قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سردت مصمِّمة الأزياء إليزابيث إيمانويل تفاصيل تصميمها لثوب زفاف الأميرة ديانا، موضحةً التَّصور الذي تضعه لفستان زفاف كاترين ميدلتون، الأميرة المنتظرة للمملكة المتَّحدة.


القاهرة: بعد الإعلان رسميًّا عن خطوبة ولي عهد بريطانيا الأمير ويليام وصديقته كاترين ميدلتون، الملقَّبة بـquot;كيت المنتظرةquot; بسبب طول مدَّة علاقتهما الَّتي استمرت 8 سنوات، والاستعداد فعليًّا لعقد الزفاف في ربيع أو صيف العام المقبل، نشرت جريدة quot;دايلي ميلquot; مقالاً صحافيًّا لمصمِّمة الأزياء، إليزابيث إيمانويل، سردت من خلاله تفاصيل اختيارها وزوجها لتصميم ثوب زفاف الأميرة الراحلة ديانا وتوقعاتها للثوب الذي ستطل به كاترين في حفل زفافها العام المقبل.

إليزابيث الَّتي أكَّدت أنّْ اختيارها وزوجها ديفيد لتصميم ثوب الزفاف الملكي كان مفاجأةً لهما، لحداثة خبرتهما حينها في مجال تصميم الأزياء، وقالت:quot;عندما سمعت خبر خطبة كيت والأمير ويليام عاد بي الزمن 30 عامًا إلى الوراء وتذكَّرت المسؤوليَّة الكبيرة الَّتي تحمَّلتها وزوجي ديفيد عندما قمنا بتصميم ثوب الأميرة الراحلة دياناquot;.

وأضافت:quot; واجهنا صعوبات عديدة عند تصميم ذلك الثوب الملكي، لأننا كنا جديدان في مجال تصميم الأزياء، فضلاً عن ضيق الوقت، إذ أنجزنا التَّصميم في 3 أشهر فقط، وهو أمر بالغ الصعوبة خصوصًا عندما تصمم ثوب زفاف لأميرةquot;.

وعلى الرغم من صرامة التَّقاليد الملكيَّة والقواعد الرسميَّة، إلاَّ أنَّ عمليَّة تصميم ثوب الزفاف الملكي بسيطة وغير معقَّدة حسبما أكَّدت إليزابيث، لكنها ترى أنَّ الصعوبة في ذلك الحدث هو ضرورة تجربة عدَّة تصاميم وأفكار تكون مختلفة وغير متوقَّعة لكنها ملائمة للعروس في ذات الوقت، لأنَّ الثوب الذي ترتديه الأميره يشاهده الملايين.

ولذلك طالبت إليزابيث أي مصمم سيتحمَّل مهمَّة تصميم ثوب كاترين بالاهتمام بمراجعة الكتب التَّاريخيَّة للوصول إلى أفكار مبتكرة.

ومن ناحيتها، تؤكِّد إليزابيث إيمانويل أنَّ ثوب كاترين سيختلف كثيرًا عن الفستان الخاص بالأميرة الراحلة ديانا سواء من حيث طول الذيل أو التَّصميم ككل، وأشارت:quot;أرى كيت في ثوب حالم بسيط من الحرير الأبيض المائل الى الذهبي والطبقات المصنوعة من قماش الكريب الذي يعطي مزيدًا من الأناقة والإثارة للعروسquot;.

كما استمرت إليزابيث في وصف تصورها لثوب زفاف خطيبة الأمير ويليام قائلةً: quot;الثوب الذي أتخيل كيت فيه سيحتوي على أكمام من الأورغنزا تغطي الأكتاف والجزء العلوي، مع إضافة نقوشات من الدانتيل لزيادة تفاصيل الثوبquot;، معتبرةً أنَّ وضع أي أغراض أو اكسسوارت شخصيَّة لكيت - بروش أو وردة ـ تزيد من جماليَّة الثوب وقيمته.