GMT 15:28 2017 الأحد 8 يناير GMT 15:45 2017 الأحد 8 يناير  :آخر تحديث
النادي الأندلسي يصارع من أجل القاء

هويغ منتقداً إدارة فالنسيا: لا تعرفون سوى قول الحماقات

مراد حاج

شنّ الرئيس السابق لنادي فالنسيا الإسباني، باكو رويغ، هجوماً حاداً على الإدارة الحالية للفريق الأندلسي، متهماً أعضائها بتبذير الأموال على شراء لاعبين دون المستوى.

وكان لسوسو غارسيا بيتارتش، المدير الرياضي لنادي فالنسيا، النصيب الأكبر من انتقادات رويغ، كما نال المدرب السابق غاري نيفيل نصيبه من الانتقادات لإصراره على البقاء، الموسم الماضي، لفترة طويلة في الفريق رغم النتائج السيئة التي سجلها.

وقال باكو رويغ، في حوار مع صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية: "السيد غارسيا بيتارتش يجب أن يرحل لما تسبب به من مشاكل لهذا الفريق، إنه لا يعرف سوى قول الحماقات والتعاقد مع لاعبين أغبياء، من هو بيتارتش ليكون مديراً لثالث أكبر أندية إسبانيا؟ لقد تعبت من كثرة أكاذيبه، يقول إنه سيرحل لكنّهم لا يسمحون له بذلك، بإمكانه فقط أن يرحل".

وأضاف رويغ، متحدثاً عن المالك الحالي للنادي، رجل الأعمال السنغافوري بيتر ليم: "هذا السيد، لا أعرف لماذا أخذ الفريق إلى سنغافورة، ما الذي يعرفه عن كرة القدم؟ تشيزاري برانديلي (المدرب السابق) عاد بسرعة إلى منزله، والآخر الذي كان يعمل معلقاً (في إشارة إلى غاري نيفيل) كان أحد أسوأ المدربين الذين رأيتهم في حياتي، الرجل الإنكليزي كان عليه أن يعود سريعاً إلى منزله".

باكو رويغ، البالغ من العمر 8 7 عاماً، انتقد أيضاً وبطريقة ساخرة مهاجم الفريق رودريغيو، حيث قال عنه: "لماذا تدفع 30 مليون يورو للتعاقد مع لاعب غبي؟ رودريغيو لا يساوي 30 مليون حتى وإن كان مليئاً بالنبيذ، فالنسيا فريق كارثي وهذا يؤلمني، إنه يبدو ميت بالنسبة لي".

ويحتل نادي فالنسيا حالياً المركز 17 في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم برصيد 12 نقطة فقط من 15مباراة، ما يعني انه سيصارع في الموسم الحالي على البقاء في دوري الدرجة الأولى مثلما كان الشأن في الموسم الماضي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة