قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ربما بات يجدر بكِ أن تتأكدي بنفسك من مصدر المستحضر الذي سيستعمله مزيّن الشعر لتمليس شعرك قبل أن يقوم بذلك.نظرا للمشاكل والآثار السلبية التي تتركها بعض المستحضرات على الشعر والصحة معا والتي يصل بعضها الى حد تعريضك للإصابة بالامراض السرطانية.
للتعرّف على أفضل هذه المستحضرات الخاصة بهذا المجال،توجهت quot;إيلافquot; الى
الإختصاصي في تمليس الشعر quot;أرفي أمنغومquot;،من صالون quot;أماريسquot; في باريس،فكان الحوار التالي:


- ما هي المستحضرات التي تستخدمونها حاليا لتمليس الشعر؟
بعد عدة دراسات وتجارب قمنا بها على المواد المستخدمة في تمليس الشعر، تبين أن المستحضران: الأميركي والياباني ،هما أفضل المستحضرات المطروحة في الأسواق.

- ما هي خصائص كل من هذين المستحضرين؟
المستحضر الأميركي يستخدم للمرأة الراغبة في التخفيف من شعرها المجعد دون إلغائه كليا، وهو عملي وتدوم نتيجته 4 أشهر وتبلغ كلفته140 يورو.
أما المستحضر الياباني فإن استخدامه أدق من الأول لأنه ينبغي ألا يستخدم على الشعر الذي تم تمليسه مسبقا بمواد كيميائية، وهو يؤدي إلى شعر منسدل لمّاع لا يحتاج إلى التصفيف بعد عملية التمليس، وتدوم نتيجته بين 12-18 شهرا .أما كلفته فتتراوح بين 600-800 يورو.

- هل توجد أية آثار جانبية لكل من المستحضرين؟
بالنسبة للمستحضر الأميركي ، فهو آمن تماما. أما المستحضر الياباني فيمكن أن يساهم في تلف الشعر وجفافه، في حال إستخدم على شعر تم تمليسه ،مسبقا بمواد كيميائية. علما أن الضرر لا يظهر إلا بعد ثلاثة أشهر، ونظرا لأنه يعتمد على مواد كيميائية قوية، ننصح بعد تطبيقه على الشعر، بغسل الشعر بواسطة غسول خاص، وإستخدام كريمات مرطبة للشعر لتجنب جفافه.

- لماذا فضلتم هذين المستحضرين على عشرات المستحضرات الفرنسية المطروحة في الأسواق؟
قمنا بالماضي بتجربة بعض المستحضرات المطروحة في الأسواق الفرنسية، فوجدنا أنها تؤدي إلى إتلاف الشعر وجفافه، وذلك بعكس النتيجة التي حصلنا عليها لدى إستخدامنا للمستحضرات الأميركية ولاحقا اليابانية. فأعتقد أن الأميركيين يضيفون لمستحضراتهم مواد تقاوم الرطوبة والحرارة العالية الضارة للشعر.

-ألا تستخدمون المستحضر البرازيلي الرائج عالميا أو ما يعرف بال Keratine ؟
أجل نستخدمه ولكن ليس لتمليس الشعر، خلافا لما هو السائد. إن مادة الquot;كيراتينquot; التي يتضمنها المستحضر البرازيلي ، هي بمثابة quot;بروتينquot; يساعد على إعادة اللمعان والحيوية للشعر التالف، لكنها لا تؤدي إلى تمليسه. وإذا كانت بعض الصالونات تستخدم الquot;كيراتينquot; للتمليس، فإنها على الأرجح تقوم بمزجها مع مواد أخرى قد تكون غير آمنة ،لكن لا أدري مدى تأثيرها على الشعر والصحة.