: آخر تحديث
تعهد بدعم الشباب للوصول لمنصب رئيس الجمهورية

أردوغان إلى "العثمنة" خلفًا سِرّ

نصر المجلي: أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أهمية أن يتعلم الشباب اللغة التركية العثمانية، ولو اتقان قراءتها كحد أدنى، وقال: "إذا لم يتمكن الشباب من العودة إلى الكتب والكتابات والوثائق التي كتبت (بتلك اللغة) طيلة السنوات الـ600 الماضية، فلن يكون لتعلمهم اللغة الفرنسية جدوى".

وقال أردوغان في كلمة له خلال اجتماع "المجلس الاستشاري الشبابي 2023"، في مدينة إسطنبول، يوم الأحد إنه "لا يمكننا تحقيق أهدافنا عن طريق جلوسنا في بلدنا والتحدث بلغتنا فقط. أنا أولي أهمية قصوى لتوجه الشباب إلى بلدان أخرى وصقل مهاراتهم هناك واكتساب خبرات جديدة شرط المحافظة على قيمهم وثقافتهم". 

وكان الرئيس التركي أعلن في ديسمبر 2014 أن أنقرة عازمة على إدراج اللغة العثمانية في المناهج التدريسية الرسمية في تركيا "سواء شاء المعارضون أم أبوا". 

وانتقد أردوغان في كلمة كان ألقاها خلال مشاركته في مجلس شورى الديني الخامس، نظمته رئاسة الشؤون الدينية التركية في أنقرة معارضو تلك الخطوة، معتبراً إياهم "خطراً كبيراً".

تركيتنا القديمة

وأردف أردوغان قائلاً "هناك من يشعرون بالانزعاج من تعلم أبناء هذا البلد اللغة العثمانية، وبالأصل هي تركيتنا القديمة، وليست لغة أجنبية، وسنتعلم بواسطتها الحقائق".

وأشار أردوغان إلى أن المعارضين يتهكمون على اللغة العثمانية، باعتبار الفائدة من تعلمها "تقتصر على قراءة النصوص المكتوبة على شواهد القبور"، حيث أكد أن المشكلة تكمن في منهجية التفكير بهذه الطريقة، مبيناً أن شواهد القبور تحمل تاريخاً، وحضارة، معتبراً "عدم معرفة جيل لهوية من يرقد في مقابره بالجهل الأكبر". 

ثروة البلاد

وإلى ذلك، تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن يظل عونا للشباب ما حيا، متمنيا وصولهم إلى رئاسة البلاد. وأثنى أردوغان على الدور الفعّال الذي يضطلع به الشباب التركي في كافة المجالات، لا سيما في المجال الاقتصادي. وأكد، أيضا، على أهمية دور الشباب في تحقيق أهداف تركيا للعام 2023، وترك بصمة لهم في تاريخ بلدهم.

كما تعهد الرئيس التركي بالوقوف إلى جانب الشباب دائما، وأن يظل عونا لهم ما حيا، معربًا عن فخره بارتفاع معدلات الشباب في تركيا؛ فهم "مصدر قوة وغنى" لهذا البلد.

وعبّر عن سعادته بتبوّء الشباب مراكز مهمة في مؤتمرات حزب العدالة والتنمية (الحاكم)، مشيرًا إلى أن الشباب سيتولون المزيد من المهام والمناصب خلال الانتخابات البلدية المقبلة.

كما أعرب أردوغان عن أمله في نجاح الشباب بالوصول إلى البرلمان خلال الانتخابات المقبلة، متمنيًا وصول الواعد والنشيط منهم إلى رئاسة الجمهورية.

وكانت التعديلات الدستورية التي وافق عليها الشعب التركي، في أبريل/نيسان الماضي، تضمنت تخفيض سن الترشح للبرلمان من 25 عاما إلى 18 عاما.
 


عدد التعليقات 6
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. سلطان العفن
omar - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 09:42
و اين اللغة الكردية و من الصباح و حتى الليل تقول بانك لا تفرق بين الاكراد و الاتراك و الارمن و تريد ان تعيد اللغة العثمانة العفنة و تمنع لغة شعب الكردي على من تضحك ايها الفاشي العنصري نهايتك ستكون على ايد ي الاكراد فكشفوك للعالم في كوبانة بانك راس داعش و اخواتها و اليوم تبيع المعارضة و الشعب السوري للروس و النظام
2. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 13:49
I think the Ottoman Empire is a cultural history that was royal? but was grand & massive in how many nations they ruled so this BS that some Arabs or Kurds are trying to make Ordogan some how be ashamed of repeating that "Dirty" history is fake or false cause Ordogan was ELECTED? so he came to the leadership through fair & clean election, next He can not bring Royal system back cause his people will not allow it. After all in the middle east no one come to power through election
3. لغة همجيه وغزو ومذابح
هيـام - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 14:20
لا يوجد في اللغه العثمانيه ما يدعو للفخر بل ما يدعو للخزي والعار , اللغه العثمانيه هي لغة الغزو والهمجيه والطغيان ولغة السفاحين ومجرمي الاباده الارمنيه وغير الارمنيه , ولغة المذابح والتدمير والاحتلال الهمجي لبلدان وشعوب شتى , والان صحيح ان فائدةها الحقيقيه هي في قرائة شواهد القبور كما يقول المعارضين!!!. واذا كانت القبور عند اردوغان تحمل تاريخا وحضاره فالمهم أي تاريخ هذا وأي حضاره !!! انه تاريخ الغزو والمذابح والابادات , و(حضارة) البطش والطغيان والهمجيه ونهب الشعوب وافقارها وتجهيلها ,فثلاث ارباع اراضي تركيا الحاليه هي مسلوبه ومحتله من دول مجاوره اما اليونان واما ارمينيا واما سوريا او غيرها .. ومنها لواء الاسكنرون . فبئس الحضاره وبئس التاريخ !!!
4. Knowledge is power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 14:51
I think The Greeks or the Roman did not put Christians into lions to eat them for fun?? they gave them Asian massages & lots of Caviar & Sushi?? Germany did not burn 6 million Jews?? or Japan did not rape Gisha women or The French did not kill a million Algerians or Spain does not hold Morocan lands? & since non are ashamed of their history? why should Ordogan?? The Kurds are claiming lands that was Iraqi Christian & npw it is Iraqi & Turkish , & these same people will act strange? you know the Americas both south & north?? were other people''s lands now it is Canada, USA & latin America get over yourselves Ordogan forward give them no attention?? well he most likely do not care
5. خادم شعبه
سليم - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 16:03
السيد الرئيس كغيره من البشر له اخطاء .لكن انجازاته كثيرة وكثيرة رغم الوضع الاقليمي المعقد . وفقه الله لما فيه الخير لشعبه وبلده .
6. يا عم سام
jj - GMT الإثنين 23 أكتوبر 2017 16:33
هاششي فاضية اشغال , مثل تركي ينطبق على هؤلاء من اللة الصحة والعافية ومن الحكومة المعونة اللة يعينك


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. علاج للسرطان يعيد تجديد خلايا الكبد ويغني عن عملية زرع الكبد
  2. باحثون من جامعات مرموقة ينشرون في مجلات علمية مشبوهة
  3. تسريب تسجيل لزوجة ابن ترمب
  4. قادة سابقون في الإستخبارات يحذّرون ترمب.. لا تفعلها مجددًا
  5. العراق ينهي مراحل العملية الإنتخابية وينتظر بدء السياسية
  6. ارتفاع مستوى البحر يهدد بمحو مدن ساحلية
  7. دعوات في سوريا لتفكيك
  8. قطر تخضع لابتزاز سياسي وإعلامي تركي
  9. قضايا عالقة في مفاوضات الأكراد والنظام السوري
  10. بوتين يحضر زفاف وزيرة خارجية النمسا
  11. بغداد تعلن عن تنفيذ حكم الاعدام بمدانين بأعمال إرهابية
  12. لهذه الأسباب يجب أن تصبح ألمانيا قوة نووية
  13. تفاصيل مقتل مصري اعتنق الإسلام وتخلى عن المسيحية
  14. تعرف إلى الكتاب الأكثر إثارة لعام 2018
  15. موجات الحر مستمرة في العالم لغاية 2022
في أخبار