GMT 10:30 2017 الخميس 2 نوفمبر GMT 10:35 2017 الخميس 2 نوفمبر  :آخر تحديث
رغم تنقلاته في مختلف الملاعب الإنكليزية لخوض الاستحقاقات القارية

ريال مدريد لم يسبق له اللعب في "ويمبلي" قبل مواجهة توتنهام

ديدا ميلود

 كشفت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية أن ريال مدريد الإسباني لم يسبق له ان لعب أي مباراة على ملعب "ويمبلي" الشهير بالعاصمة البريطانية لندن طوال مشاركاته العديدة في المسابقات القارية .

و رغم ان ريال مدريد زار إنكلترا مراراً وتكراراً خلال تنقلاته في مختلف الملاعب الإنكليزية لخوض غمار الاستحقاقات الأوروبية ، إلا أن الحظ لم يحالفه ليزور ملعب "ويمبلي" الذي يعتبر واحداً من أفضل وأشهر الملاعب في العالم لغاية المواجهة التي جمعته بتوتنهام هوتسبير في الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا يوم أمس الأربعاء .
 
ولم يكن "المرينغي" أن يلعب هذه المباراة ضد "السبيرز" على ارض "ويمبلي" لولا أعمال البناء التي يعرفها ملعب "الوايت هارت لاين" معقل نادي توتنهام هوتسبير ، الذي اختار هذا الملعب الشهير  لاستقبال ضيوفه لحين الانتهاء من بناء الملعب الجديد الذي سيستضيف مباريات الفريق اللندني بداية من موسم (2018 -2019) .
 
وعلى مدار جولاته الأوروبية زار ريال مدريد 15 ملعباً من الملاعب البريطانية ليخوض 20 مباراة قارية على مختلف الأصعدة ، حقق خلالها الإنتصار في 9 مباريات ، بينما سقط في فخ التعادل في 4 لقاءات فيما تكبد سبع هزائم، أما على الصعيد التهديفي ، فقد سجل "الملكي" 31 هدفاً في الملاعب البريطانية مقابل استقبال شباكه لـ  28 هدفاً.
 
ويعتبر ملعب "أولد ترافورد" معقل نادي مانشستر يونايتد هو من أكثر الملاعب التي زارها ريال مدريد ، حيث لعب خمس مباريات على أرضيته ، تمكن من خلالها الفوز في مباراتين ، بينما خسر مثلهما وتعادل في واحدة ، كما خسر أيضا في ملعب "الانفيلد رود" معقل نادي ليفربول مرة واحدة ، كما تعرض للهزيمة مرة واحدة أيضاً على ملعب "بورتمان رود" على يد نادي إبسويتش تاون بنتيجة هدف دون رد في عام 1973 ، وتحديداً في مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.
 
و باستثناء ملعب "ويمبلي" فإن ريال مدريد زار كافة الملاعب الإنكليزية العريقة والشهيرة الاخرى، مثل ملعب "الهايبوري" المعقل السابق لنادي أرسنال ، و ملعب " الاتحاد" معقل نادي مانشستر سيتي ، فيما لم يحالفه الحظ بعد في اللعب على ملعب "الستامفورد بريدج" معقل نادي تشيلسي بعدما حالت عملية القرعة الخاصة بالمسابقات القارية دون مواجهة بعضهما البعض.
 
وتعود أول زيارة لريال مدريد للملاعب البريطانية إلى عام 1957 حيث واجه مانشستر يونايتد على ملعب "الاولترافورد" في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ، حيث انتهت المواجهة بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما .
 
أما آخر ملعب بريطاني زاره العملاق الإسباني فهو ملعب الألفية الثالثة بالعاصمة كارديف في ويلز  في شهر مايو المنصرم على نهائي دوري أبطال أوروبا الذي جمعه بنادي يوفنتوس الإيطالي، والذي انتهى بفوز ريال مدريد بأربعة أهداف مقابل هدف وتتويجه باللقب القاري للمرة الثانية عشرة في تاريخه.
 
شاهد الصورة: 
 

 

   

 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة