GMT 15:38 2018 الثلائاء 9 يناير GMT 15:41 2018 الثلائاء 9 يناير  :آخر تحديث

دعوة إلى تعديل قوانين دورة أوكلاند بعد انسحاب أربع لاعبين

أ. ف. ب.

دعا مدير دورة أوكلاند النيوزيلندية لكرة المضرب كريس كيرمود الثلاثاء الى تعديل قوانين رابطة لاعبي كرة المضرب المحترفين بعد انسحاب 4 لاعبين قبل مباراتهم الاولى بسبب الاصابة او المرض.

واستفاد أربعة لاعبين خاسرين في التصفيات، من انسحاب الاميركي راين هاريسون (مصنف 44 عالميا)، الروسي أندري روبليف (32)، والأرجنتيني غويدو بيا (56) والبريطاني كايل إدموند (49).

وعلى رغم انسحابهم، حصل اللاعبون الأربعة على الجائزة المخصصة للمشاركة في الدور الاول وتجنب التعرض لغرامة من قبل رابطة المحترفين.

وأعلن كيرمود، وهو ايضا الرئيس التنفيذي لرابطة المحترفين، ان القواعد المتعلقة بانسحاب اللاعبين محط دراسة لتغييرها، موضحا انه مقتنع بالاسباب التي ادت الى انسحاب اللاعبين.

وقال كيرمود لـ"فيرفاكس ميديا" في أوكلاند ان "أكبر مصدر للقلق كان انسحاب اللاعبين قبل وصولهم الى هنا، كانت ستكون مشكلة. بذلوا جهدا للقدوم الى الدورة، وهذا يعبر عن رغبتهم (باللعب)".

وقال هاريسون، وصيف دورة بريزبين الاحد ضد الاسترالي نيك كيريوس، انه كان مرهقا لخوض مباراة الثلاثاء في أوكلاند.

أما روبليف الذي خسر نهائي الدوحة قبل أسبوع امام الفرنسي غايل مونفيس، فادعى الاصابة على غرار بيا الذي بلغ نصف النهائي في الدوحة، وإدموند الذي شارك في بريزبين.

ومن المتوقع ان يخوض اللاعبون الأربعة غمار بطولة استراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، والتي تقام في مدينة ملبورن الاسترالية بين 15 و29 كانون الثاني/يناير الجاري.

وتابع كيرمود "اذا كان هناك سبب وجيه، ملموس وواضح، اعتقد ان المشجعين يدركون أن هذه الرياضة حية، دينامية وفيها انسحابات"، مضيفا "في بداية السنة، لا ينبغي ان يكون الارهاق كبيرا. في نهاية السنة، يقول الناس +حسنا، كان موسما طويلا+.لذا، يجب أن نوضح كل ذلك".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة