bbc arabic
: آخر تحديث

العنف مع الأطفال "يؤثر على صحتهم بعد عقود"

 

وتتبع الباحثون 8076 شخصا منذ ميلادهم في عام 1958 وحتى سن الخمسين.

ووجد الباحثون أن أولئك الذين تعرضوا للإساءة يحتمل ألا يشتروا منزلا خاصا بهم قبل سن الخمسين وأن يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض طويلة الأمد بنسبة تصل إلى 70 بالمئة.

وقال الفريق البحثي، وهو من كلية لندن الجامعية، إن الذين عانوا من أكثر من شكل واحد من أشكال الاعتداء كانت نتائجهم سيئة على نحو مضاعف، بالمقارنة مع أولئك من لم يتعرضوا لأي إساءة أو سوء المعاملة.

"ذروة القدرة على الكسب"

وأظهرت الدراسة، التي نشرت في صحيفة طب الأطفال الأمريكية، أن التأثير الاجتماعي والاقتصادي المحتمل لإهمال الأطفال وسوء المعاملة يمكن أن يستمر لعقود.

ووجد الباحثون أن الأطفال المهملين غالبا ما تكون مهارات القراءة والرياضيات لديهم في مرحلة المراهقة أسوأ من أقرانهم.

وأكدوا على أن ذلك قد يحول دون عثورهم على عمل والتقدم في سوق التوظيف.

وأضافوا أن تلك العوامل لم توضح أسباب تراجع مستوى المعيشة لأولئك الذين أبلغوا عن تعرضهم لانتهاكات في طفولتهم.

وقالت الدراسة إن الظروف الاقتصادية للشخص في سن الخمسين مهمة حيث أنها قريبة من سن ذروة القدرة على الكسب في بريطانيا.

"الحاجة لإجراء"

وأضافت الدراسة أن تردي أحوال المعيشة في هذه السن يمكن أن يؤشر لاعتلال الصحة في فترة الشيخوخة.

وقال الدكتور سنيهال بينتو بيريرا، وهو من معهد أورموند ستريت لصحة الطفل وأشرف على فريق البحث: "نتائجنا تشير إلى أن الأطفال الذين يتعرضون لسوء المعاملة يكبرون ليواجهوا وضعا اجتماعيا واقتصاديا سيئا."

وأضاف:" تحظى هذه النتائج بأهمية لأن هذا الوضع السيء يمكن أن يؤثر على صحة الأفراد المتضررين، وكذلك على صحة أطفالهم."

وقال: "بالإضافة إلى تسليط الضوء على أهمية الوقاية من سوء المعاملة في مرحلة الطفولة، يشير بحثنا إلى العلاقة بين سوء مستوى في القراءة والرياضيات الناجمة بسبب إهمال الأطفال وما يؤدي إليه ذلك من نتائج سيئة لهم عندما يتقدمون في السن مما يتطلب اتخاذ إجراء لتحسين ودعم هذه القدرات في الأطفال المهملين."

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. نقص فيتامين دي عند الحامل يعرض وليدها مستقبلاً للخطر
  2. زواج القاصرات: جمعيات تحارب سلطة رجال الدين في لبنان
  3. كاديلاك تطلق XT4 الرياضية
  4. لونغشامب تطلق حقائب رجالية لموسم الشتاء 
  5.  Mungo & Maud تتعاون مع ميلبيري لأزياء الحيوانات الأليفة
  6. تشكيلة ماكياج دولتشي آند غابانا خاصة بالأعياد
  7. الساعات الطويلة أمام الشاشة تغير تركيب دماغ الأطفال
  8. الألعاب الذهنية
  9. العلاج الكيميائي يوقف نضوج الخلايا الدبقية!
  10. بوتيك Mistergentleman الياباني يطلق تشكيلة رجالية جديدة
  11. دار زينيث تطلق ساعتها الجديدة
  12. هؤلاء النجوم تألقوا بإطلالات مميزة من توقيع دار فالنتينو
  13. نيسان
  14. تناول عصير البرتقال يومياً يحد من خطر الإصابة بالخرف !
  15. كفيفة تطور تكنولوجيا تساعد فاقدي البصر على حرية الحركة
  16. القبض على استرالي بعد اكتشاف اعتدائه بالضرب على امرأة في بث مباشر للعبة فيديو

فيديو

تانيا قسيس تجمع أطفال المدارس الرسمية اللبنانية في حلم الوطن الواحد
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل