جنيف: تعهد مدير منظمة الصحة العالمية الإثنين القيام بكل الخطوات المطلوبة لكشف مصدر الفيروس الذي تسبب بوباء كوفيد-19، رافضا اتهام الوكالة الأممية بأنها تساهلت للغاية مع الصين.

وقال تيدروس ادهانوم غبريسوس "نريد أن نعرف المصدر وسنبذل كل ما هو ممكن لمعرفته"، علما أن المنظمة تأمل بإرسال فريق علمي سريعا الى منطقة يوهان في الصين، حيث ظهر الفيروس.

وأكد أن "ليس هناك ما نخفيه".

وقال "موقف منظمة الصحة واضح جدا : علينا معرفة مصدر هذا الفيروس لأن من شأن ذلك أن يساعدنا في تفادي أوبئة مستقبلا".

وأوضح أنها "مسألة تقنية" منددا بأن يكون البعض قاموا ب"تسييسها".

والولايات المتحدة البلد الاكثر تضررا بالوباء مع أكثر من 262 الف وفاة، اتهمت بكين بالتستر على أمور ومنظمة الصحة بالانصياع لرغبة السلطات الصينية. وتشتبه دول اخرى رغم انها لا تنتقد الصين بهذه الشدة، بأن بكين تضع عراقيل.

ومهمة الفريق الدولي المؤلف من حوالى عشرة علماء معروفين في مجال خبراتهم، كشف مصدر الفيروس وكيفية انتقاله الى الانسان لكنه لم يتمكن حتى الآن من زيارة الصين حيث ظهر الفيروس للمرة الاولى نهاية 2019.

والاسبوع الماضي قالت منظمة الصحة انها تأمل في "نشر الفريق على الارض في اقرب فرصة" وهو الذي يجري بانتظام مؤتمرات افتراضية مع خبراء صينيين ولكن حتى الآن لم يتم تحديد اي موعد لذلك.

وقال تيدروس "موقف منظمة الصحة كان في غاية الوضوح. سنبدأ الدراسة من يوهان وسنستند الى النتائج التي نحصل عليها لتحديد ما اذا كان هناك خيوط اخرى لدرسها".

وشدد على "اننا لن نتوقف حتى نكشف حقيقة مصدر الفيروس لكننا سنستند الى العلم".

ويعتقد العلماء ان الخفافيش وراء تفشي فيروس كورونا المستجد لكن لا يزال الحيوان الوسيط الذي ساهم في انتقال الوباء الى الانسان غير معروف.

مواضيع قد تهمك :