قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الإعلامية المخضرمة quot;هالة سرحانquot; تعود لتقدم برنامجا جديدا على قناة المحور التي أطلقت مؤخرا حزمة من البرامج الجديدة لتنافس بها بقوة على الساحة الإعلامية....وهالة عندما إختارت إسم برنامج التوك شو الذي ستقدمه بغض النظر عن أن أسمه يتشابه مع برنامج آخر تتم إذاعته على شاشة التليفزيون المصري وتحديداً عبر شاشة القناة الثانية ndash; وهذا ليس بيت القصيد....فهالة بهذا العنوان الذي تعنيه تماما تريد أن ترسل quot;رسالةquot; إلى من كان وراء منعها من تقديم برامج على شاشات القنوات المصرية، بـأنه quot;آن الأوانquot; أن تعود وتقدم برامجها للمشاهد المصري، وهي ليست إعلامية بنت اليوم لتخطأ هذا quot;الخطأquot;....لأنها تعلم أن هذا أمر يمكن تداركه، وتغيير إسم البرنامج بعد تسوية ودية مع إدارة القناة الثانية وخاصة أنها قناة مصرية يعني quot;زيتنا في دفيفناquot; والأمور تمااام، بل إن ما حدث هو دعاية مجانية للبرنامج وهذا أمر محبب ومطلوب...لكن إعلان البرنامج والذي يبث من وقت لآخر على شاشة القناة، يظهر هالة وهي جالسة واضعة قدم على قدم وحذائها في وجه المشاهد...هنا بيت القصيد....يادكتورة هالة، إطلقي الإسم الذي تحبين على برامجك...وإرسلي رسائل لمن تشائين....وعودي إلى كل الشاشات المصرية ببرامجك حتى لو كانت مفبركة...فلم يعد الأمر يهم المشاهد كثيرا الذي لم يعد يطالع التليفزيون كثيرا هذه الأيام مع ثورة التكنولوجيا الموجودة وإنشغال معظم الشعب بوسائل التواصل الإجتماعي... لكن أن تضعي حذائك في وجه المشاهد...فهذا أمر غير مقبول ومرفوض ويتطلب تغيير الإعلان أيعقل أن أول القصيدة quot;حذاءquot;.... إذن ماذا ستكون عليه بقية القصيدة في quot;آن الأوانquot;؟