: آخر تحديث
بعد يوم فقط من إقرارها

البرلمان البحريني يطالب الحكومة بإلغاء زيادة أسعار البنزين

المنامة: طالب مجلس النواب في مملكة البحرين الحكومة البحرينية بإلغاء قرار رفع أسعار البنزين بعد يوم فقط من إقرارها، حيث خصص المجلس جلسته أمس لمناقشة زيادة أسعار البنزين التي اعتبرها بعض النواب زيادة مفاجئة، وذلك بعد رفع الشركة الوطنية القابضة للنفط والغاز رفع أسعار البنزين في البحرين بنوعيه بنسب بلغت 12 و25 في المائة.

أمام ذلك، أعلن الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة الوزارية للشؤون المالية وضبط الإنفاق، بأن الأيام المقبلة ستشهد عقد عدد من اللقاءات التنسيقية والتشاورية مع السلطة التشريعية تهدف للعمل على إعادة هيكلة الدعم وتوجيهه لمستحقيه من الأسر البحرينية والمواطنين.

وأكد نائب رئيس مجلس الوزراء على أن الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء، والأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، قد وجَّها خلال جلسة مجلس الوزراء يوم أمس، لإعادة هيكلة الدعم وتوجيهه لمستحقيه، ودراسة آلية موحدة للاستحقاق عبر توحيد النواحي التشريعية والتنظيمية، مؤكدين على تنفيذ ما ورد في برنامج عمل الحكومة للأعوام (2015 – 2018) وما تضمنه من إعادة توجيه الدعم لمستحقيه.

وقال نائب رئيس مجلس النواب البحريني علي العرادي لـ«الشرق الأوسط»، إن قرار رفع الأسعار كان مفاجئاً، مضيفًا أن المجلس توافق مع الحكومة على تخفيض الدعم عن كثير من السلع والخدمات ومن بينها البنزين بشكل تدريجي.

وتابع: «تم التوافق بين النواب على الطلب من الحكومة إلغاء قرار زيادة أسعار البنزين وإيجاد طريقة لدعم المواطن البحريني خاصة ذوي الدخل المحدود لكي يصل الدعم إلى مستحقيه».

وقال العرادي: «طالب المجلس الحكومة بتوجيه الدعم إلى مستحقيه من المواطنين البحرينيين ذوي الدخل المحدود خاصة في مجال الطاقة»، موضحاً أن إنتاج البحرين من النفط محدود و80 في المائة من إيرادات الخزينة العامة تأتي من النفط لذلك لا بد من ترشيد الدعم وتوجيهه حتى لا تتضرر الشرائح المستحقة للدعم من القرارات.

وأضاف: «هناك تعاون بين السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية ودائماً ما تسمع الحكومة للمجلس».

وكانت الشركة الوطنية القابضة للنفط والغاز قد رفعت أسعار البنزين بنوعيه الجيد والممتاز لعام 2018، بناءً على مراجعة الأسعار الخليجية والعالمية، حيث تقرر تطبيق الأسعار المعدلة للبنزين الجيد (91 أوكتين) بسعر 140 فلسًا للتر الذي كان يبلغ 125 فلسا للتر بزيادة قدرها 12 في المائة، في حين سيكون سعر البنزين الممتاز (95 أوكتين) بسعر 200 فلس للتر الذي كان يبلغ 160 فلسا للتر بزيادة قدرها 25 في المائة.

وعقد مجلس النواب جلسته العادية الخامسة عشرة أمس في دور الانعقاد السنوي العادي الرابع من الفصل التشريعي الرابع، برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس النواب علي عبد الله العرادي، وبحضور النواب أعضاء المجلس. وفي بداية الجلسة رفع العرادي الجلسة لمدة نصف ساعة للتشاور حول قرار الشركة القابضة للنفط والغاز بتعديل أسعار البنزين بنوعيه الجيد والممتاز لعام 2018.

وقد وافق المجلس على مناقشة اقتراح إلغاء قرار تعديل أسعار البنزين بنوعيه الجيد والممتاز لعام 2018 (بصفة مستعجلة)، والمقدم من خمسة نواب هم: عيسى تركي، وعبد الرحمن بو مجيد، وذياب النعيمي، وعلي المقلة، ومحمد العمادي، ومن ثم قرر المجلس الموافقة على إحالته إلى الحكومة.

يشار إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط والغاز قالت إن مستوى الدعم لوقود البنزين الجيد والممتاز، بلغ خلال عام 2017 ما يقارب 154 مليون دولار (41 مليون دينار)، في حين تتوقع أن يبلغ مستوى الدعم خلال العام الحالي 2018، أكثر من 249 مليون دولار (66 مليون دينار).


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. فولكسفاغن تنسحب من إيران
  2. الصين تنفي أي تدخل في الانتخابات الأميركية
  3. ارتفاع أسعار مستلزمات المدارس 40% في مصر
  4. السعودية تتبنى خططًا طموحة لتعزيز التحول الرقمي وبناء اقتصاد معرفي
في اقتصاد