GMT 10:58 2017 الثلائاء 21 مارس GMT 11:34 2017 الخميس 23 مارس  :آخر تحديث
وزير الخارجية الأميركي لن يشارك في اجتماعات (الناتو)

موسكو لا تنفي ولا تؤكد زيارة تيلرسون في أبريل

نصر المجالي

نصر المجالي: رداً على تصريحات لمسؤول أميركي عن زيارة وشيكة لوزير الخارجية ريكس يلرسون لموسكو، سارع الكرملين والخارجية الروسية إلى التأكيد أنه من السابق لأوانه الحديث عن الزيارة أو أية لقاءات على هامشها. 

وأعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم الثلاثاء، أن مسألة التحضير لاحتمال لقاء وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون والرئيس الروسي يمكن الحديث عنها فقط بعد التصريحات الرسمية لزيارته.

ونقلت وسائل الإعلام الروسية عن بيسكوف قوله للصحافيين: "دعونا ننتظر عندما ستصدر تصريحات رسمية بهذا الشأن، وليس أخبار (رويترز)، بل عندما تبلغ وزارتا الخارجية الأميركية والروسية عن الزيارة".

وأشار بيسكوف إلى أن جلسات الاستماع في الكونغرس الأميركي بمشاركة جهاز الأمن الفدرالي حول تأثير روسيا على الانتخابات، من الصعب اعتبارها إسهامًا بناء في تنمية العلاقات الروسية الأميركية.

ورد على سؤال حول ما إذا كانت هذه الجلسات تصعب آفاق تحسين العلاقات بين البلدين: "أكيد أن من الصعب اعتبارها إسهامًا بناء في قضية العلاقات الثنائية".

كلام زاخاروفا

من جهتها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن موسكو لا تنوي حاليًا نفي أو تأكيد المعلومات حول زيارة وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، لروسيا في أبريل المقبل.

وكتبت زاخاروفا في صفحتها على موقع "فيسبوك" الثلاثاء: "في المرحلة الحالية لا نعتزم تأكيد ولا نفي المعلومات الواردة".

ويأتي التصريحان من المسؤولين الروسيين، غداة تأكيد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية اليوم الثلاثاء أن تيلرسون سيقوم بزيارة لروسيا في أبريل المقبل.

وقال المسؤول "سيتوجه (تيلرسون) في أبريل إلى لقاء مجموعة السبع الكبار في إيطاليا، وبعد ذلك إلى روسيا لعقد لقاءات". ولم يحدد المسؤول موعد زيارة تيلرسون المرتقبة بدقة.

ويشار إلى أن تيلرسون كان التقى نظيره لافروف مرة واحدة في بون في 16 فبراير الماضي. 

عدم حضور الناتو

وكانت وسائل إعلام نقلت عن مسؤولين أميركيين أن وزير الخارجية لا يعتزم حضور اجتماع وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي (ناتو) يومي الـ5 والـ6 من أبريل المقبل، وسيتوجه إلى روسيا في وقت لاحق من ذلك الشهر، في خطوة قد يعتبرها الحلفاء تقديمًا لمخاوف روسيا على مخاوفهم.

وأضاف اربعة مسؤولين أميركيين أن تيلرسون ينوي التغيّب عن اجتماعات من أجل حضور محادثات منتظرة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ في منتجع مار-إيه-لاجو الذي يملكه ترامب في فلوريدا.

ولم يصدر تعليق فوري عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية مارك تونر بشأن ما إذا كان تيلرسون سيغيب عن اجتماع حلف الأطلسي، في حين أشار مسؤولان أميركيان إلى أن زيارة تيلرسون لموسكو ستكون في 12 أبريل.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار