قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفى المتحدث الإعلامي بإسم الفنانة الأميركيَّة بريتني سبيرز تعرُّضها للضرب على يد حبيبها جايسن تروويك.


نيويورك: أكَّد موقع quot;رادار أونلاينquot; أنَّ جايسن تروويك صديق الفنانة الأميركيَّة، بريتني سبيرز، قام بضربها حين كانت حاملاً بطفله.

ووضع الموقع المذكور تسجيلاً صوتيًّا لمحادثة جرت بين بريتني سبيرز وزوجها السابق، جايسن ألكسندر، الذي كشف للصحافة هذا الخبر.

وقال الكسندر: quot;لقد اقترب جايسن تروويك منها وضربها بطريقة عنيفة جدًّا، حتَّى صارت عينها زرقاء من شدَّة الضرب، ولم تستطع الخروج من منزلها لمدَّة أسبوع في انتظار زوال أثار الكدمات عن عينها وجسمهاquot;.

إلى ذلك، نفى المتحدث الإعلامي باسم النَّجمة الأميركيَّة صحَّة تلك الأخبار وقال أنَّ الإدعاءات مصدرها زوج سبيرز السابق، جايسن ألكسندر، الذي نشر مقطعًا صوتيًّا لامرأة تقول له: quot;تراويك يضربنيquot; مدعيًا أنَّ سبيرز كانت تشتكي له من صديقها الحالي جايسون تروويك.

هذا وأكَّد المتحدث الإعلامي أنَّ تراوويك لم يسبق له أنّْ مارس أي عنف جسدي ضد النجمة، مؤكِّدًا في الوقت نفسه أنَّ التسجيل ملفق وأنَّ صوت الفتاة المزعوم ليس صوت سبيرز أبدًا.

والجدير بالذكر أنَّ بريتني تعيش مع تروويك منذ تموز (يوليو) 2009.