GMT 16:50 2016 الإثنين 4 يناير GMT 16:54 2016 الخميس 7 يناير  :آخر تحديث
أزمات ما بعد يناير 2016 غير ما قبله

من يطفئ الحرائق العربية المتنقلة؟

إيلاف

في هذا الملف، تلمّ "إيلاف" أزمات عربية تراكمت حتى صارت جبالًا تنوء تحتها الشعوب، لكن مسار تطوّر كل أزمة ينبئ بتبدلات كبيرة في عام 2016، وفق سياق عالمي مقبل على تغييرات في الخريطة السياسية للمنطقة.

خاص "إيلاف": ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل.

فعليًا، هذا ما يدفع بأهالي المعمورة العربية الى تجاوز محنهم، ما قدم منها وما استجد، ليكملوا حياتهم في دول أقل ما يقال فيها إنها فاشلة، أو آيلة الى "الفشل".

مصر 2016: الإرهاب محاصرًا
الضربات العسكرية تضعف تنظيمات سيناء الارهابية

 

وتتجدّد فسحة الأمل هذه عند انتهاء كل عام وابتداء آخر، إذ درج الناس على الاستبشار خيرًا، بالرغم من أن أمثولات الأعوام التي سبقت لا خير فيها، بل كانت على قاعدة "تذهب الأيام ولا يأتي أفضل منها".

لبنان 2016: اطمئنان اقتصادي بالرغم من المخاوف
هل تنهي مبادرة "فرنجية رئيسًا" زمن التسويات؟
اللاجئون 2016: النزف البشري المؤلم
أزمة اللاجئين تهدد بتغيير وجه أوروبا

 

يعيش اللبنانيون والسوريون والعراقيون والمصريون واليمنيون على وقع أزمات، خفيفة حينًا دموية أحيانًا، من دون أن ينقطع حبل الود بينهم وبين أوطانهم.

العراق 2016: ما العمل؟ (1 من 2)
في بغداد تمطر أزمات عصية على الحل

 

اللبناني قطع عامًا بلا رئيس، وبتراكم محن أشدها وطأة رؤيته أكفان بني جلدته من الشبان، أي من ركائز مستقبل البلد، عائدة من ميدان الرعب السوري، بعدما أصر حزب الله على تنفيذ وليه الفقيه، وجر الشعب اللبناني الى مغامرة أخرى من مغامراته المكلفة. كما يرزح اللبناني تحت عبء الاقتصاد المتآكل، وأزمة النفايات المستمرة، وتحتها نفايات فساد سياسي برائحة تزكم الأنوف.

العراق 2016: ما العمل؟ (2 من 2)
بغداد أمام أمن شائك وأزمة نازحين مستفحلة

 

ويموت السوريون في اليوم ألف ميتة، إن ببراميل بشار الأسد، أو بصواريخ المقاتلات الروسية، أو برصاص الحرس الثوري الإيراني، أو بسكين تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، أو بفتاوى جبهة النصرة، أو بتنازع المعارضات السياسية على المناصب والمكافآت المالية الاقليمية والدولية، أو غرقًا في بحر من بحور الدنيا الواسعة، التي يقصدونها هربًا من سعير لا ينطفئ.

يمن 2016: صنعاء تنتظر تحريرها
عدن تجرد حساب أهدافها المحققة

 

ويسير العراقي في الشارع لا يعرف إن كانت ستنفجر بجانبه سيارةٌ مفخخة، أو سيموت بحزام ناسف تزنّر به متطرف إرهابي، أو سيجد نفسه بلا مأوى ولا مأكل بينما يسرق ماله متنفّذون فاسدون يعيثون في  أرض ما بين النهرين فسادًا.

يمن 2016: الخليج يريده موحدًا
اليمن الجديد: لا تفكك ولا ارتهان لأموال إعادة الإعمار

 

ويحيي المصريون بعد أيام ذكرى خامسة لثورة أولى ظنوا أنها أطاحت بنظام جثم على صدورهم أربعة عقود، فوجدوا أن حالهم اليوم أسوأ من ذي قبل، بعد ثورة ثانية أعادت العسكر إلى السلطة، فلا العيش طالوه، ولا الحرية، وتبدو العدالة الاجتماعية اليوم في خبر كان... لكن من دون أي حماسة مصرية لثورة ثالثة في أرض الكنانة.

يمن 2016: "عاصفة الحزم" تحت المجهر
حكومة هادي: جدل الشرعية واستحقاقات المهام الوطنية

 

أما اليمنيون، فيمشون بين القذائف كالماشي بين نقاط المطر، وشعارهم في أزمتهم أن لا يصيبنا إلا ما كتب الله لنا... والحوثيون والتحالف وإيران وأميركا والعالم. يصرون على يمن سعيد واحد، بينما كل المؤشرات تدل على أن يَمَنَيْنِ يلوحان في الأفق، مع انتهاء "إعادة الأمل" من تحرير البلاد والعباد من رجس الحوثيين.

سوريا 2016: أزمة مستعصية وإرادة دولية مهزوزة
هل يغيّر العالم مسلّماته لحل الأزمة السورية؟

 

ومن هذه الأزمات مجتمعة، نتأت أزمة اللاجئين في أوروبا، هذه الأزمة التي تهدد فعليًا بإعادة أوروبا عشرات الأعوام إلى الوراء، من خلال تغيير وجهها إلى الوجه اليميني المتطرف، وكأن العالم ينقصه تطرف إضافي، ومن خلال فرط عقد اتحاد يقال إنه التجمع الأكثر قدرةً على الحياة في المعمورة.

مصر 2016: التعذيب عاد والسخط ساد... ولكن!
لا ثورة ثالثة في ذكرى 25 يناير

 

إنها أزمات مستمرة، ولكل منها تطورها الخاص، ترصده "إيلاف" في ملف وافٍ، يحيط بها من كل جانب، لترسم صورة كبيرة لمنطقة تنام على حرير لتستيقظ على كفّ عفريت. إن قراءة هادئة بما جدّ من تطورات في عام 2015 تساعد على بلورة توقعات سياسية ليس المطلوب منها أن تصحّ كلها، بل أن ترسم خطوطًا لا يخرج عليها "الحال"، ولو كان دوامه من المحال، أو خريطة طريق تسمح بتبيّن حلول لعدد لا يستهان به من الملفات الساخنة، في ظل توجّه إقليمي - دولي إلى إعادة النظر الجذرية في الخريطة السياسية للشرق الأوسط.

يمن 2016: صنعاء وعدن وما بينهما
هل يبقى اليمن سعيدًا بوحدته؟
الجرح السوري المفتوح (1 من 2)
سورنة القرار أهم تحديات المعارضة
الجرح السوري المفتوح (2 من 2)
الثورة مستمرة... ولن يؤسلموها!

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار