GMT 17:43 2017 الثلائاء 13 يونيو GMT 21:33 2017 الثلائاء 13 يونيو  :آخر تحديث
قال إن استفاء كردستان سيعرقل حل المشاكل بين بغداد وأربيل

العبادي: زيارتي للسعودية لا علاقة لها بالأزمة الخليجية

د أسامة مهدي

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الزيارة التي سيقوم بها غدًا إلى السعودية تستهدف تمتين العلاقات بين البلدين وليس لها علاقة بالأزمة الخليجية الحالية.. وحذر من أن استفتاء كردستان سيعرقل حل المشاكل بين بغداد وأربيل وأوضح أن الانتصارات المتحققة ضد داعش في العراق انعكست إيجابًا على الاوضاع في سوريا وأوضح أنه وجه بفتح تحقيق في تسمم 800 نازح إثر وجبة إفطار قدمتها منظمة قطرية.

إيلاف من لندن: قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خلال مؤتمر صحافي في بغداد اليوم عقب الاجتماع الاسبوعي لحكومته انه سيقوم غدا بزيارة إلى المملكة العربية السعودية ليس لها علاقة بالأزمة الخليجية بين قطر من جهة ومصر والسعودية والامارات والبحرين من جهة اخرى.

لكنه أشار إلى أنّ بلاده ضد اي حصار على اي دولة وان كان مختلفا معها لان الانظمة لا تتضرر منه وانما المواطنون العاديون في إشارة إلى الحصار الخليجي على قطر. ونوه بأنّه سيسعى إلى الحصول على توضيحات من السعودية بشأن الاتهامات الموجهة لقطر.

وأشار إلى أنّ السعودية وجهت له دعوة رسمية لزيارتها منذ سنة ونصف وتم التمهيد لها من خلال زيارة المسؤولين السعوديين للعراق مؤخرا. وانتقد الاصوات التي ترتفع ضد تقارب العراق مع الدول المجاورة له قائلا "عندما نحاول التقدم خطوة للتقارب مع دول الجوار هناك أصوات داخلية وخارجية تحاول عرقلة هذا التقارب".

ومن المنتظر ان يبحث العبادي خلال زيارته الرسمية إلى الرياض الاربعاء مع العاهل السعودي الملك سلمان تطوير علاقات البلدين والتعاون في مجال مكافحة الارهاب اضافة إلى مناقشة تشكيل مجلس تنسيق مشترك وتأمين الحدود المشتركة بين البلدين.

وقد شهدت العلاقات العراقية السعودية تقدما خلال العامين الاخيرين ودخلت أجواء إيجابية منذ زيارة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إلى بغداد في فبراير الماضي ولقائه العبادي وكبار المسؤولين العراقيين وأعقبتها زيارة وزير الطاقة السعودي خالد الفالح أواخر الشهر الماضي حيث بحث خلالها مع مسؤولي الحكومة العراقية الوضع في سوق النفط ومسألة تمديد اتفاق خفض الإنتاج.

وكان الملك سلمان والعبادي قد اجتمعا في عمان على هامش القمة العربية أواخر مارس الماضي فيما عبرت السعودية عن رغبتها في المساهمة باعمار المناطق العراقية التي دمرتها الحرب ضد تنظيم داعش.

الحرب على داعش

وعن تطورات الحرب ضد داعش أشار العبادي إلى أنّ الانتصارات التي حققتها القوات العراقية ضد التنظيم انعكست بشكل إيجابي على سوريا التي فقد فيها السيطرة حتى على مدينة الرقة.

واليوم أعلن عن بدء عبور الشاحنات للحدود السورية إلى الداخل العراقي بعد إزالة الساتر الترابي على الحدود وقال مصدر عسكري إن الجيش السوري والقوات الرديفة تمكن من الوصول إلى الحدود العراقية حيث يجري العمل حاليا على إزالة جميع الألغام والمفخخات التي خلفها إرهابيو داعش في الصحراء تمهيدا لفتح حركة العبور بشكل كامل بين العراق وسوريا.

وكانت قوات الحشد الشعبي العراقية اعلنت الاسبوع الماضي عن وصولها إلى الحدود السورية بعد قضائها على جيوب داعش في غرب الموصل وأشارت إلى أنّها بدأت حفر الخنادق واقامة السواتر الترابية هناك بعد ان قطعت طرق التواصل بين مسلحي داعش في البلدين.

الاستفتاء يعرقل حل المشاكل بين بغداد وأربيل

وحذر العبادي من أن إجراء الاستفتاء على انفصال إقليم سيعرقل حل المشاكل بين بغداد وأربيل واصفا اياه بغير الموفق.

واكد احترامه لأحلام او تطلعات جميع العراقيين.. مستدركا بالقول "لكننا نعيش شركاء في الوطن والاستفتاء في هذا الوقت غير موفق وغير صحيح". وأشار إلى أن مجموعة من القادة الاكراد ايضا يرون ان انفصال الاقليم عن العراق يشكل مشكلة من دون الكشف عن اسماء هؤلاء القادة.

وكان اجتماع لقادة الاحزاب الكردية برئاسة رئيس الاقليم مسعود بارزاني في أربيل الاسبوع الماضي قرر اجراء استفتاء على انفصال الاقليم في 25 سبتمبر المقبل واجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في السادس من نوفمبر المقبل. لكن هذا القرار لقي معارضة تركمانية وعربية ومحلية ورفضا وتحفظا من دول خارجية بينها الولايات المتحدة والمانيا وتركيا وايران.

تحقيق في تسمم النازحين

وعن حادثة تسمم حوالى 800 نازح في مخيم الخازر شرق مدينة الموصل أشار العبادي إلى أنّه قد وجه بفتح تحقيق في القضية مؤكدا اعتقال سبعة أشخاص على ذمة التحقيق من قبل سلطات إقليم كردستان.

وأضاف أن الطعام كان مقدما من قبل منظمة قطرية والموضوع بحاجة إلى تحقيق وآراء مختصين موضحا انه ينتظر نتائج التحقيق وقال إن مجلس الوزراء أولى هذه القضية اهتماما عاليا خلال اجتماعه اليوم.

وتسمم أكثر من 800 شخص من النازحين في مخيم الخازر بعد تناولهم وجبة إفطار اعدتها منظمة قطرية مساء امس ما تسبب بوفاة طفل وامرأة جراء إصابتهما بالتسمم.

وقال محافظ أربيل نوزاد هادي خلال مؤتمر صحافي في أربيل إن الوجبات الغذائية المعدة من قبل منظمة "عین المحتاجین" بالتعاون مع مطعم دنيا في أربيل وبتمويل من منظمة "راف" القطرية لافطار النازحين تسببت باصابة 825 شخصاً بحالات تسمم قضى 638 منهم ليلتهم في مستشفيات أربيل.

ومن جانبها قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في العراق إن العراقيين الذين اقترب عددهم من 800 شخص والذين تعرضوا للتسمم في مخيم الخازر "حسن شام" الذي يضم 6235 فرداً من اللاجئين من الموصل ومناطق الصراع ما زال منهم نحو 200 شخص في المستشفيات.

وعبرت كارولين جلاك المتحدثة باسم المفوضية عن القلق البالغ بسبب الأحداث في المخيم وأشارت إلى أنه يجري الآن توفير مياه نظيفة إضافية في المخيم بالإضافة إلى جلب منظمات ووكالات صحية أخرى للمخيم للمساعدة في تقديم الخدمات الطبية للمرضى.

قرارات للحكومة

وخلال اجتماعها اليوم فقد تم عرض موقف باعداد الموظفين الذين تسلموا رواتبهم في المناطق المحررة واعداد الذين لم يتسلموا رواتبهم مع بيان الاسباب حيث تم التصويت على اطلاق رواتب موظفي محافظة نينوى الذين دُققوا امنيا من قبل فريق التدقيق الامني لوزارة الداخلية او من قبل جهات الامن الوطني.

وقرر مجلس الحكومة تشكيل غرفة عمليات في وزارة المالية لحسم الاشكالات التي تظهر لدى تدقيق وزارة المالية لقوائم الرواتب ويستمر عملها بعد الدوام الرسمي لحين انجاز المهمة بحضور مديري التشكيلات المسؤولة عن الرواتب من الوزارات التي تأخرت رواتب منتسبيها في محافظة نينوى.

كما تمت مناقشة موضوع توفير الكهرباء في محافظة نينوى والتنسيق مع اقليم كردستان لتأمين نقل النفط الخام من كركوك إلى نينوى. وصوّت المجلس الوزراء على اعتبار مشاريع الجباية والصيانة والتأهيل في قطاع الكهرباء من المشاريع الاستراتيجية ذات الطابع الاتحادي وتقوم الهيئة الوطنية للاستثمار باصدار اجازات الاستثمار الخاصة بالمشاريع آنفا.

كما ناقش المجلس أوضاع النازحين في نينوى اضافة إلى الحادث الذي جرى امس وادى إلى تسمم 800 نازح في مخيم الخازر "حسن شاه" ووفاة طفل وامرأة حيث تم فتح تحقيق بالحادث وإلقاء القبض على سبعة اشخاص على ذمة التحقيق.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار