GMT 7:31 2017 السبت 4 فبراير GMT 7:40 2017 السبت 4 فبراير  :آخر تحديث
خمسون برلمانيًا وجّهوا رسالة إليه

ديمقراطيون يطالبون ترامب بإيضاحات حول مستشاره للشؤون الدبلوماسية

أ. ف. ب.

واشنطن: وجّه خمسون برلمانيًا ديموقراطيًا رسالة إلى دونالد ترامب الجمعة، يطلبون فيها توضيحات من الرئيس الاميركي، بعد تعيينه مستشاره للشؤون الاستراتيجية ستيفن بانون عضوًا دائمًا في مجلس الامن القومي.

وكان تعيين المدير السابق للموقع الالكتروني اليميني المتطرف "برايتبارت" في مجلس الامن القومي الذي يعد "وزارة خارجية مصغرة" داخل البيت الابيض، ادى الى سلسلة ادانات، خصوصًا بسبب افتقاده الى الخبرة في العمل الدبلوماسي.

وجّه الديموقراطيون الرسالة، بعد تقديمهم اقتراحي قانونين الاربعاء واحد في مجلس الشيوخ وواحد في مجلس النواب، بهدف اقصاء ستيفن بانون، الذي يثير جدلا كبيرا، وتصفه وسائل الاعلام الاميركية بـ"الرئيس بانون"، من منصبه الجديد.

دفع رئيس اركان الجيوش الاميركية ومدير الاستخبارات ثمن هذه العملية لإعادة تنظيم المجلس، الذي يتمتع بنفوذ كبير ويقدم النصح للرئيس في قضايا الامن القومي، ولم يعودا يشاركان بانتظام في اجتماعات المجلس.

وقال الديموقراطيون في مجلس النواب في رسالتهم ان "الامن القومي يجب الا يكون ضحية السياسة الحزبية". واضافوا "نشجع على اعادة مدير الاستخبارات ورئيس اركان الجيوش الاميركية كعضوين دائمين" في مجلس الامن القومي.

من جهة اخرى، يطالب البرلمانيون ترامب "بتفسير مكتوب لقراره ادخال السياسة" الى مجلس الامن القومي عبر تعيينه المصرفي السابق البالغ من العمر 63 عامًا عضوا دائما في المجلس.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار