GMT 10:33 2017 السبت 16 سبتمبر GMT 10:38 2017 السبت 16 سبتمبر  :آخر تحديث

قوات سوريا الديموقراطية تعلن تعرضها لقصف روسي

أ. ف. ب.

بيروت: اعلنت قوات سوريا الديموقراطية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن السبت في بيان ان طائرات روسية وسورية قصفت مواقع لها في محافظة دير الزور في شرق سوريا.

وهذه المرة الاولى التي تعلن فيها قوات سوريا الديموقراطية (تحالف فصائل كردية وعربية) استهدافها من قبل الطيران الروسي.

وتشكل محافظة دير الزور في الوقت الراهن مسرحا لعمليتين عسكريتين، الاولى يقودها الجيش السوري بدعم روسي في مدينة دير الزور وريفها الغربي، والثانية أطلقتها قوات سوريا الديموقراطية التي تضم فصائل كردية وعربية بدعم من التحالف الدولي ضد الجهاديين في الريف الشرقي.

وقالت قوات سوريا الديموقراطية في بيانها السبت "في الساعة الثالثة والنصف من صباح اليوم (السبت) تعرضت قواتنا في شرق الفرات لهجوم من جانب الطيران الروسي وقوات النظام السوري استهدفت وحداتنا في المنطقة الصناعية" التي تبعد نحو سبعة كيلومترات عن الضفة الشرقية لنهر الفرات مقابل مدينة دير الزور.

واسفر القصف، وفق البيان، الى "إصابة ستة من مقاتلينا بجروح مختلفة".

واعتبرت قوات سوريا الديموقراطية ان في وقت تحقق فيه "انتصارات عظيمة ضد داعش في الرقة ودير الزور ومع اقتراب الإرهاب من نهايته المحتومة تحاول بعض الأطراف خلق العراقيل أمام تقدم قواتنا".

وكانت قوات سوريا الديموقراطية اكدت بعد اعلانها حملة "عاصفة الجزيرة" في ريف دير الزور الشرقي عدم وجود اي تنسيق مع الجيش السوري وروسيا.

كما شدد التحالف الدولي وقتها على أهمية خط فض الاشتباك بينه وبين الروس في المعارك الجارية ضد الجهاديين في شرق سوريا.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار