GMT 22:30 2017 الأحد 26 نوفمبر GMT 22:30 2017 الأحد 26 نوفمبر  :آخر تحديث
نابولي يستعيد الصدارة وسان جرمان يحسم القمة مع موناكو

فالنسيا يوقف برشلونة ومانشستر سيتي يواصل انتصاراته

إيلاف

تعادل برشلونة مع مضيفه فالنسيا بهدف لكل فريق، وواصل سيتي انتصاراته المتتالية بفوزه على هادرسفيلد، وانتزع ارسنال المركز الرابع بفوز قاتل على بيرنلي، فيما استعاد نابولي الصدارة من انتر ميلان، وحسم باريس سان جرمان القمة مع موناكو.

إيلاف_الفرنسية: انتهت قمة فالنسيا وضيفه برشلونة بالتعادل 1-1، وقلب اشبيلية الطاولة على مضيفه فياريال وحول تخلفه بهدفين نظيفين الى فوز 3-2 الاحد في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

على ملعب ميستايا، كان فالنسيا على وشك تحقيق فوزه التاسع على التوالي والحاق الهزيمة الاولى بضيفه هذا الموسم لولا هدف قاتل في الدقائق الاخيرة.

ويعود الفوز الاخير لفالنسيا على العملاق الكاتالوني (2-1) الى 18 شباط/فبراير 2007، وعلى ملعب كامب نو (2-1) الى 17 نيسان/ابريل 2016.

والتقى الفريقان سابقا في 164 مباراة، فاز برشلونة 81 مرة، وفالنسيا 42 مرة وتعادلا 41 مرة.

ولم يخسر فالنسيا اي مباراة تحت اشراف مارسيلينو غارسيا تورال (52 عاما) الذي تولى المهمة في 11 ايار/مايو 2017 بموجب عقد لمدة عامين.

وبدأ الفريقان المباراة بقوة، وتبادلا الهجمات دون اي خطورة مباشرة في ربع الساعة الاول، مالت بعدها الكفة لصالح الضيوف تدريجيا، بيد ان التسرع كان العنوان الاكبر وتمثل ذلك في حالات التسلل خصوصا من جانب الاوروغوياني لويس وسواريز.

- سوء طالع ميسي -

ولسوء حظ ليونيل ميسي ان الاستعانة بتقنية الفيديو لم تطبق بعد في "الليغا" الاسبانية، فبعد ان تلقى تمريرة من سواريز، سدد الارجنتيني كرة خاطفة من خارج المنطقة فافلتت من يدي الحارس البرازيلي نيتو وسقطت بين ساقي خلف الخط بشكل واضح وبكامل محيطها، بيد ان الاخير اخرجها وكأن شيئا لم يكن، ولم يحتسب الحكم شيئا (30).

وهي المرة الثانية التي يتعرض فيها ميسي لموقف مماثل بعد ان سجل هدفا لم يحتسب ايضا في مرمى ريال بيتيس في 20 آب/اغسطس في المرحلة الاولى.

ورد الايطالي سيموني زازا بتسديدة مماثلة ابطل مفعولها الحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن ليرتد ميسي بكرة خطرة ارتمى عليها نيتو (32).

وواصل برشلونة ضغطه الكثيف دون انقطاع، لكنه اصطدم بدفاع صلب، وصد نيتو بقدمه كرة لسواريز (39)، وقطع البرتغالي نيلسون سيميدو مدافع برشلونة كرة خطرة من امام زازا وحولها الى ركنية (40).

وبعد ان بلغ هدفه بالخروج متعادلا في الشوط الاول، هاجم فالنسيا بكثافة في مطلع الثاني، وكاد البرتغالي غونسالو غيديش يفتتح التسجيل بعد ان مر من جميع اللاعبن وواجه تير شتيغن الذي سيطر على الكرة على دفعتين (57).

واسفرت السيطرة عن هدف لاصحاب الارض بعد عدة تمريرات في الجهة اليسرى بدأها غيديش الى خوسيه غايا الذي عكسها امام المرمى ودفعها رودريغو مورينيو بقدمه من مسافة قريبة في قلب المرمى (60).

وتكرر السيناريو من نفس الجهة والمكان، بيد ان تدخلا عنيفا لم يعاقب عليه سيميدو اوقف الخطر (62)، وانقذ ميسي فريقه من الهزيمة بتمريرة بالمقاس الى جوردي البا، لاعب فالنسيا سابقا، فتابعها "طائرة" بقدمه اليسرى في الزاوية اليسرى لمرمى نيتو مدركا التعادل (82).

واصاب اندرياس باريرا شبكة برشلونة من الخارج (90+2)، واهدر زازا آخر فرص اللقاء من مسافة قريبة (90+3).

وصار رصيد برشلونة 35 نقطة، وبقى متقدما على مطارده بفارق اربع نقاط.

- هدفان في دقيقة واحدة -

اهدر فياريال فوزا كان في متناوله بعد ان تقدم بهدفين، ومني بهزيمته الرابعة هذا الموسم فتوقف رصيده عند 21 نقطة، في حين عزز اشبيلية الذي كان قريبا من فقدان المركز الخامس، موقعه رافعا رصيده الى 25 نقطة وبقي على بعد نقطتين من ريال مدريد الذي تغلب امس على ملقة بصعوبة 3-2.

ومنح الدولي الكونغولي سيدريك باكومبو فريق "الغوصات الصفراء" التقدم اثر تمريرة داخل المنطقة من بابلو فورنالس تابعها بيسراه من عند نقطة الجزاء في سقف الزاوية اليمنى (19).

وفي الشوط الثاني، ومن هجمة مرتدة سريعة، استغل الكولومبي كارلوس باكا اندفاعة لاعبي فريقه السابق اشبيلية بحثا عن التعويض، وتسلم كرة في منطقته الدفاعية وسار بها مسرعا فاستطاع الهروب من ظله الدفاعي ثم راوغ الحارس الارجنتيني ماريانو بربوسا ووضع الكرة في المرمى الخالي هدفا ثانيا لاصحاب الارض (53).

وقلص اشبيلية الفارق سريعا من ركلة حرة نفذها الارجنتيني ايفر بانيغا وتابعها المدافع الفرنسي كليمان لانغليه برأسه في الشباك (56).

وادرك الفريق الاندلسي التعادل بسرعة ايضا بتسديدة يسارية قوية اطلقها فرانكو فاسكيز من خارج المنطقة اصابت يد الحارس بربوسا وتابعت طريقها الى شباكه في اعلى الزاوية اليمنى مسجلا الهدف الثاني لفريقه في دقيقة واحدة (57).

وتزحلق فيكتور رويز على الارض بهدف قطع الكرة من امام الارجنتيني غابرييل ميركادو فتعثر الاخير واحتسب الحكم ركلة جزاء مرفقة ببطاقة صفراء هي الثانية لمدافع فياريال فطرد، وسجل بانيغا هدف الفوز لاشبيلية (78).

وفي المباراة الثانية، تقدم الضيوف بواسطة تانا الذي تابع برأسه في قلب المرمى كرة وصلته داخل المنطقة (21).

ولم يستغرق رد اصحاب الارض طويلا، وتمكن ويليان خوسيه من ادراك التعادل بعد كرة بينية موزونة من البلجيكي عدنان يانوزاي (31).

وفي الشوط الثاني، منح يانوزاي الفريق المحلي التقدم بتسديدة يسارية استقرت منها الكرة في قلب الشبكة (62).

لكن لاس بالماس لم يستسلم للامر الواقع، وعادل جوناثان فييرا بتسديدة تبعد نحو 35 مترا على يسار الحارس الارجنتيني خيرونيمو رولي (67).

وبقي ريال سوسييداد سابعا برصيد 19 نقطة مقابل 7 نقاط للاس بالماس صاحب المركز التاسع عشر قبل الاخير.

ولم يكن اتلتيك بلباو افضل حالا من سوسييداد، وتعادل مع مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا 2-2 ايضا.

وكان بلباو قريبا من حصد النقاط الثلاث بعدما تقدم مرتين بواسطة ماركل سوسايتا (16) وايناكي وليامس (60)، بيد ان ادريان (35) وفابيان شار (76) ادركا التعادل مرتين.

واصبح رصيد اتلتيك بلباو الخامس عشر 13 نقطة مقابل 12 لديبورتيفو السابع عشر.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء اسبانيول مع خيتافي.

أهداف مباراة فالنسيا وبرشلونة:

أهداف مباراة إشبيلية وفياريال:

أهداف مباراة ريال سوسييداد ولاس بالماس:

أهداف مباراة اتلتيك بلباو وديبورتيفو:

سيتي يواصل انتصاراته وأرسنال ينتزع المركز الرابع بفوز قاتل على بيرنلي

واصل مانشستر سيتي انتصاراته المتتالية بفوزه الثمين على مضيفه هادرسفيلد الصاعد حديثا 2-1، وانتزع ارسنال المركز الرابع بفوز قاتل وثمين على مضيفه بيرنلي 1-صفر الاحد في ختام المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

وعزز مانشستر سيتي موقعه في الصدارة برصيد 37 نقطة، واعاد الفارق الى 8 نقاط بينه وبين مطارده المباشر وغريمه التقليدي جاره مانشستر يونايتد الذي كان تغلب على ضيفه برايتون 1-صفر السبت.

-ارقام قياسية تاريخية-

على ملعب "غالفارم"، قلب مانشستر سيتي الطاولة على مضيفه هاردسفيلد محولا تخلفه صفر-1 في الشوط الاول الى فوز صعب وغال 2-1 في الثاني محققا انتصاره الـ 11 على التوالي.

ويدين مانشستر سيتي بفوزه الى نجمه الدولي رحيم سترلينغ الذي اصطاد ركلة جزاء مطلع الشوط الثاني ادرك منها الدولي الارجنتيني سيرخيو اغويرو التعادل (47) رافعا رصيده الى 10 اهداف في صدارة لائحة الهدافين مشاركة مع مهاجم ليفربول الدولي المصري محمد صلاح.

وسجل سترلينغ هدف الفوز في الدقيقة 84 عندما استغل كرة مرتدة من الحارس اثر كرة للدولي البلجيكي كيفن دي بروين فتابعها بفخذه داخل المرمى الخالي رافعا رصيده الى 9 اهداف على لائحة الهدافين.

كما رفع سترلينغ رصيده التهديفي الى 12 هدفا في 18 مباراة في مختلف المسابقات هذا الموسم وهي الافضل له في موسم واحد في مسيرته الاحترافية.

وافتتح هاردسفيلد التسجيل في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع عبر النيران الصديقة عندما تابع المدافع الدولي الارجنتيني نيكولاس اوتامندي برأسه الكرة في مرماه اثر ركلة ركنية.

ورفع مانشستر سيتي رصيده الى 37 نقطة في الصدارة وهي افضل غلة في تاريخه في 13 مباراة في الدوري حيث لم يخسر اي مباراة حتى الان وفقد نقطتين فقط بتعادله مع ضيفه ايفرتون 1-1 في المرحلة الثانية.

والفوز هو الحادي عشر على التوالي لمانشستر سيتي خارج قواعده في مختلف المسابقات، وهو رقم قياسي تاريخي في انكلترا.

- فوز قاتل لارسنال-

في المباراة الثانية على ملعب "تورف مور"، انتظر ارسنال الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع ليصطاد ركلة جزاء عبر نجمه الدولي التشيلي اليكسيس سانشيز الذي تعرض للدفع من المدافع جيمس تاركوفسكي امام المرمى، فانبرى لها بنفسه على يمين الحارس نيك بوب.

وهي المباراة الثالثة على التوالي التي يعاني فيها ارسنال امام بيرنلي ويحسمها في الدقيقة الاخيرة بعدما كان تغلب عليه في بيرنلي 1-صفر سجله المدافع الفرنسي لوران كوسييلني (90) في 2 تشرين الاول/اكتوبر 2016 في المرحلة السابعة من الموسم الماضي، ثم 2-1 على استاد الامارات في لندن بهدف سجله سانشيز بالذات في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من ركلة جزاء.

واستفاد ارسنال جيدا من تعثر جاره اللندني توتنهام امام ضيفه وست بروميتش البيون 1-1، وليفربول امام ضيفه تشلسي بالنتيجة ذاتها السبت، لينتزع منهما المركز الرابع، ويفض شراكة المركز السادس مع بيرنلي.

ورفع ارسنال الذي حقق فوزه الثامن هذا الموسم والثاني تواليا والرابع في مبارياته الخمس الاخيرة والسادس في الثماني الاخيرة، الى 25 نقطة بفارق نقطة خلف تشلسي حامل اللقب، وبالفارق ذاته امام توتنهام ونقطتين امام ليفربول، فيما تجمد رصيد بيرنلي عند 22 نقطة في المركز السابع.

-ساوثمبتون يوقف نزيف النقاط-

أوقف ساوثمبتون نزيف النقاط وعمق جراح ضيفه ايفرتون عندما تغلب عليه 4-1 الاحد على ملعب "سانت ميريز".

وكان ساوثمبتون البادىء بالتسجيل عبر الدولي الصربي دوشان تاديتش اثر تلقيه كرة داخل المنطقة من راين برتراند فتلاعب باحد المدافعين وتابعها داخل المرمى على يسار الحارس جوردان بيكفورد (18).

لكن ايفرتون نجح في ادراك التعادل بواسطة مهاجمه الدولي الايسلندي جيلفي سيغوردسون بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة ارتطمت بالعارضة وظهر الحارس فرايزر فورستر ثم القائم الايمن وعانقت الشباك (45).

ومنح تشارلي اوستن التقدم لساوثمبتون مجددا بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية لبرتراند ارتطمت بالعارضة وعانقت الشباك (52).

واضاف اوستن هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من تاديتش (58).

وساهم اوستن في تسجيل 8 أهداف لفريقه في اخر 11 مباراة له كأساسي حيث سجل 7 أهداف وصنع واحدا.

وختم ستيفن ديفيس المهرجان بتسجيله الهدف الرابع من تسديدة بيمناه من حافة المنطقة اثر تمريرة من جيمس وورد براوز اسكنها الزاوية اليمنى البعيدة للحارس بيكفورد (87).

وهو الفوز الرابع لساوثمبتون هذا الموسم والاول في مبارياته الاربع الاخيرة (تعادل وخسارتان متتاليتان) فرفع رصيده الى 16 نقطة وارتقى الى المركز العاشر، في حين مني ايفرتون بخسارته السابعة هذا الموسم وتجمد رصيده عند 12 نقطة في المركز السادس عشر.

أهداف مباراة مانشستر سيتي وهادرسفيلد:

أهداف مباراة ارسنال وبيرنلي:

نابولي يستعيد الصدارة ويوفنتوس التوازن

استعاد نابولي الصدارة من انتر ميلان بفوزه الثمين على مضيفه اودينيزي 1-صفر، ويوفنتوس حامل اللقب التوازن بفوزه الكبير على ضيفه كروتوني 3-صفر الاحد في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

ورفع نابولي رصيده الى 38 نقطة بفارق نقطتين امام انتر ميلان الذي كان انتزع الصدارة السبت بفوزه على مضيفه كالياري 3-1، وبفارق 4 نقاط امام يوفنتوس الذي استعاد نغمة الفوز بعد خسارته امام سمبدوريا 2-3 في المرحلة الماضية.

يذكر ان نابولي وانتر ميلان هما الوحيدان دون خسارة حتى الان في الدوري، وهما التقيا في المرحلة التاسعة في 21 تشرين الاول/اكتوبر الماضي في نابولي وتعادلا سلبا.

وجاء الفوز في توقيت مناسب لنابولي ويوفنتوس اللذين سيلتقيان في قمة نارية في افتتاح المرحلة الخامسة عشرة يوم الجمعة المقبل موعد سحب قرعة مونديال روسيا 2018 والذي يغيب عنه المنتخب الايطالي للمرة الاولى منذ 1958 والثالثة في تاريخه.

في المباراة الاولى على ملعب فريولي في اوديني، يدين نابولي بفوزه الثاني عشر هذا الموسم الى لاعب وسطه الدولي البرازيلي الاصل جورجينيو فريلو الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 33 من ركلة جزاء عقب عرقلة كريستيان ماجيو من المدافع غابرييلي انجيلا فنفذها جورجينيو بيمناه تصدى لها الحارس سيموني سكوفيه لكنها ارتدت منه ليتابعها اللاعب نفسه من مسافة قريبة بيمناه ايضا.

ومني اودينيزي بخسارته الثانية على التوالي والتاسعة هذا الموسم والاولى في اول مباراة بقيادة مدربه الجديد المدافع الدولي السابق ماسيمو اودو.

وخلف اودو احد افراد المنتخب الايطالي المتوج بلقب كأس العالم عام 2006، الثلاثاء لويجي دل نيري الذي اقيل من منصبه عقب الخسارة امام كالياري صفر-1 الاحد الماضي.

ويحتل اودينيزي المركز الرابع عشر برصيد 12 نقطة مع مباراة مؤجلة.

وفي الثانية على ملعب "يوفنتوس ارينا" في تورينو، واجه فريق "السيدة العجوز" صمودا كبيرا من لاعبي كروتوني الذين حافظوا على نظافة شباكهم طيلة الشوط الاول.

وانتظر يوفنتوس الدقيقة 52 لافتتاح التسجيل بواسطة مهاجمه الدولي الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من المدافع اندريا بارزالي، وأضاف المدافع ماتيا دي تشيلو الثاني بعد 8 دقائق بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة مسجلا هدفه الاحترافي الاول، ثم ختم المدافع الدولي المغربي المهدي بنعطية المهرجان بالهدف الثالث في الدقيقة 61 مستغلا كرة أمام المرمى من البوسني ميراليم بيانيتش تابعها داخل الشباك الخالية (71).

-جنوى يفرمل روما-

وأوقف جنوى سلسلة الانتصارات المتتالية لضيفه روما وصيف بطل الموسم الماضي عند خمسة عندما ارغمه على التعادل 1-1 على ملعب "لويجي فيراريس".

وكان روما في طريقه الى تحقيق فوزه السادس على التوالي والحادي عشر هذا الموسم عندما تقدم بهدف لمهاجمه الدولي المصري الاصل ستيفان الشعراوي بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من اليساندرو فلورنتسي (59).

لكن قائده دانييلي دي روسي تسبب بركلة جزاء لاصحاب الارض عندما عرقل المهاجم جانلوكا لابادولا داخل المنطقة فنال البطاقة الحمراء وانبرى لها الاخير بنجاح مدركا التعادل (70).

وفشل روما الذي يملك مباراة مؤجلة امام سمبدوريا، في مواصلة تشديد الخناق على يوفنتوس بطل المواسم الستة الاخيرة، حيث رفع فريق العاصمة رصيده الى 31 نقطة بفارق 3 نقاط خلف فريق "السيدة العجوز".

واهدر لاتسيو فرصة اللحاق بجاره روما الى المركز الرابع بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه فيورنتينا 1-1 على الملعب الاولمبي.

وكان لاتسيو في طريقه الى استعادة نغمة الفوز عقب خسارته امام روما بالذات 1-2 في دربي العاصمة السبت الماضي، عندما تقدم بهدف للمدافع الدولي الهولندي ستيفان دي فراي في الدقيقة 25، بيد ان فيورتينا حصل على ركلة جزاء في الدقيقة الاخيرة بعدما لجأ الحكم دافيدي ماسا الى تقنية الفيديو ليؤكد عرقلة المهاجم الاكوادوري فيليبي كايسيدو للمدافع الارجنتيني جرمان بيتسيا داخل المنطقة فانبرى لها السنغالي خوما بابكر مدركا التعادل في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع.

ورفع لاتسيو رصيده الى 29 نقطة في المركز الخامس مقابل 18 نقطة لفيورنتينا الحادي عشر.

وتابع ميلان نتائجه المخيبة محليا بسقوطه في فخ التعادل السلبي امام ضيفه تورينو على ملعب "سان سيرو" في ميلانو.

وفشل ميلان في تحقيق الفوز للمباراة الثانية على التوالي محليا بعد خسارته امام نابولي في المرحلة الماضية فرفع رصيده الى 20 نقطة في المركز السابع بفارق نقطة واحدة امام تورينو العاشر.

ويواجه القطب الايطالي المتوج بلقب دوري ابطال اوروبا سبع مرات صعوبات كبيرة محليا على رغم الاستثمارات الكبيرة لمالكيه الصينيين الذين انفقوا مبالغ طائلة منذ استحواذهم على النادي من رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلوسكوني بعد حقبة امتدت 30 عاما.

كما يواجه مدربه فينتشنزو مونتيلا ضغوطا كبيرة بسبب النتائج المتذبذبة، وتحدثت تقارير اعلامية محلية عدة عن احتمال اقالته.

وتختتم المرحلة غدا الاثنين بلقاء اتالانتا مع بينيفينتو.

أهداف مباراة نابولي واودينيزي:

أهداف مباراة يوفنتوس وكروتوني:

أهداف مبارة جنوى وروما:

ملخص مباراة ميلان وتورينو:

سان جرمان يحسم القمة مع موناكو وليون يقتص من نيس بخماسية

حسم باريس سان جرمان المتصدر مع مضيفه موناكو حامل اللقب بفوزه عليه 2-1، الاحد في ختام المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم الذي شهد خماسية جديدة ونظيفة لليون في مرمى مضيفه نيس.

على ملعب لويس الثاني في الامارة، افتتح باريس سان جرمان التسجيل عبر هداف البطولة الاوروغوياني ادينسون كافاني الذي تلقى كرة من الالماني يوليان دراكسلر تابعها من زاوية ضيقة في اعلى الزاوية اليمنى (19)، رافعا رصيده الشخصي الى 16 هدفا في 14 مباراة.

واستمرت سيطرة فريق العاصمة حتى نهاية الشوط الاول، لكن الفرصة الحقيقية الوحيدة كانت لصاحب الارض عبر هدافه الكولومبي راداميل فالكاو من ركلة حرة (27).

وفي الشوط الثاني، تابع باريس سان جرمان بنفس الوتيرة، وهدد مدافعه البرازيلي داني الفيش بعد ركلة ركنية وتمريرة رأسية من ادريان رابيو، اطلقها الاول من نحو 35 مترا انحرفت قليلا عن المرمى (49).

وحصل البرازيلي نيمار على ركلة جزاء اثر عرقلته من قبل المالي المامي تراوريه انبرى لها بنفسه وسجل منها الهدف الثاني للفريق الزائر (52).

وحصل روني لوبيس على ركلة حرة على خط المنطقة بعد اسقاطه من قبل الفيش، نفذها بنجاح البرتغالي جواو موتينيو مقلصا الفارق (81).

وحاصر لاعبو موناكو ضيوفهم في الدقائق الاخيرة، وحال التسرع دون ادراكهم التعادل.

- خماسية ثالثة بيضاء لليون -

وحقق سان جرمان فوزه الثاني عشر رافعا رصيده الى 38 نقطة وموسعا الفارق الى 9 نقاط بينه وبين موناكو الذي مني بالهزيمة الثالثة.

وتراجع البطل الى المركز الثالث بفارق الاهداف عن ليون الذي اقتص من مضيفه نيس، وهزمه بخماسية نظيفة على ملعب اليانز ريفيير.

والخماسية هي الثالثة لفريق المدرب برونو جينيسيو خارج ارضه بعد فوزه على تروا وسانت اتيان بنفس النتيجة.

ولم يدخل مرمى ليون اي هدف منذ فوزه على ايفرتون الانكليزي 2-1 في الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) في 19 تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

وكان مونبلييه الوحيد الذي قطع هذه السلسلة الناجحة لليون بتعادله معه صفر-صفر في غياب الاستراتيجي الدولي الجزائري الاصل نبيل فقير الموقوف، في حين اعلن اليوم قبيل انطلاق المباراة عدم مشاركته فيها بداعي "المرض".

عموما بدا صاحب الارض تائها طوال المباراة، ولم يسدد على مرمى ضيفه الا ثلاث مرات عبر الايطالي المشاغب ماريو بالوتيلي (11 و50 و66)، فيما كان الفريق الزائر الطراف الافضل في معظم مراحل اللقاء.

وافتتح ليون التسجيل في وقت مبكر مستفيدا من الارتباك في دفاعات منافسه، عن طريق الهولندي ممفيس ديباي الذي تلقى كرة داخل المنطقة من ماكسويل كورنيه تابعها بيمناه في اسفل الزاوية اليمنى (5).

وفي الدقيقة 20، اضاف كورنيه الهدف الثاني مستفيدا من تمريرة الهولندي كيني تيتي.

وسجل الدومينيكاني من اصل اسباني ماريانو دياز الهدف الثالث اثر كرة بينية من الجزائري الاصل حسام عوار الذي قاد هجمة مرتدة (27).

ووقع ديباي على الهدف الرابع بعد ان ارسل اليه ماريانو كرة خارج المنطقة اطلقها الاخير قوية لا ترد في قلب الشباكة (38).

وفي الشوط الثاني، نقصت صفوف نيس الذي غاب عنه الخبير الهولندي ويسلي شنايدر المصاب في ربلة الساق الخلفية، بطرد لاعب الوسط البرازيلي مارلون سانتوس (70).

ولم يحسن ليون استغلال الوضع الجديد في الدقائق العشرين الاخيرة، واكتفى باضافة هدف واحد لا اكثر جاء بتوقيع مزيان مواليدا الذي استثمر كرة من تانغي ندومبيلي (79).

ورفع ليون رصيده الى 29 نقطة وتقدم بفارق الاهداف على بطل الموسم الماضي الذي يستضيف لاحقا اليوم باريس سان جرمان المتصدر (35 نقطة).

وعلى ملعبه فيلودروم، حقق مرسيليا الرابع فوزا صعبا على ضيفه غانغان بهدف وحيد سجله فلوريان توفان بعد تمريرة داخل المنطقة من ديميتري باييت (31).

وحقق مرسيليا فوزه الاول بعد تعادلين، ورفع رصيده الى 28 نقطة ليبقى في دائرة المتصدرين، في حين وقف رصيد غانغان الخامس عشر عند 15 نقطة.

أهداف مباراة سان جرمان وموناكو:

أهداف مباراة نيس وليون:

أهداف مباراة مرسيليا وغانغان:

هامبورغ يقسو على هوفنهايم وهرتا برلين يزيد محن كولن

قسا هامبورغ على ضيفه هوفنهايم عندما هزمه بثلاثية نظيفة، فيما زاد هرتا برلين محن مضيفه كولن بالفوز عليه 2-صفر الاحد في ختام المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم.

في المباراة الاولى على ملعب "فولكسبارك شتاديون"، بكر هامبورغ بالتسجيل وتحديدا في الدقيقة السادسة بفضل النيران الصديقة عندما سجل المدافع النيجيري كيفن أكبوغوما بالخطأ في مرمى فريقه.

وانتظر هامبورغ الشوط الثاني لتعزيز تقدمه عبر لاعب الوسط الصربي فيليب كوستيتش من ركلة حرة مباشرة بيمناه (75)، ثم أكد فوزه بهدف ثالث حمل توقيع غيدون جونغ في الدقيقة 88 بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من دينيس ديكميلر.

وهي الخسارة الثالثة فقط هذا الموسم لهوفنهايم احد فريقين هزما بايرن ميونيخ حامل اللقب (2-صفر في المرحلة الثالثة) هذا الموسم (مع بوروسيا مونشنغلادباخ 2-1 السبت).

وجاءت الخسارة لتؤكد اسبوعا مخيبا لرجال المدرب الشاب يوليان ناغلسمان (30 عاما) الذي اختير افضل مدرب في عام 2016، حيث تعرض الفريق لخسارة قاسية امام مضيفه سبورتينغ براغا البرتغالي 1-3 الخميس في الجولة الخامسة قبل الاخيرة في مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" حيث خرج خالي الوفاض.

وتجمد رصيد هوفنهايم عند 20 نقطة وتراجع الى المركز السابع، فيما حقق هامبورغ فوزه الرابع هذا الموسم رفع به رصيده الى 13 نقطة في المركز الخامس عشر.

وفي الثانية على ملعب رين اينرجي شتاديون، زاد هرتا برلين محن مضيفه كولن عندما تغلب عليه بثنائية نظيفة سجلها البوسني وداد ايبيسيفيتش في الدقيقتين 17 و64 من ركلة جزاء.

واستعاد هرتا برلين نغمة الفوز بعد تعادل وخسارة ورفع رصيده الى 17 نقطة مرتقيا الى المركز الحادي عشر بفارق الاهداف امام شتوتغارت التعادل مع مضيفه هانوفر 1-1 في افتتاح المرحلة الجمعة، فيما مني كولن بخسارته الحادية عشرة هذا الموسم وبقي في المركز الاخير برصيد نقطتين من تعادلين.

يذكر ان كولن هو الفريق الذي لم يذق طعم الفوز حتى الان في البوندسليغا.

أهداف مباراة هامبورغ وهوفنهايم:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة