، مضيفا "في الواقع، لقد أبقانا على الطريق المؤدي إلى الدور قبل النهائي".

من جهته، قال الايطالي كارلو انشيلوتي مدرب بايرن "الجميع يعرف انه أفضل حارس مرمى في العالم".

ومن بين ابرز اشادات الثناء الكثيرة التي حظي بها نوير، كانت تصريح رونالدو أفضل لاعب في العالم 4 مرات آخرها العام الماضي، والذي سجل ثنائية الفوز في مرمى الحارس الذي أحرز كأس العالم مع منتخب بلاده عام 2014.

وقال رونالدو "قدم مانويل نوير مباراة كبيرة. لو لم يكن في أفضل أفضل أيامه، لسجلنا المزيد من الأهداف".

- "أريد ان اكون مثاليا" -

في أفضل أيامه؟ حتى لو لم يكن الامر أكيدا، فنوير منتظم بادائه الجيد سواء هدد مرماه مرة واحدة أو عشر مرات في المباراة.

منذ انضمامه الى بايرن ميونيخ عام 2011، دخل مرمى الحارس الذي تكون في شالكه، في مختلف المسابقات، هدف كل 139 دقيقة كمعدل وسطي، في ما يعد أفضل معدل وسطي لحارس ألماني في التاريخ.

مع المنتخب الالماني الذي بات يحمل شارة قيادته، حطم خلال كأس اوروبا الأخيرة التي أقيمت في فرنسا صيف العام 2016، الرقم القياسي التاريخي لعدد المباريات لحارس مرمى المانشافت دون ان تهتز شباكه، اذ حافظ على نظافتها في 5 مباريات متتالية.

وقال نوير الرشيق والفارع الطول (1،93 م) "لقد كان طموحي دائما أن أكون مثاليا قدر الإمكان. لم أخف ذلك أبدا. انها الطريقة التي أعمل بها كل يوم في التدريب، أريد التحسن دائما".

ومؤخرا، قال عنه حارس المرمى الايطالي الأسطوري جانلويجي بوفون: "صنع لنفسه قوة من قوته الجسدية"، مضيفا: "نوير يتألق في عصره. منذ سنوات عدة، هو +المرجع المطلق في فئة+ حراس المرمى العصريين".

وامام الاشادات الكثيرة عقب المباراة ضد مدريد، رد نوير بانزعاج.

فاللاعب لا يرضى الهزيمة ونادرا ما يتضايق ليقول ما يعتقده بخصوص اداء فريقه: "في الشوط الأول، كنا الفريق الأفضل (تقدم الفريق البافاري 1-0). لو أظهرنا احتراما أقل بقليل لريال مدريد، لكنا انهينا الشوط الاول بفارق كبير".

ويبقى أمام بايرن ميونيخ 90 دقيقة، على الأقل، للانصياع لتعليمات نوير وقلب الطاولة على "البيت الأبيض" المحترم.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة