: آخر تحديث
في زيارة تتوج بلقاء مع ماكرون

سعد الحريري يصل إلى باريس

وصل رئيس الحكومة اللبناني المستقيل سعد الحريري صباح السبت إلى باريس، حيث من المقرر أن يلتقي الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على أمل التوصل إلى حل للأزمة السياسية الناجمة من استقالته المفاجئة، بحسب مصادر متطابقة.

إيلاف - متابعة: أعلن تلفزيون "المستقبل" اللبناني، الذي تملكه أسرة الحريري، عن وصول رئيس الوزراء المستقيل إلى فرنسا، وهو ما أكده مصدر قريب من الحريري. 

وقال مصدر ملاحي إن الطائرة التي أتت من الرياض حطت في مطار لوبورجيه بالقرب من باريس عند الساعة 07:00 (06:00 ت غ).

ومن المقرر أن يستقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحريري ترافقه أسرته على مأدبة غداء، حسب ما أوضحت الرئاسة الفرنسية، بدون تفاصيل حول الفترة التي ستستغرقها زيارته في فرنسا.

قبل ذلك، كان الحريري كتب في تغريدة أنه "في طريقه إلى المطار" لمغادرة الرياض التي يتواجد فيها منذ الرابع من نوفمبر تاريخ تقديم استقالته. وكتب الحريري: "القول إنني محتجز في السعودية وإنني ممنوع من مغادرة البلاد هو كذبة. أنا بطريقي إلى المطار".

وكان مصدر مقرب منه قال قبلها إن الحريري "أجرى اجتماعًا ممتازًا مع ولي العهد (السعودي)" قبل مغادرته السعودية.

وأعلنت الرئاسة اللبنانية على حسابها على موقع "تويتر" أن رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري يتوجه إلى لبنان الأربعاء للمشاركة في مراسم عيد الاستقلال.

وأفادت الرئاسة أن "الرئيس (ميشال) عون تلقى صباح اليوم اتصالًا هاتفيًا من الرئيس الحريري، أعلمه فيه أنه سيحضر إلى لبنان للمشاركة في الاحتفال بعيد الاستقلال" في 22 نوفمبر. 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. إستقالة
haider - GMT السبت 18 نوفمبر 2017 10:07
يريد ترك منصبه. وذكر أنه أثناء زيارته للسعودية. وماذا في ذلك؟ متأكد بأن لن يفقده أحد.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السجائر الإلكترونية
  2. نيويورك تايمز ستصدر بتصميم جديد
  3. ترمب يصف مستشارة سابقة بأنها
  4. قيادات سنية عراقية تتحالف لخوض مفاوضات تشكيل الحكومة
  5. خالد الفيصل: مكة المكرمة ستكون من أذكى مدن العالم
  6. أردوغان يدعو العبادي لحماية تركمان كركوك ومواجهة العمال
  7. مهاجم ساحة البرلمان البريطاني لا يتعاون مع التحقيق
  8. أردوغان يلجأ إلى تميم
  9. الأكراد يجرون مباحثات ثانية مع النظام في دمشق
  10. إغلاق قاعدة إنجرليك الأميركية قد يكلف أنقرة غاليًا
  11. مستشار ترمب تحت الضغط... الخيانة المستحيلة بكلفة مليوني دولار
  12. البرلمان البريطاني
  13. العبادي يبحث مع أردوغان ملفات المياه والعمال والاقتصاد
  14. عقوبات أميركا قد تعرقل حصول المغرب على صواريخ روسية
  15. ترمب يدافع عن قراره تشكيل قوة فضائية
  16. هيومن رايتس وأمنستي تندّدان بـ
في أخبار