GMT 11:06 2017 الأربعاء 15 فبراير GMT 11:12 2017 الأربعاء 15 فبراير  :آخر تحديث

مانشستر يونايتد-سانت اتيان وروما-فياريال الأبرز في يوروبا ليغ

أ. ف. ب.

ستكون مواجهتا مانشستر يونايتد الانكليزي مع سانت اتيان الفرنسي، وروما الايطالي مع فياريال الاسباني، الابرز في الدور الثاني من الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" الذي يستأنف الخميس بعد توقف لزهاء شهرين.

وبعدما كانت الفرق الكبيرة لا تأخذ هذه البطولة على محمل الجد، تبدلت الامور بعض الشيء بعدما بات الفائز في المسابقة يتأهل مباشرة الى دوري ابطال اوروبا، اهم بطولة قارية على صعيد الاندية.

ومن هذا المنظار، تعد المواجهة مع سانت اتيان غاية في الاهمية لمانشستر يونايتد، سادس ترتيب الدوري الانكليزي بفارق 12 نقطة عن المتصدر تشلسي. وفي حين تبدو فرص "الشياطين الحمر" شبه منعدمة للمنافسة على الدوري المحلي، يبدو في موقع افضل لمحاولة احراز اللقب الاوروبي والمشاركة في دوري الابطال الموسم المقبل، علما ان المنافسة شديدة في الدوري المحلي على المراكز المؤهلة.

وعلى رغم غياب سانت اتيان عن اي لقب اوروبي منذ العام 1981، واحتلاله حاليا المركز الخامس في ترتيب الدوري الفرنسي، لم يخف مدرب مانشستر يونايتد البرتغالي جوزيه مورينيو ترقبه للمواجهة.

وقال في تصريحات سابقة نقلتها القناة التلفزيونية التابعة للنادي الانكليزي "على رغم مرور اعوام من دون لقب (بالنسبة الى سانت اتيان)، لا يزال ناديا كبيرا وناديا ذا تقاليد كبرى".

اضاف "هو ناد قدم فيها ميشال بلاتيني (النجم الفرنسي السابق) مستوى رائعا قبل انتقاله الى ايطاليا، وكان مهيمنا في فرنسا خلال تلك الحقبة (مطلع ثمانينات القرن الماضي)، لذا هو ناد تاريخي".

وتشهد المباراة منافسات ثنائية مثيرة للاهتمام، لاسيما بين الشقيقين بول بوغبا لاعب النادي الانكليزي، ومدافع سانت اتيان فلورونتان، واللذين سيتواجهان في مباراة رسمية للمرة الاولى.

ويدخل مانشستر يونايتد المباراة التي تقام على ملعبه "اولد ترافورد" بثقة، اذ لم يخسر في آخر 16 مباراة في الدوري المحلي، وبدأ يقدم عروضا هجومية ويحقق نتائج أفضل، بعد بداية موسم مخيبة مع مدربه الجديد البرتغالي مورينيو.

ويقود هجوم مانشستر السويدي زلاتان ايبراهيموفيتش الذي يشكل عقدة لسانت اتيان، اذ نجح في تسجيل 14 هدفا في 13 مباراة ضد النادي الفرنسي، عندما كان لاعبا في صفوف باريس سان جرمان.

وقال مدافع سانت اتيان لويك بيران ان ايبراهيموفيتش لاعب "من الطراز العالمي، ومن الذين نعشق مواجهتهم نحن معشر المدافعين".

في المقابل رأى مدرب سانت اتيان كريستوف غالتييه اوجه شبه كثيرة بين المهاجم السويدي واللاعب الفرنسي السابق في صفوف مانشستر اريك كانتونا، قائلا "عندما انظر الى ايبرا ارى اريك كانتونا. انه لاعب مدهش، محترف من الدرجة الاولى وهو يسجل الاهداف".

كما ستكون المواجهة استعادة لمواجهات سابقة خاضها المهاجم الفرنسي الآخر في صفوف مانشستر انطوني مارسيال، والذي نشأ مع ليون.

وقال مارسيال في تصريحات هذا الاسبوع للموقع الالكتروني لناديه "كانت ثمة خصومة كبرى عندما كنت في ليون (...) كان الجو مشحونا دائما وكانت مباريات كبرى يرغب كل اللاعبون في خوضها".

اضاف "سيكون رائعا ان اتمكن من التسجيل ضدهم مجددا، لكن آمل في ان نفوز بالمباراة لان ذلك هو الامر الاهم".

وسجل مارسيال 24 هدفا حتى الآن ليونايتد منذ انتقاله الى صفوفه في صيف 2015 قادما من موناكو الفرنسي. وفي حال بلوغه الهدف الخامس والعشرين، سيضطر يونايتد لدفع عشرة ملايين يورو اضافية لناديه السابق بموجب بنود صفقة انتقاله.

في المقابل، يدخل سانت اتيان المباراة بثقة عالية بفوزه الكبير على لوريان في الدوري المحلي الذي يحتل المركز الخامس في ترتيبه.

وكان سانت اتيان احد اعرق الاندية الفرنسية، بلغ نهائي كأس ابطال الاندية الاوروبية عام 1976 وخسر بصعوبة امام بايرن ميونيخ.

وقال مدافعه كيفن مالكويت انه "من الجيد دائما ان تلعب في مانشستر (...) سيكون اللعب في اولد ترافورد متعة، والملعب اسطوري. نحن سعداء فعلا للعب ضد هذا الفريق، على رغم ادراكنا انهم اقوى منا".

- روما ضيف فياريال -

وتبرز مباراة فياريال وروما على ملعب الاول "مادريغال" .

ويعول روما صاحب المركز الثاني في الدوري المحلي على ثنائي خط الهجوم البوسني ادين دجيكو هداف الدوري الايطالي برصيد 18 هدفا، وعلى لاعب خط وسطه المصري محمد صلاح الذي سجل 8 اهداف، وقدم اداء جيدا مع منتخب بلاده في كأس الامم الافريقية التي خسرت مصر مباراتها النهائية امام الكاميرون هذا الشهر.

ويبرز ايضا لاعب الوسط البلجيكي راديا ناينغولان في حين يأمل القائد فرانشيسكو توتي (40 عاما) ان يودع الملاعب باللقب القاري.

وانهى فريق العاصمة الايطالية الدور الاول من دون خسارة متصدرا مجموعته، بينما انتظر منافسه حتى الجولة الاخيرة لضمان تأهله.

وتتفوق الاندية الاسبانية في هذه البطولة منذ اطلاقها بصيغتها الحالية وتسميتها "يوروبا ليغ"، فتوج اتلتيكو مدريد في 2010 و2012، واشبيلية في 2014 و2015 و2016، وكسر بورتو البرتغالي وتشلسي الانكليزي احتكارها للقب في 2011 و2013 تواليا.

وتستضيف ستوكهولم المباراة النهائية للبطولة في 24 ايار/مايو.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة