قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


القاهرة: قال وزير الاتصالات المصري طارق كامل الثلاثاء ان مصر تعمل على اعداد خطة تتكلف مليار دولار لزيادة انتشار خدمات الانترنت فائق السرعة الى أربعة أمثاله في السنوات الاربع القادمة ليصل الى أربعة ملايين أسرة.
وأضاف كامل للصحفيين أن مصر بحاجة لاستثمار مليار دولار خلال السنوات الاربع القادمة لتعزيز انتشار الخدمات فائقة السرعة في اطار خطة سيعلنها الوزير في الربع الاول من 2010 لتعزيز الوصول الى الخدمة في مصر.

وتعزز الحكومة البنية التحتية للانترنت فائق السرعة بهدف جذب الشركات الاجنبية ومن بينها مراكز الاتصالات للاستفادة من قوة العمالة الرخيصة نسبيا التي تجيد اللغات الاجنبية.وقال كامل ان معظم الاستثمارات ستكون في خدمات تجمع بين الخدمات السلكية واللاسلكية والهواتف المحمولة في المناطق الريفية والمدنية على حد سواء.وأضاف أن مصر استثمرت في الكابلات الدولية للانترنت فائق السرعة الامر الذي سيضاعف طاقة الكوابل الممتدة اليها بمثلين أو ثلاثة أمثال من 60 جيجا بيت في الثانية حاليا في النصف الثاني من 2010.

وقال ان الحكومة تعمل على وصول خدمات الانترنت فائق السرعة الى 20 في المئة من السكان وهو ما يعني زيادة توصيل هذه الخدمات من مليون أسرة الى اربعة ملايين اسرة.