قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تظهر باريس هيلتون في quot;لوكquot; جديد يسيطر عليه اللونان الأبيض والأسود، وذلك على غلاف العدد الجديد من مجلة quot;فوغquot; الأميركية،والذي يتناول عبر صفحاته موضوعات تناقش فكرة التحول.

نيويورك: قارئ العدد الجديد من مجلة quot;فوغquot; بالكاد سيتمكن من التعرف إلى باريس هيلتون التي تتصدر غلاف عدد يوليو ndash; تموز، إذ تظهر نجمة هولييود في quot;لوكquot; جديد يسيطر عليه اللونان الإبيض والأسود، معتمدة على ظلال العين الداكنة، ومرتدية معطفا أسود طويلا يكشف أجزاء من جسدها الذي زينته بلباس جلدي أسود يمتد من الفخذين حتى أعلى البطن.

هيلتون في حوارها لعدد يوليو من مجلةquot;فوغquot; الأميركية والذي يناقش موضوعات متعلقة بفكرة quot;التحولquot;، أكدت أنها تعيش حياة مزدوجة ومتناقضة، فأحيانا تكون الفتاة المدللة المحبة للحياة البسيطة والمرفهة، و أحيانا أخرى يتوجب عليها أن تتحمل مسؤوليات إدارية متعلقة بما لايقل عن سبعة عشر خط إنتاج خاصا بها، وهو الجانب الذي ستظهره باريس في برنامجها الجديد quot;The World According to Parisquot;.

ومن ناحيتها، تقول باريس لـquot;فوغquot;: quot; بدأت العمل منذ 15 عاما، وأعترف أنني أحب برنامجي الجديد لانه سيظهر جانبا آخر من جوانب حياتي، وهي سيدة الأعمال باريس هيلتون وعلاقتها بأهلها وأصدقائها.quot;

وفي سياق متصل، أوضحت باريس في حوارها أنها متأثرة بنجمة الإغراء مارلين مونرو، كما أبدت اعجابها بكل من كيت موس وأوبرا وينفري.