قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: ذكرت الحكومة البريطانية الصحة الجنسية كأولوية رئيسية للخدمات الصحية القومية (ان.اتش.اس) NHS بعد ان أظهرت احصاءات جديدة ارتفاعا اخر في حالات الاصابة بفيروس (اتش.اي.في) HIV المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الايدز).

وقالت كارولين فلينت وزيرة الصحة العامة يوم الخميس ان الحكومة عازمة على معالجة مشكلة ارتفاع معدلات الامراض التي تنتقل عن طريق ممارسة الجنس في بريطانيا.

وقالت في بيان quot;هذا يوضح لماذا خصصنا 300 مليون جنيه استرليني لتحديث خدمات الصحة الجنسية اضافة الى جعل الصحة الجنسية واحدة من الاولويات القومية السبع الرئيسية للخدمات الصحية القومية العام المقبل.quot;

وأمرت الحكومة بمراجعة الاولويات الرئيسية للخدمات الصحية القومية وتقليلها من عشرة حاليا الى سبع مدفوعة بمخاوف بين الاطباء من احتمال سقوط الصحة الجنسية من قائمة الاولويات.

وقال جيمس جونسون رئيس الرابطة الطبية البريطانية في رسالة الى وزيرة الصحة باتريشا هيويت الشهر الماضي quot;المملكة المتحدة تواجه أزمة في الصحة الجنسية.

quot;تنفيذ الاهداف المنتظرة حاليا مستحيل في الوقت الراهن. على الرغم من ان الوقت المستهدف هو 48 ساعة فان الحقيقة هي ان أقل من 50 في المئة من المرضى يستفيدون من معايير الوقت هذه.quot;

وأضاف قوله quot;أولئك الذين قد يكونون أصيبوا بعدوى من غير المُرجح ان يمتنعوا عن النشاط الجنسي أثناء انتظارهم الفحص الطبي.quot;

وقالت هيئة الوقاية الصحية يوم الخميس ان عدد من شخصت حالاتهم على انها إصابة بفيروس (اتش.اي.في) في بريطانيا استمر في الارتفاع العام الماضي مما رفع اجمالي عدد حاملي الفيروس الى ما يقرب من 60 ألف شخص.

وتوقعت الهيئة تسجيل 7750 حالة إصابة جديدة بذات الفيروس المسبب للايدز في بريطانيا في 2005 حين تكتمل كل البيانات بارتفاع قدره 6.5 في المئة عن العام السابق.

وأضافت ان الزيادة سببها أساسا الارتفاع المستمر في حالات الاصابة بين الشواذ جنسيا من الذكور الذين توقعت ان تزيد حالات الاصابة بينهم الى 2450 مقارنة مع 2185 في 2004.

وطرأت كذلك زيادة على الأمراض الأخرى التي تنتقل بممارسة الجنس في بريطانيا مع ارتفاع حالات الاصابة بمرض الحراشف البرعمية (كلاميديا) Chlamydia ثلاثة أمثال خلال عشر سنوات. وهذا المرض قد يؤدي الى عقم النساء.