GMT 0:50 2016 الثلائاء 11 أكتوبر GMT 8:50 2016 الأربعاء 12 أكتوبر  :آخر تحديث
بريبوس تحدث مع 168 مسؤولاً جمهوريًا

ترامب يتنفس الصعداء بعد صدور هذا القرار!

جواد الصايغ

سيتمكن دونالد ترامب من تنفس الصعداء، بعد التصريحات التي نقلت عن رئيس اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري رينس بريبوس.


إيلاف من نيويورك: انقشعت عاصفة الغبار التي أثيرت في الحزب الجمهوري، حول إمكانية انسحاب المرشح دونالد ترامب من السباق الرئاسي، اثر التسجيلات الصوتية التي تم تسريبها يوم الجمعة الماضي.

وعاش الحزب الجمهوري حالة من المد والجزر في الايام الاخيرة، بعد ظهور قضية التسجيلات، ومسارعة عدد من المسؤولين الجمهوريين الى المطالبة بسحب ترامب وتسمية مرشح آخر، غير ان رئيس اللجنة الوطنية في الحزب رينس بريبوس حسم الجدال في تصريح له اليوم.

الجمهوريون خلف ترامب

وبحسب مصادر اميركية، فإن بريبوس ابلغ 168 عضوًا في الحزب الجمهوري في محادثة خاصة، وقوف الحزب بشكل كامل خلف دونالد ترامب في الانتخابات العامة، المقرر إجراؤها يوم الثامن من نوفمبر القادم.

اعتذر ونحن معه

وعن التصريحات التي وردت على لسان ترامب في الشريط المصور، علق بريبوس قائلاً بحسب المصادر "إن المرشح اعتذر والحزب سيقف معه".

هجوم على رايان

ومهد قرار بريبوس الطريق امام عدد من المسؤولين الجمهوريين لمهاجمة رئيس مجلس النواب، بول رايان، بعد التصريحات التي اطلقها اليوم حيال دونالد ترامب.

واعلن رايان بأنه لن يشارك في أي حملة انتخابية لدعم ترامب، من دون أن يعلن عن سحب دعمه الشخصي للمرشح الجمهوري.

وقالت اشلي سترونغ الناطقة باسمه، "سيخصص الشهر المقبل بكامله لحماية الغالبيتين في الكونغرس"، أي الأكثرية الجمهورية في مجلسي النواب والشيوخ".

واوضحت أن رايان "سيبذل كل ما في وسعه لكي لا تحصل هيلاري كلينتون على شيك على بياض مع كونغرس يسيطر عليه الديموقراطيون"، خلال الانتخابات التشريعية التي ستجري في اليوم نفسه مع الانتخابات الرئاسية في الثامن من نوفمبر المقبل.

وردّ دونالد ترامب في تغريدة له على كلام رايان، حيث كتب يقول:" يجب على بول رايان قضاء المزيد من الوقت في العمل على الموازنة والوظائف والهجرة غير الشرعية، ولا يجب عليه ان يضيع وقته بالدخول في صراع مع المرشح الجمهوري".

وفي السياق نفسه، رد ستيفن شيفلر احد مسؤولي الحزب الجمهوري في ولاية ايوا، التي تعدّ من الولايات المتأرجحة، على رايان قائلاً، "أود أن يبقي فمك مغلقًا، اذا كنت لا ترغب في العمل مع ترامب فلا تعمل، أنا أفهم أن لديه (رايان) وظيفة عليه القيام بها، ولكن هل تريدون أن تعطوا الانتخابات لكلينتون؟".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار