: آخر تحديث

عودة برنامج يا ليل يا عين

الثنائي طوني وكارلا
nbsp; إيمان إبراهيم من بيروت: يعود برنامج quot;يا ليل يا عينquot;، بعد توقّف استمرّ أربع سنوات، انتقل خلالها المذيع النّاجح طوني أبو جودة إلى محطة quot;أMBCquot;، بعدما أشيع عن خلافات بينه وبين المؤسّسة اللبنانيّة للإرسال، ترك على إثرها البرنامج، لينطفىء وهجه بعد مغادرة طوني المفاجئة، واضطرار زميلته في البرنامج ماريان خلاط إلى الاستعانة بنجوم في مجال متعددة لمشاركتها في تقديم الحلقات.
وبعد مغادرة طوني، تمّ الكشف عن الخلافات التي كانت تعصف بالثّنائي طوني وماريان، والتي كانت من إحدى أسباب مغادرة طوني المحطّة بأثرها، حيث أظهر غيابه المفاجىء، ثغرة في البرنامج، الذي فصّل قياساً على شخصيّته الظّريفة، وإن كان برنامجاً مستنسخاً وعرّباً.
عودة البرنامج هذه المرّة، ستشهد تعاوناً جديداً بين نجمه طوني أبو جودة، وزوجته كارلا حدّاد، بعد تعاون ناجح في المسرح، ما يفسّر انسحاب الزّوجين مؤخّراً من آخر مسرحيات ماريو باسيل، وهي في أوج نجاحها.
أجواء يا ليل يا عين الساحرة
nbsp; ويستضيف الزّوجان في البرنامج نجوماً من مختلف المجالات الفنيّة والاجتماعيّة والإعلاميّة، يشاركون في مسابقات الموسيقى والإيقاع ، المعلومات الفنية والألعاب ، حيث ينطلق البرنامج بحلّته الجديدة في الرّابع عشر من تمّوز الجاري.
تجدر الإشارة إلى أنّ البرنامج انطلق في العام 1999، واستمر حتى العام 2002، وتوقّف أربع سنوات، قبل أن تقرّر الإدارة إعادة إطلاقه، بعد فترة من الرّكود في مجال إنتاج البرامج الفنيّة عبر شاشة المؤسّسة اللبنانيّة للإرسال، خصوصاً بعد فشل برنامج quot;ستار أكاديميquot; بدورته الثالثة، في جذب الأنظار أسوة بالدّورتين السّابقتين، وتوقّف برنامج quot;لمن يجرؤ فقطquot;، الذي تحوّل إلى منبر مشاحنات بين الفنّانين، أرهق مقدّمه طوني خليفة نفسه، قبل أن يرهق المشاهدين.
يذكر أنّ طوني شارك بعد انسحابه من البرنامج في برنامج quot;CBMquot; الكوميدي على شاشة quot;MBCquot;، بينما كانت تولّت كارلا مهمّة تقديم النشرة الجويّة عبر شاشة المؤسّسة اللبنانيّة للإرسال.
لوحات استعراضية منوعة
nbsp; فهل سينجح برنامج quot;يا ليل يا عينquot; بإطلالته الجديدة في تحقيق النّجاح الذي حققه لدى انطلاقته؟ الجواب بات وشيكاً مع بدء العد العكسي لإعادة إطلاقه.










هل يعوض غياب البرامج الفنيةnbsp;في الnbsp;LBC
nbsp;nbsp;











الجواب بات وشيكاً
nbsp;


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.