GMT 13:54 2018 الأربعاء 13 يونيو GMT 13:59 2018 الأربعاء 13 يونيو  :آخر تحديث

محكمة ألمانية تقضي بحبس سوري دين بالقتال في صفوف داعش

أ. ف. ب.

فرانكفورت: قضت محكمة ألمانية الاربعاء بسجن لاجئ سوري سبع سنوات لقتاله في صفوف تنظيم داعش وتوصلت في المقابل إلى أنه كذب بشأن انضمامه إلى خلية إرهابية كانت تخطط لشن هجوم في مدينة دوسلدورف.

وسلم المدان صالح أ. نفسه إلى الشرطة في باريس عام 2016 مدعيا أنه عضو في "خلية نائمة" تابعة لتنظيم داعش تخطط لشن هجوم بتفجير انتحاري وبسلاح ناري في وسط المدينة القديمة في دوسلدورف (غرب).

وتم تسليمه إلى ألمانيا في سبتمبر 2016 حيث أودع السجن. لكن خلال محاكمته، أقر بأنه كذب بشأن تورط شخصين آخرين وتوصل المدعون إلى أنه اختلق قصة المخطط الإرهابي كلها.

وتمت تبرئة مشتبه بهما آخرين هما جزائري وأردني من التخطيط لتنفيذ هجوم وتم الإفراج عنهما العام الماضي بعد قضائهما نحو 18 شهرا في السجن قبل المحاكمة. وذكرت وكالة الانباء الالمانية أن صالح كان يسعى من الادلاء باعترافات كاذبة إلى "الحصول على جائزة والفوز بحق البقاء في ألمانيا وجلب عائلته".

وفي حين اتفقت المحكمة مع المدعين على أنه لم يكن هناك أي مخطط لهجوم ارهابي في دوسلدورف، دان القضاة صالح أ. بتهمة القتال في صفوف تنظيم داعش في سوريا وقتل قناص من الجيش السوري في 2013.

وطلب محامو صالح تخفيف الحكم بحقه مشيرين إلى أنه أجبر على الانضمام إلى تنظيم داعش.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار