GMT 17:00 2017 الأحد 2 يوليو GMT 17:34 2017 الأحد 2 يوليو  :آخر تحديث
بعدما ارتفعت مكانة النادي ونجح في المنافسة على لقب الدوري

"نايكي" تمنح قميص توتنهام هوتسبير ثامن أغلى عقد رعاية في العالم

ديدا ميلود

تعاقدت إدارة توتنهام هوتسبير الإنكليزي مع العملاقة شركة "نايكي" الأميركية لتصبح الراعي الرئيسي للنادي، لكل ما يحتاجه الفريق من مستلزمات رياضية إبتداء من الموسم الرياضي الجديد (2017-2018).

وسيخوض وصيف بطل الدوري الممتاز أول مباراة له بقميص "نايكي" يوم السبت 22 يوليو الجاري ضد نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في مدينة أورلاندو الأميركية ضمن منافسات بطولة كأس الأبطال الدولية.
وبحسب تقرير لصحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فإن توتنهام تعاقد مع "نايكي" ليكون شعارها على قميص الفريق مقابل عقد رعاية تبلغ قيمته 30 مليون جنيه إسترليني سنوياً لعدة مواسم.
ويُعد عقد رعاية شركة "نايكي" مع نادي توتنهام هوتسبير هو الثامن كأعلى عقود رعاية بين أندية أوروبا والعالم، حيث يسبقه في الترتيب عقد رعاية ذات الشركة مع نادي برشلونة الإسباني والذي تصل قيمته السنوية إلى 100 مليون باوند إسترليني حتى عام 2028 ، يليه ثانياً عقد الشركة الألمانية "أديداس" مع نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي مقابل 75 مليون باوند سنويًا لغاية عام 2025 .
وجاء ثالثاً عقد شركة "نايكي" مع نادي تشيلسي الإنكليزي والمبرم من عام 2017 لغاية عام 2032 والذي تبلغ قيمته السنوية 60 مليون باوند ، بينما حل رابعاً عقد شركة "اديداس" مع نادي بايرن ميونيخ الألماني والبالغ قيمته 42 مليون جنيه سنويًا من عام 2015 وحتى عام 2030 ، فيما جاء خامساً العقد السابق بين شركة "نايكي" ونادي برشلونة، والذي بدأ من عام 2008 على ان ينتهي في عام 2018 ، إذ بلغت قيمته 35 مليون باوند .
وفي المركز السادس جاء عقد شركة "اديداس" مع نادي ريال مدريد الإسباني لقاء 34 مليون جنيه من عام 2012 لغاية عام 2020 ، ثم سابعاً عقد الألمانية "بوما" مع نادي أرسنال نظير 30 مليوناً، بناء على العقد المبرم بين الطرفين من عام 2014 و حتى عام 2019.
وكان توتنهام هوتسبير قد تخلى عن رعاية الشركة الأميركية "اندر ارمور" التي ارتبط بها لخمسة أعوام، بعدما ارتفعت مكانة النادي بين اندية الدوري الممتاز، ونجح في المنافسة بقوة على لقب الدوري الممتاز خلال الموسمين الأخيرين، مما جعل القائمة على الشركة الأميركية يستهدفون رعايته .
ومن شأن هذا التعاون الجديد بين الطرفين أن يعزز من مكانة الشركة الأميركية في إنكلترا وخارجها، ويضمن لها حيزاً جديداً من الأسواق بين جماهيرها، خاصة أن "السبيرز" هو ثاني فريق لندني يتعاقد مع شركة "نايكي" بعد جاره نادي تشيلسي ليصبح بذلك البطل والوصيف يحملان ذات الشعار، خاصة أنهما سيخوضان معاً الموسم المقبل منافسات دوري أبطال أوروبا.
في المقابل، فإن إدارة النادي اللندني رأت في التعاقد مع "نايكي" زيادة في موارد خزينتها، حيث ينتظر ان تعرف مبيعات منتجات النادي مثل قمصان الفريق وغيرها، إرتفاعًا مذهلاً، خاصة في ظل تواجد أسماء لامعة في صفوفه تلعب للمنتخب للوطني على غرار هاري كين هداف بطولة "البريميرليغ" ومواطنه ديلي ألي النجم الواعد للكرة الإنكليزية .
وبهذا العقد يسير توتنهام هوتسبير على خطى بقية أندية "البيغ فايف" التي غيّرت من رعاتها الرئيسيين، وقررت التخلي عن العلامات المحلية أو تلك الأقل شعبية، من أجل ارتداء العلامات العالمية مثل "اديداس" و "نايكي" بمجرد حصولها على نتائج جيدة، على غرار نادي مانشستر يونايتد الذي تخلى عن "أمبرو" للتعاقد مع "نايكي" ثم "اديداس"، بعدما نال لقب دوري أبطال أوروبا عام 1999 ، فيما انفصل نادي ليفربول عن "ريبوك" بعدما توج بطلاً لدوري أبطال أوروبا في عام 2005 ، ثم تعاقد مع أديداس قبل أن ينفصل عنها ويتعاقد مع "نيو بالانس" الأميركية ،
وبدوره، تخلى نادي تشيلسي عن "امبرو" في عام 2005 بعد تتويجه مباشرة ببطولة الدوري الممتاز، ليتعاقد مع "أديداس" ثم "نايكي" ، فيما سار مانشستر سيتي على ذات الإجراء بتخليه عن "أمبرو" والتعاقد مع "نايكي" بعد نيله لقب الدوري الممتاز للمرة الاولى في 2012.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة