قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نائب هولندي يوصي برمي القرآن في القمامة
خيرت فلدرز: يجب حذف ثلاثة ارباع القرآن


عبد الرحمن الماجدي من أمستردام:
لم تجد اعتراضات وانتقادات وزراء ونواب وسياسيين يمينيين ويساريين هولنديين اي نفع في ثني النائب اليميني المتطرف زعيم حزب الحرية الهولندي (9 مقاعد في البرلمان) عن انتاج فيلم ضد القرآن مهد له خلال الفترة الماضية بتصريحات نارية استفزازاية ضد الاسلام والقرآن جعلته وسط الاضواء الاعلامية في هولندا والنجم الاول والموضوع الاكثر تداولا اليوم في هولندا على المستويين الشعبي والرسمي. اذ فلدرز شديد الانتقاد للمسلمين في هولندا وفاز بالانتخابات بتسعة مقاعد بشكل لافت عام 2006حيث كانت احتوت دعايته الانتخابية عنصرية واضحة معتمدا على ارث حديث في انتقاد المسلمين في هولندا مثل مقتل المخرج الهولندي تيو فان خوخ عام 2004 على يد متطرف مسلم من اصول مغربية. وكان تبنى انتقادات النائبة المقالة ايان هيرسي علي ضد الاسلام والمسلمين التي تسبب فيلمها الخضوع بمقتل مخرجه فان خوخ، ثم طالب بحذف ايات القرآن التي فيها حديث عن العنف والحرب والعقاب ثم طور ذلك بدعوته لاختصار القرآن بحذف ثلاثة ارباع سوره ورميها في القمامة ليبقى مثل (كتب الاطفال) حسب وصفه ليقول: quot;حينها يمكن قبوله في هولنداquot; التي يطالب اليوم ان تمنع تداول القرآن ككتاب بأي لغة كانت لانه quot;كتاب فاشستي ونازي مثله مثل كتاب كفاحي لمؤلفه ادولف هتلر الممنوع تدوله في هولنداquot;.

النائب الهولندي اليميني خيرت فلدرز
دود أفعال مسلمي هولندا مازالت في دائرة الغضب ورفع دعاوى ضد النائب فلدرز الذي يجمع حتى من ينتقد الاسلام من اليمينيين الهولنديين على انه يسعى للشهرة ويتسبب بخلق متطرفين اسلاميين بطروحاته المتطرفة معتمدين على نسبة التطرف التي ارتفعت في هولندا بعد عرض فيلم الخضوع الذي كتبته هيرسي علي واخرجه فان خوخ. لكن الحكومة الهولندية بعد يأسها من عودة فيلدرز عن انتاج وعرض الفيلم في هولندا تستعد الان لاخطر التوقعات بما في ذلك تكرار السيناريو الدنماركي الذي تسبب به نشر رسوم كاريكاتورية ضد النبي محمد عام 2006 وتسببت بموجة غضب عمت العواصم الاسلامية وتسببت باحراق السفارات الدنماركية في اكثر من بلد وبمقاطعة المنتجات الدنماركية. ويبرط الناشطون المسلمون في هولندا بين تصاعد انتقادات فيلدرز ضد الاسلام وبين زياراته المتكررة لاسرائيل ومقارنته بين القرآن والتوارة.

وزيرة الداخلية الهولندية خيوسه تير هوست حذرت عمدات المدن الهولندية الاسبوع الماضي بتوخي الحذر واتخاذ الاستعدادت الاضافية تجنبا لاي احداث قد تنشب مع عرض فيلم خيرت فلدرز. وكانت الوزيرة تير هوست اجتمعت مع مساعدين لها من الوزراة في شهر نوفمبر الماضي بفلدرز وشرحوا له مضاعفات عرض فيلمه داخل وخارج هولندا. لكنه مازال مصرا على عرض الفيلم باعتباره نائب في البرلمان ويمثل ناخبيه الذين اعطوه اصواتهم وفقا لبرنامجه الانتخابي ولايريد ان يكون صامتا. ويبرر طلب منعه تداول القرآن في هولندا بانه معني ببلاده هولندا وطلبه قانوني ضمن حرية الاديان والقرآن يصف بمن يخرج عن مافي سوره بالكافر معتبرا عدم

كاريكاتير ظهر في احد المواقع الهولندية مؤخرا
وجود مسلمين معتدلين اذ يرى ان هؤلاء يخرجون من الاسلام ويصبحون كافرين لانهم لم يلتزموا بالقرآن حرفيا.

لكن ردود االناشطين المسلمين على هذه الطروحات تقول بان فيلدرز وسواه من منتقدي الاسلام في هولندا يخرجون بعض ايات القرآن عن سياقها التأريخي ويقدمون امثلة مجزأة كادلة على عنف ايات القرآن جميعا.

فشين إليان من الذين اشتهروا بانتقاد الاسلام رد علىnbsp; تصريحات فيلدرز بأنها تدفع باتجاه التطرف. وقال إن علينا ألا ننشغل بمكافحة القرآن، بل بمكافحة المتطرفين المسلمين الذي يستخدمون القرآن للحض على العنف.

انما فيلدرز المحاط بكادر امني ضخم لحمايته لايصغي اليوم لاحد بل تزيده الانتقادات وتوسلات زملائه في البرلمان عنادا. وقال مؤخرا للصحافة الهولندية انه بتوقع ان ينتهي من اعداد فيلمه حول القرآن نهاية شهر كانون الثاني / يناير الجاري سيعرضه على احدى قنوات التلفزيون الهولندية وان امتنعت فسيعرضه على شبكة الانترنيت وقال انه مدته عشر دقائق. لكن الحكومة الهولندية المتمثلة برئيس الوزراء يان بيتر بالكينينده مازالت تعول على اللحظة الاخيرة لاقناع فيلدرز بالعدول عن عرض فيلمه الذي ينذر ببقدوم ربيع ضاخب وموجة كبيرة من العنف وردود الفعل العدائية ضد هولندا في الداخل حيث يعيش نحو مليون مسلم وفي الخارج.