: آخر تحديث
أعلن انطلاق عمليات تحرير مناطق غرب العراق من داعش

العبادي يرفض مبادرة كردستان بتجميد الاستفتاء مشترطا إلغاءه

«إيلاف» من لندن: فيما اعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم عن انطلاق العمليات العسكرية لتحرير قضاءي القائم وراوة بغرب العراق، فقد اكد عدم قبوله بمبادرة اقليم كردستان لتجميد نتائج الاستفتاء مشترطا إلغاءه.

واكد العبادي خلال جلسة مباحثات مشتركة بين العراق وايران برئاسته ونائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري بحضور الوزراء والمسؤولين في الوفدين ان اجراء الاستفتاء الذي اجراه اقليم كردستان العراق على الانفصال في 25 من الشهر الماضي جاء في وقت يخوض فيه العراق حربًا ضد تنظيم داعش "وبعد ان توحدنا لقتال داعش وحذرنا من اجرائه لكن دون جدوى  ولم نعتبر اجراءاتنا الدستورية في بسط السلطة الاتحادية الا انتصارًا لجميع العراقيين واستراتيجيتنا هي اخضاع هذه المناطق لسلطة الدولة ونحن لانقبل الا بالغاء الاستفتاء والالتزام بالدستور" .

واشار الى ان تعزيز العلاقات بين العراق وايران "مهم ليس لنا فقط وانما لعموم المنطقة وأمنها واستقرارها وازدهارها ونحن ندعو الى التعاون وتبادل المصالح لخدمة شعوبنا وانهاء التدخلات التي ادت الى المزيد من الدمار والضحايا والنازحين، ولذلك نطرح التنمية بديلا عن الخلافات والنزاعات بين دول المنطقة وتبديد ثرواتها وطاقتها، كما ان علينا استثمار طاقة الشباب الذي تحاول العصابات الارهابية جذبه اليها"، كما نقل عنه مكتبه الاعلامي في بيان صحافي الخميس تابعته "إيلاف".  

وحول عمليات التحرير، قال العبادي " اليوم بدأت عملية تحرير آخر معاقل داعش وتوجيهاتنا لقواتنا ان تمد يدها للمواطنين". وقال "اننا رفضنا فكرة استيعاب داعش وقررنا القضاء عليها لأن بقاءها خطر على الجميع" .

من جهته، عبر نائب الرئيس الايراني السيد اسحاق جهانغيري عن ترحيبه بتطوير العلاقات بين البلدين   وقال "نهنئكم بالانتصارات التي تحققها القوات العراقية بتحرير المدن من داعش، لقد كان عملا كبيرا بقيادتكم، وكذلك نهنئكم بنجاحكم في حفظ وحدة العراق وسيادته وسنواصل دعم العراق والمساهمة ببنائه واستقراره ، كما اعرب عن اعجابه باندفاع العراقيين جيشًا وشعبًا في حماية وطنهم ومحاربة الارهاب والانتصار عليه" . 

وبحث الوزراء من الوفدين في اهم الملفات المطروحة على جدول الاعمال ذات العلاقة بالنفط والطاقة والمياه والتبادل التجاري والسياحة وغيرها. وكان العبادي وصل الى طهران الليلة الماضية في ختام زيارة الى تركيا اجتمع خلالها مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ورئيس وزرائه بن علي يلدريم تناولت تطوير علاقات البلدين ومواجهة الاستفتاء الكردي اضافة الى محاربة الارهاب وتوحيد جهود دول المنطقة لمواجهته.

وكانت حكومة اقليم كردستان قد اعلنت أمس استعدادها لتجميد نتائج الاستفتاء على الانفصال، داعية الى وقف اطلاق النار فورا وانهاء جميع العمليات العسكرية في الاقليم. ودعت إلى "البدء بحوار مفتوح بينها وبين الحكومة الاتحادية على اساس الدستور العراقي".
وسبق للحكومة العراقية ان اشترطت لبدء حوار مع اربيل الغاء الاستفتاء وتجميد نتائجه التي وافقت على الانفصال، وتأكيد وحدة العراق والاحتكام الى الدستور في كل الاجراءات المتخذة.

العبادي لدى وصوله الى طهران

 

العبادي يعلن انطلاق عمليات تحرير قضاءي القائم وراوة بغرب العراق

واليوم اعلن العبادي انطلاق العمليات العسكرية لتحرير قضاءي القائم وراوة بغرب محافظة الانبار بأقصى الغرب العرقي .

واشار العبادي في كلمة الى العراقيين الخميس تابعتها "إيلاف" قائلاً: "ها هي جحافل البطولة والفداء تزحف للقضاء على آخر معقل للارهاب في العراق لتحرير القائم وراوة والقرى والقصبات في غرب الانبار، والتي ستعود جميعها الى ارض الوطن بعزيمة وصمود مقاتلينا الابطال".
واضاف "اعلن على بركة الله ونصره انطلاق عملية تحرير القائم ...ونكرر ما قلناه سابقا بأن معاركنا اصبحت اعراسًا للانتصار و هزيمة منكرة لداعش".. مشددًا بالقول "ليس امام الدواعش غير الموت او الاستسلام" .
واضاف العبادي "سنواصل بعزيمة واقتدار وثقة بالله تعالى تحقيق الانتصارات في جميع المجالات لابناء شعبنا المعطاء". وخاطب العبادي افراد القوات العراقية المشتركة بالقول "ايها المقاتلون الابطال بجميع صنوفكم ان شعبنا معكم والحق معكم فانطلقوا على بركة الله فالنصر حليفكم وتحية للمضمخة اجسادهم دفاعًا عن الوطن والمقدسات وستبقون الاغلى في ضمائرنا وقلوبنا ... الا ان نصر الله قريب".

ويقع قضاء القائم غرب العراق ويضم أربعة مدن وأكثر من 50 قرية ويقدر تعداد سكان القضاء والنواحي التابعة له بحسب تقديرات وزارة التخطيط بحوالي 150 الف نسمة عام 2014 وكان يعتبر منطقة تجارية هامة.

وينتمي اهالي قضاء القائم في الغالب لعشائر الكرابلة والبومحل والبومفرج والبوعبيد والسلمان من قبيلة الدليم والكرابلة والموالي والراويين والبوحردان. وقد سقطت المدينة بيد تنظيم داعش في 20  يونيو عام 2014 بعد معركة دامت خمسة أيام.

أما قضاء راوة فهو احدث أقضية محافظة الانبار ومركزه مدينة راوة وكان تابعًا اداريا الى قضاء عانة ثم فصل عنه عام 2001 . ويشمل هذا القضاء مدن راوة والقرى القريبة التابعة لها، وتقع راوة وهي مركز القضاء على شريط ضيق من الأرض محصور بين الجبل والنهر يتراوح عرضه بين (200-800 م) ولما زاد عدد سكانها امتدت بيوت المدينة إلى سفح الجبال .

وتقع راوة على بعد 320 كم غرب العاصمة بغداد وتبعد عن الحدود السورية الشرقية 100 كم وتمتاز بطبيعة جميلة وخلابة ويبلغ عدد سكانها 20.000 نسمة تقريباً وتبلغ مساحة قضاء راوة 5000 كم².

وامس، قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خلال اجتماعه مع اعضاء الحكومة المحلية وابناء محافظة الانبار الغربية من شيوخ العشائر والاكاديميين لبحث توطيد الاستقرار في المحافظة، "لقد حققنا معجزة الانتصار وقطعنا شوطًا طويلاً ومضنيًا وقدمت قواتنا البطلة وجميع العراقيين واهل الانبار تضحيات غالية يجب ان نحافظ عليها بوحدتنا الوطنية وابشركم بعودة آخر شبر بيد داعش في الانبار قريبًا".

 

 


عدد التعليقات 10
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اعدام راعي في كل قرية
Rizgar - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 08:12
قرر النظام الملكي إعدام راعي او فلاح كوردي ١٩٤٢ في كل قرية من قرى منطقة بلة وبارزان لتخويف الكورد وإرهابهم للقبول بالهيمنة العربية والخضوع للكيان السرطاني المؤسس . فهل فعلا أرعبوا الكورد عن طريق الا عدامات ؟
2. كيان خبيث
Rizgar - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 08:15
اخر اوراق الكيان الخبيث بعد الاغتصاب الجنسي خلال عمليات الانفال ، اللجوء الى تجويع الشعب الكوردي ؟
3. رفض المبادرة
hamoda - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 09:24
رفض المبادرة يعني اعلان الحرب من قبل حيدر العبادي٠٠ سوف نقوم بملاحقة كل من ارتكب جريمة حرب ضد ابناء الشعب الكردي في لاهاي ٠ حيدر العبادي سوف يكون على راس القئمة باعتباره قائد الاعلى للمرتزقة المدعومة من ملالي ايران
4. تجميد؟؟؟؟؟؟؟؟
عراقي متبرم من العنصريين - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 09:40
تجميد.. يعني تمديد فترة ماقبل الإنفصال؛ لعبة صهيونية الهدف منها أولاً الإعتراف برئاسة بارزاني رغم انتهاء ولايته للإقليم. وثانياً فيما لو وافق العبادي على التجميد وليس الإلغاء عندما لايحصل جنابه من الحكومة على مبتغاه يعود ليلعب بهذه الورقة من جديد.. يجب إلغاء الاستفتاء وإقالة بارزاني، هذا مايحتّمه الدستور العراقي وإلا فسوف لن يصدق علينا اسم دولة ذات دستور وذات هيبة وقانون، بل سينبت في العراق أكثر من بارزاني و((شدّوا راسكم ))!
5. اي صح
مواطن - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 09:45
صار طشاركم في كركوك عفيه عليك يالعبادي مكانهم الأصلي فوق تلال وين ترحون بعد النوب الحشد راح يصفيكم
6. لماذا؟
مضاد رزكار - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 09:47
لماذا الكردي في ألمانيا يكون ألماني وفي بريطانيا بريطاني وفي أمريكا أمريكي وفي فرنسا فرنسي رغم أن هذه الدول لم تجعلهم يشاركونها الثروة والحكم كما جعلناهم في بلداننا علماً بأنهم متسللون ولا أصل ولا تاريخ لهم في بلداننا؟ لماذا في بلداننا لايلزمون أدبهم ويحترمون القوانين والدساتير ويقومون بهذه الممارسات الإجرامية ضد شعوب وبلدان المنطقة؟!
7. كاكا رزكار
احمد - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 09:58
بعيد عن العرب والكرد كاكا رزكار وبعيد عن الاغتصابات الى هارى الناس بتعليقاتك انا افهم تعليقتك وهذا حقك بالدفاع عن قومتك لكن اخى كاكا تتحدث عن الانفال بشكل دائم وانا اتفق معاك الانفال جريمة ضد الانسانة لكن عليك البوح بكل من شارك بيها صدام حسين واكثر من ١٠ الف معظهم الان مستشارين الان عند كاكا مسعود او موظفين كبار ب اقليم كردستان لا احد يذكرهم ممكن تعلق ولو مرة واحدة بالجحوش الذين يسكنون فلل فى اربيل ودهوك واعطنى حكم واحد على احد من هؤلاء ليكون لتعليقاتك مصداقية وفقك الله فى الدفاع عن قومتك بالحق
8. غرور العبادي
هادي المختار - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 10:12
ان غرور حيدر العبادي سيقود العراق الى كارثة حقيقة
9. دولة تخون شعبها
برجس شويش - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 10:18
بعد ان ذهب الى تركيا ومن ايران اعلن رئيس ورزاء الدولة الفاشلة بانه يرفض مبادرة شعب كوردستان للحوار والمفاوضات, انها قمة الخيانة , دولة العراق تتحالف مع تركيا وايران العدوتين لقضية شعب كوردستان ضد جزء من كوردستان لازال جزء من هذا العراق الذي ابدا لا نعتز باننا جزء منه. دولة تفتك بشعبها وتدمر مدنها وقراها وتشرد اهلها . سننتصر على هذه الدولة الفاشلة ونتحرر منها ومن مشاكلها التي لا نهاية لها ابدا.
10. Raad
Raad - GMT الخميس 26 أكتوبر 2017 11:42
‎كنت أأمل ان لا يورث الأكراد ابناءهم شيمه الغدر بعد ان نعمو بالحريه بعد عام ٢٠٠٣ كما نعم بها أبناء الوطن من العرب والأقليات الاخرى ،كان الغدر من شيم الأكراد في العهود التي سبقت سقوط الصنم حيث كان البيشميركه هم اول من استعمل الحراب قبل داعش لذبح الجنود الأبرياء من الجيش العراقي فقد كانو يغيرون ليلا على الروابي ويقومون بذبح الجنود ،اما قاداتهم فكانت العماله والنذالة علامه لا تفارق أعمالهم فقد ارتبطو بايران وإسرائيل وتركيا ومع كل من يعادي شعب العراق وكما هو حال كل عميل فقد كانو اول من ويضحى بهم بعد اكتفاء الحاجه منهم فقد استغلهم شاه ايران بعدائه للعراق وبعد ان حصل على شط العرب رماهم كالكلاب ولكن كما في كل مره فان شعب العراق بر بأبنائه حتى العاقين فبدلا من ان يعاقب الكرد وتحاكم قيادتهم احتضنهم العراق وقدم لهم المال فكان كل من يسلم بندقيته يستلم ٥٠٠ دينار عراقي وكل شجره جوز تعوض ب ٥٠ دينار عراق الذي كان يساوي تقريبا ٤ دولار أمريكي، ومن ثم صدر الحكم الذاتي للأكراد واللغة الكرديه كانت في مدارسهم وأضيفت اللغه الكرديه لمناهج التدريس ، وبدل من ان يحفظ الأكراد وقادتهم العراق تآمرو عليه في حرب ايران وكانو كالخنجر في ظهر العراق وللحفاظ على شعب العراق من المؤامره كان الكردي مخير من الخدمة في زمن الحرب ، وبعد انتفاضة ٩١ المباركه أراد قاده الكرد استغلال الضروف والركوب على ماسي العراقين في الجنوب الا انهم مع اول طلقه من جيش الصنم هربو للجبال واستنجدوا بالجوار وأمريكا وكان لهم ما ارادو فبعد ان قتل ونكل بأهلنا في الوسط والجنوب حمتهم امريكا بمنطقه حظر الطيران فكان أهل العراق يساقون المر من قمع الصنم والحصار الامريكي كان الشمال ينعم بالحريه والامان بحمايه الأمريكان وبعد سقوط الصنم وبدلا من ان يرد الكرد الجميل لاهلنا المظلومين بدو بشرط الشروط و صبحو ملاذ لكل من نهب وقتل العراقين وتحالفو مع من يكن العداء لشعب وحكومه العراق المنتخبه قرى تحالفاتهم مع تركيا وزياراتهم لقطر والإمارات وعملو على تسهيل دخول داعش وعدم مقاومته الا بعد ان نكل بوعده لهم ،سرقو نفط العراق وباعوه لحليفهم بثمن بخس أتفقو مع ار دغان كما أتفقو مع الشاه من اجل ان لا يعم الأمن والسلام في عراقنا الحبيب باعو لهو النفط المسروق بابخس السعار لا لشي الا نكايه بحكومة العراق ولكن كما في السابق فبعد ان اكتفت الحاجه للعملا رمو


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأوروبيون يخشون الجواسيس البريطانيين!
  2. اكتشاف عدد من أقدم المجرات في الكون على عتبتنا
  3. العلماء يكتشفون أقدم دليل على الحياة في الأرض
  4. مدير تويتر التنفيذي سيُستجوب أمام مجلس النواب الأميركي
  5. ترمب يرد على 350 افتتاحية في الصحف الأميركية 
  6. من بينهم رئيس باراغواي الجديد: من هم عرب أمريكا اللاتينية؟
  7. نظام غذائي قاتل... تعرف إليه!
  8. الكشف عن تفاصيل علاقة
  9. علاج للسرطان يعيد تجديد خلايا الكبد ويغني عن عملية زرع الكبد
  10. باحثون من جامعات مرموقة ينشرون في مجلات علمية مشبوهة
  11. تسريب تسجيل لزوجة ابن ترمب
  12. قادة سابقون في الإستخبارات يحذّرون ترمب.. لا تفعلها مجددًا
  13. العراق ينهي مراحل العملية الإنتخابية وينتظر بدء السياسية
  14. ارتفاع مستوى البحر يهدد بمحو مدن ساحلية
  15. دعوات في سوريا لتفكيك
في أخبار