قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: تشهد أسعار الغاز في أوروبا ارتفاعًا كبيرًا إذ يسجّل الغاز المرجعي القاري والبريطاني مستويات قياسية جديدة وسط ارتفاع الطلب مع اقتراب الشتاء خصوصًا في آسيا، وكذلك العرض المحدود وانخفاض المخزونات في جميع أنحاء العالم.

وسجّل السوق الأوروبي المرجعي "تايتل ترانسفر فاسيليتي" الهولندي حوالى الساعة 09,15 ت غ ارتفاعًا نسبته 25,14 بالمئة إلى 145,19 يورو لكل ميغاواط ساعة بينما ارتفع سعر الغاز البريطاني تسليم الشهر المقبل بنسبة 25,13 بالمئة إلى 367,78 بنسًا لكل وحدة حرارية.

وسجّل السوقان في تعاملات سابقة ارتفاعًا قياسيًا بلغ 162,10 يورو و407,82 بنسًا على التوالي.

وقال المحلّل في كومرتس بنك كارستن فريتش لوكالة فرانس برس إنّه "هلع وخوف مع اقتراب الشتاء".

وأثار ارتفاع أسعار الغاز، إضافة إلى تسجيل أسعار النفط مستويات قياسية هذا الأسبوع، مخاوف عالمية إزاء ارتفاع التضخّم.

ويرتفع الطلب على الغاز أيضًا في آسيا وخصوصًا من الصين.

مستويات قياسية جديدة

وقال المحلّل في مؤسّسة إكس تي بي وليد قضماني إنّ "أسعار الغاز الطبيعي ارتفعت إلى مستويات قياسية جديدة ... لأنّ كمية المخزونات غير الكافية قبيل فصل الشتاء تثير المخاوف من ارتفاع التضخم وأسعار الطاقة على المستهلك".

وأضاف "قيود الإمدادات هذه يمكن أن تُترجم إلى ارتفاع كلفة نقل الوقود خلال أشهر الشتاء، وهو احتمال من شأنه أن يزيد من تباطؤ الإنتعاش الإقتصادي ويفاقم تراجع مزاج الأسواق".

وما يفاقم من أزمة الطاقة في أوروبا عدم هبوب الرياح الكافية لمحطّات التوربينات والإغلاق التدريجي لمناجم الفحم وسط تدابير حكومية مراعية للمناخ.

وبريطانيا معرّضة بشكل خاص لأزمة طاقة بسبب اعتمادها على الغاز الطبيعي لتوليد الكهرباء.