قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من لندن: سقطت عدة صواريخ كاتيوشا مساء الاثنين على المنطقة الخضراء وسط بغداد مستهدفة السفارة الاميركية مسببة اضرارا مادية في الاحياء السكنية القريبة.

وفيما اشارت مصادر قريبة من المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية التي تضم مقرات الرئاسات العراقية الثلاث ومقرات سفارات غربية بينها الاميركية والبريطانية، ومقري بعثتي الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي الى ان ثلاثة صواريخ سقطت على المنطقة فقد اوضحت خلية الإعلام الأمني التابعة للقوات العراقية في بيان تابعته "ايلاف" ان المنطقة الخضراء قد استهدفت بصاروخين من دون وقوع إصابات، مضيفةً أن المتابعة مستمرة من قبل القوات الأمنية لمعرفة تفاصيل القصف.

سقط أحد الصاروخين في محيط المنطقة الخضراء فيما سقط الاخر في أحياء سكنية مجاورة فيما لم يعرف بعد فيما اذا تسبب ذلك في خسائر بشرية او مادية في هجوم هو الثالث خلال أسبوع الذي يستهدف منشآت دبلوماسية أو عسكرية أو تجارية غربية في العراق بعد أشهر من الهدوء النسبي.

من جانبها، قالت قيادة العمليات المشترك إن الصواريخ التي قصفت المنطقة الخضراء قد أنطلقت من اتجاه منطقة الكرادة القريبة.

وقال المتحدث باسم العمليات اللواء تحسين الخفاجي في تصريح متلفز ان القصف كان يستهدف السفارة الاميركية لكن الصواريخ سقطت في مناطق داخل الخضراء ولم تؤدِ الى حدوث اي خسائر بشرية .

ومساء الاثنين الماضي، أصابت عدة صواريخ مطار أربيل العراقي الدولي والعديد من الأحياء السكنية في المحافظة أودت بحياة شخص واحد وإصابة ثمانية آخرين، بينهم خمسة في المطار وثلاثة في المدينة فضلا عن إلحاق أضرار مادية بعدد من المنازل والمصالح التجارية".

ويأتي الهجوم الجديد على المنطقة الخضراء في وقت أعلن الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبيرغ الخميس الماضي أن الحلف قرر زيادة تعداد أفراد بعثته في العراق بثمانية أضعاف.

وقال ستولتنبيرغ خلال مؤتمر صحفي عقده في ختام اليوم الثاني من اجتماع وزراء دفاع الناتو إن الحلف قرر زيادة تعداد بعثة حلف شمال الأطلسي في العراق بثمانية أضعاف .. مبيناً أن "القرار يقضي بزيادة عدد أفراد البعثة من 500 حتى أربعة آلاف فرد.

وعادة ما تستهدف المليشيات العراقية الموالية لايران اهدافا اميركية في العراق تضم خبراء عسكريين اميركيين حيث كانت الولايات المتحدة قد حذرت السلطات العراقية مؤخرا من انها ستضطر الى اغلاق سفارتها في بغداد في حال استمرت المجاميع المسلحة استهداف مصالحها في العراق وخاصة سفارتها ومواقعها العسكرية.