GMT 4:02 2017 الخميس 20 أبريل GMT 3:59 2017 الأحد 23 أبريل  :آخر تحديث
لا تتخطى تكلفة الواحدة منها 21 ألف دولار

كوريا الشمالية تصنع طائرات تضلل الرادارات الأميركية

إيلاف- متابعة

كوريا الشمالية: في وقت تشهد فيه العلاقات بين كوريا الشمالية وأميركا توترات كبيرة بسبب التجارب الصاروخية، التي تجريها بيونج يانج، والتي تعتبرها أميركا خرقًا للقانون الدولي إضافة إلى تجاربها النووية، قامت كوريا الشمالية بإطلاق سرب من الطائرات الحربية التي تُغطى بمواد خشبية ومشتقات للأنسجة، من أجل تضليل الرادارات الأميركية في حالة الحرب.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ستار" البريطانية أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون يريد أن تكون طائراته الحربية قادرة على التخفي من على شاشات الرادارات الأميركية عالية التقنية أثناء الحرب.

وأوضحت الصحيفة أن الطائرات التي أمر زعيم كوريا الشمالية بتصنيعها لا تتخطى تكلفة الواحدة منها 21 ألف دولار أميركي، مشيرة إلى أنها ستكون طائرات قاذفة تستطيع اختراق الأجواء وتضليل الرادارات الأميركية أثناء الحرب للوصول إلى أهدافها.

وقالت الصحيفة إن مهندسي كوريا الشمالية يقومون بخلع الأجزاء المعدنية من طائرات "إي إن 2"، التي تستخدم في رش المحاصيل الزراعية في أوروبا، واستبدالها بأجزاء خشبية، وطلائها بمواد تستطيع امتصاص موجات الرادار، ثم يتم استخدام تلك الطائرات كقاذفات حربية لا تستطيع الرادارات اكتشافها.

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار