GMT 21:40 2017 الثلائاء 14 فبراير GMT 21:59 2017 الثلائاء 14 فبراير  :آخر تحديث
في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا

سان جرمان يلقن برشلونة درساً وبنفيكا يهزم دورتموند

إيلاف- متابعة

لقن باريس سان جرمان الفرنسي ضيفه برشلونة الاسباني درسا في فنون اللعبة عندما سحقه برباعية نظيفة مساء الثلاثاء في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا، فيما تغلب بنفيكا البرتغالي على ضيفه بوروسيا دورتموند الالماني 1-صفر.

على ملعب "بارك دي برانس"، سجل الارجنتيني انخل دي ماريا (18 و55) والالماني جوليان دراكسلر (40) والاوروغوياني ادينسون كافاني (72) اهداف سان جرمان الذي خطا خطوة عملاقة نحو بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الخامسة تواليا، علما بانه فشل في تخطيه في محاولاته الاربع السابقة.

كما وجه سان جرمان رسالة شديدة اللهجة الى سائر منافسيه في البطولة القارية بانه منافس جدي على اللقب هذا العام.

ودونت الكرة الفرنسية اسمها مرة واحدة في سجل الابطال في هذه المسابقة عندما توج مرسيليا بطلا عام 1993 بفوزه على ميلان الايطالي 1-صفر.

ومنذ ذلك التاريخ بلغ موناكو وحده النهائي عام 2004 وخسر امام بورتو البرتغالي صفر-3.

وخاض الفريق الباريسي المباراة في غياب لاعبين اساسيين مؤثرين هما الايطالي ثياغو موتا بداعي الايقاف، وقائد الفريق وقلب دفاعه البرازيلي ثياغو سيلفا، فحل ادريان رابيو بدلا من الاول والشاب بريسنيل كيمبيبي مكان الثاني لتكون المباراة باكورة مشاركاته في دوري الابطال، علما بانه خاض حتى الان 26 فقط في مسيرته الاحترافية.

بدأ اصحاب الارض المباراة بضغط على مرمى الفريق الكاتالوني وجاء التنبيه الاول عندما مرر دي ماريا الذي احتفل اليوم بعيد ميلاده التاسع والعشرين، كرة في عمق الدفاع باتجاه بلاز ماتويدي الذي حمل شارة القائد نيابة عن ثياغو سيلفا لكن الحارس الالماني اندريه تير شتيغن خرج بعيدا لابعاد الخطر (4).

وعاد دي ماريا ليمرر كرة عرضية متقنة داخل المنطقة باتجاه كافاني الذي سيطر عليها لكنه تأخر في التسديد ليضيع فرصة افتتاح التسجيل (6).

ومن هجمة منسقة سريعة انفرد ماتويدي بتير شتيغن مجددا لكن الاخير تصدى لتسديدته بيد واحدة (10).

واثمر الضغط هدفا عندما احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على مشارف المنطقة لسان جرمان انبرى لها دي ماريا ولم يحرك لها حارس برشلونة ساكنا (18).

وكاد برشلونة يدرك التعادل من اول فرصة خطرة له عندما مرر البرازيلي نيمار كرة امامية بيني باتجاه البرتغالي اندريه غوميش الذي سدد بين ساقي الحارس الالماني كيفن تراب لكن كرته انتهت في الشباك الخارجية (28).

وقام دراكسلر بمجهود فردي داخل المنطقة وسدد كرة بيسراه تصدى لها تير شتيغن (34).

لكن دراكلسر لم يفوت الفرصة مرة اخرى عندما وصلته كرة رائعة من الايطالي الماكر ماركو فيراتي داخل المنطقة ليطلقها قوية بعيدا عن متناول حارس برشلونة (40).

وكان سيناريو الشوط الثاني مماثلا للاول لان سان جرمان واصل ضغطه العالي على كتيبة لويس انريكي فلم يتمكن الفريق الكاتالوني من فرض ايقاعه كما يفعل عادة.

وسرعان ما اضاف دي ماريا الهدف الاجمل في المباراة عندما وصلته الكرة على مشارف المنطقة الكاتالونية، فموه بجمسه خادعا الجميع قبل ان يسدد بيسراه كرة متقنة في الزاوية العليا مسجلا الهدف الثالث لفريقه.

ولم يكتف الفريق الباريسي بذلك بل اضاف الرابع عبر قناصه كافاني، مستغلا كرة في العمق من توماس مونييه ليتابعها بقوة داخل الشباك ليحتفل على طريقته الخاصة بعيد ميلاده الثلاثين اليوم ايضا (72).

وكانت النقطة السوداء الوحيدة لباريس سان جرمان اصابة فيراتي منتصف الشوط الثاني.

والمرة الاخيرة التي تعرض فيها برشلونة لهزيمة بهذا الفارق من الاهداف كانت قبل ثلاثة مواسم امام بايرن ميونيخ حيث انتهت المواجهة بينهما صفر-7 لصالح الفريق البافاري.

وشهدت المباراة مشاركة واسعة للاعبين الاميركيين الجنوبيين، حيث ضم سان جرمان البرازيليين ماكسويل وماركينيوس ولوكاس، والاوروغوياني كافاني والارجنتيني دي ماريا، في حين ضم برشلونة الارجنتيني ميسي والبرازيلي نيمار والاوروغوياني لويس سواريز.

وهي المواجهة الاقصائية الثالثة بين الفريقين في المواسم الخمسة الماضية وكان برشلونة حسم المواجهتين الاولين في مصلحته.

وتقام مباراة الاياب على ملعب كامب نو في 8 اذار/مارس المقبل.

أهداف مباراة سان جيرمان وبرشلونة:

- امسية سيئة لاوباميانغ -

وعلى ملعب "دا لوش" في لشبونة، حسم بنفيكا البرتغالي الفصل الاول من مواجهته مع منافسه بوروسيا دورتموند الالماني بالفوز عليه 1-صفر في مباراة اهدر خلال الضيوف فرصا بالجملة، لاسيما عبر الغابوني بيار ايميريك اوبايانغ الذي اضاع ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني.

وتواجه الفريقان للمرة الثانية بعد الدور الاول لنسخة 1963 عندما فاز بنفيكا ذهابا على ارضه بقيادة الاسطورة اوزيبيو 2-1، قبل ان يرد الفريق الالماني، القادم من الدور الاول بعدد قياسي من الاهداف (21)، بقساوة على ارضه حيث اكتسح منافسه 5-صفر بفضل ثلاثية لفرانتس برونغس.

وبدا بنفيكا الطرف الافضل في بداية اللقاء لكن دورتموند دخل سريعا في اجوائها وكان قريبا من افتتاح التسجيل منذ الدقيقة 10 عبر الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ الذي انفرد بالحارس الا انه اطاح بالكرة فوق العارضة.

ثم حصل الفريق الالماني على فرصة اخرى في الدقيقة 23 عندما سقطت الكرة امام الفرنسي عثمان دمبيلي الذي كان في وضع مثالي للتسجيل من مسافة قريبة لكن المدافع السويدي فيكتور لينديلوف تدخل في الوقت المناسب لتحويل الكرة الى ركنية.

وواصل دورتموند اهدار الفرص وهذه المرة عندما توغل البرتغالي رافايل غيريرو في الجهة اليسرى ثم استفاد من خطأ فادح للاعب الصربي ليوبومير فييسا ليلعب الكرة عرضية الا انها مرت من امام باب المرمى واباميانغ وواصلت طريقها دون ان تجد من يتابعها في الشباك (38).

ودفع دورتموند ثمن هذه الفرص الضائعة لان بنفيكا افتتح التسجيل في بداية الشوط الثاني اثر ركنية نفذها لويس ميغيل الفونسو "بيتزي" من الجهة اليمنى فوصلت الى القائد البرازيلي المخضرم لويزاو الذي حولها برأسه لتصل الى اليوناني كوستاس ميتروغلو الذي سيطر عليها بشيء من الحظ امام الحارس الحارس السويسري رومان بوركي ثم سددها في الشباك (48).

وحصل اوباميانغ على فرصة ذهبية لادراك التعادل عندما وجد نفسه وحيدا امام الحارس اثر تمريرة طولية من الاسباني مارك بارتا الا ان الهداف الغابوني اطاح بالكرة مجددا فوق العارضة (53).

ثم توالت الفرص امام الفريق الالماني الذي اصطدم بتألق الحارس البرازيلي ادرسون موراييش لاسيما في الدقيقة 58 عندما صد ركلة جزاء تسبب بها فييسا بعدما لمس الكرة بيده داخل المنطقة، ونفذها السيء الحظ اوباميانغ في منتصف المرمى.

ثم عرف بنفيكا كيف يتعامل مع المباراة والمحافظة على تقدمه بمساعدة حارسه المتألق الذي وقف مجددا في وجه دورتموند بعدما صد كرة صاروخية من البولندي لوكاس بيشيك (84).

أهداف مباراة بنفيكا ودورتموند:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة