قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الشاشة ومخاطرها الصحيةحذر العلماء من أن الجلوس لفترات طويلة أمام شاشة التلفزيون أو الكمبيوتر يؤدي لمتاعب فيالقلب والوفاة بغض النظر عن نوع التمارين الرياضية التي يمكن أن يلجأ اليها المرء طلبا لصحة سليمة. ووجدت الأبحاث ان احتمال تعرض الانسان لأمراض القلب والموت المبكر يرتفع بشكل حاد بالنسبة لأولئك الذين يمضون أمام الشاشة 4 ساعات أو أكثر في اليوم.

وقال الدكتور ايمانويل ستاماتاكيس، أخصائي علم الأوبئة في laquo;يونيفيرسيتي كوليدج لندنraquo; في الجورنال الطبي laquo;أميريكان كوليدج اوف كارديولوجيraquo;: laquo;أثبتت الأبحاث أن مجرد الجلوس لساعتين فما فوق أمام شاشة كمبيوتر أو تلفزيون يزيد احتمال الإصابة بأحد أمراض القلبraquo;.

ويذكر أن هذه هي الدراسة الأولى التي تربط بين الشاشات والنوبات القلبية. وتوصل بعدها العلماء الى أن خطر الوفاة بنوبية قلبية سببها الجلوس لساعتين أمام الشاشة يزيد بنسبة 48 في المائة عن الأسباب الأخرى، بينما تبلغ النسبة 125 في المائة إذا كان المرء يجلس أمامها لأربع ساعات أو أكثر.
وقال ستاماتاكيس إن الأمر نفسه ينطبق على اولئك الذين يجبرهم العمل، مثلا، على البقاء في مكان واحد بدون حركة.

أما الأسوأ، تبعا له، فهو أن التمارين الرياضية على اختلاف انواعها أو شدتها لا تغير في هذا الوضع شيئا. كما يتساوى في هذا الوضع المدخن وغير مدخّن إذ يتعرضان للموت بنوبة قلبية بالقدر نفسه. وأضاف أن السبب في هذا على الأرجح هو أثر الجلوس لساعات طويلة على مستويات الكوليسترول في الجسم.