قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كراكاس: قال وزير النفط الفنزويلي ان بلاده العضو في منظمة اوبك عمدت الى تنويع اسواقها النفطية وتبيع الان أكثر من 460 ألف برميل يوميا الى الصين بزيادة 21 بالمئة عن حجم مبيعاتها قبل عام.وتسعى حكومة الرئيس اليساري هوجو تشافيز منذ سنوات الى تنويع اسواق النفط لفنزويلا من أجل تقليل الاعتماد على الولايات المتحدة أكبر مشتر للنفط الفنزويلي.وقال وزير النفط رافايل راميريز quot;اليوم نحن نبيع اكثر من 460 ألف برميل يوميا الى الصين ونبني مصفاة نفطية في مشروع مشترك مع الصين.quot;

وهدف تشافيز هو زيادة مبيعات النفط الى الصين الي مليون برميل يوميا وهو ما يبدو انه غير مرحج بدون زيادة في انتاج النفط الفنزويلي. وقال راميريز ان فنزويلا تتوقع ان يبقى انتاجها هذا العام مستقرا عند 3.01 مليون برميل يوميا.وسيزور الرئيس الصيني هو جين تاو فنزويلا هذا الاسبوع ضمن جولة في امريكا اللاتينية عقب قمة الامن النووي في واشنطن.وتثير الروابط المتنامية بين كراكاس وبكين قلق الولايات المتحدة التي لم تعتد على منافسة قوية على الموارد في اميركا اللاتينية. وفنزويلا هي احد اكبر خمسة موردين للنفط الى امريكا.

وانضمت الصين -ثاني اكبر مستورد للنفط في العالم- الي تطوير حزام اورينوكو النفطي للخامات الثقيلة في فنزويلا.وفي مشروع مشترك مع شركة النفط الحكومية الفنزويلية ستبني الصين مصفاة نفطية طاقتها 400 ألف برميل يوميا من المتوقع ان تتكلف أكثر من 6 مليارات دولار.وقالت ادارة معلومات الطاقة الاميركية ان مبيعات النفط الفنزويلي الى الولايات المتحدة انخفضت الى 827 ألف برميل يوميا في يناير كانون الثاني وهو ما يقل بنسبة الثلث عن الشحنات في الشهر نفسه من العام الماضي.وتشافيز منتقد قوي لما يسميه الامبريالية الاميركية لكنه يقول انه لا يعتزم تعليق امدادات النفط الي الولايات المتحدة.