قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إعداد كارل كوسا من بيروت: أنشأت مجموعة من المسيحيين الإنجيليين في البرازيل شبكة للتواصل الاجتماعي يحظر فيها تمامًا نشر أي محتوى جنسي أو شتائم من أي نوع. ويقول مؤسسو الموقع الذي يسمى "فيسغلوريا" إن الموقع جذب 100 ألف عضو منذ إطلاقه في الشهر الماضي.

يحظر تداول 66 كلمة على الموقع، ويحتوي على زر "موافقة" للتعبير عن تقدير التعليقات. وهناك شبكة اجتماعية للمسلمين تحمل اسم "أمة لاند" أطلقت في عام 2013 ويصل عدد أعضائها حاليًا إلى نحو 329 ألف شخص. ويتضمن "أمة لاند" "إعدادات مطولة للخصوصية" للنساء واقتباسات إسلامية يومية ملهمة.

وقال مؤسسا هذا الموقع الإسلامي معروف يوسفبوف وجمال الدين دايلييف في مقابلة بعد فترة قصيرة من إطلاق الموقع: "لقد أسّسنا أمة لاند استنادًا إلى أسس إسلامية، ولا مجال فيها للثرثرة التافهة أو التفاخر أو القيل والقال أو الغيبة، بل التركيز على الرسالة التي لها أهمية بالفعل". ويتوافر موقع فيسغلوريا البرازيلي حاليًا باللغة البرتغالية فقط، لكن هناك خطط لإطلاق خدمات بلغات أخرى وتطبيق للهاتف المحمول.
&