GMT 8:39 2017 الأربعاء 18 أكتوبر GMT 10:21 2017 الأربعاء 18 أكتوبر  :آخر تحديث
اعتبره أحد أكثر اللحظات فخرا في مسيرته الكروية

غوارديولا فخور بالفوز على نابولي في دوري أبطال أوروبا

أ. ف. ب.

وصف الاسباني جوسيب غوارديولا فوز فريقه مانشستر سيتي الانكليزي على ضيفه نابولي الايطالي 2-1، الثلاثاء في دوري ابطال اوروبا في كرة القدم، بانه أحد أكثر اللحظات فخرا في مسيرته الكروية.

وتقدم سيتي بسرعة 2-صفر عبر رحيم سترلينغ والبرازيلي غابريال جيزوس، قبل ان يقلص الغيني امادو دياورا الفارق من نقطة الجزاء في آخر ربع ساعة، وذلك بعد اهدار زميله البلجيكي دريس مرتنز ركلة أخرى صدها الحارس البرازيلي ادرسون.
وقبل المباراة، كان غوارديولا قد أشاد بالمدرب ماوريتسيو ساري الذي قاد نابولي الى 8 انتصارات من 8 مباريات مطلع الموسم في الدوري الايطالي، ثم وصف الفريق الجنوبي بانه اقوى خصم واجهه في حياته.
وقال بيب الذي قاد برشلونة الاسباني الى لقب دوري الابطال مرتين "أعتقد انها كانت مباراة رائعة من الطرفين. واجهنا أحد أفضل الاندية التي لعبت ضدها في مسيرتي، وربما الأفضل".
وتابع "هذا احد اكثر الانتصارات التي افخر فيها في مسيرتي.. اليوم فزنا أمام فريق رائع. كي تقوم بذلك عليك ان تقدم اداء رائعا".
وحقق سيتي فوزه على ملعب "الاتحاد" حيث سحق ستوك 7-2 في الدوري المحلي الذي يتصدره الفريق الازرق بعد بداية نارية.
لكن اصرار سيتي على بناء اللعب من الخلف، منح نابولي فرصا كادت تخرجه بنقطة التعادل على الأقل لو أحسن استغلالها.
وأجاب غوارديولا على سؤال حول تكتيكه الذي ولد مزيدا من الضغوط لنابولي "يجب أن نقوم بذلك أكثر. تلعب الكرات الطويلة أمام هذا الفريق، سيهاجمونك في ثانيتين. في كرة القدم، كلما تكون الكرة سريعة بالابتعاد كلما تكون أسرع بالعودة".
وأردف المدرب الذي رفع رصيد فريقه الى 9 نقاط كاملة من 3 مباريات "يجب أن تبني لعبك بطريقة أفضل، للاتصال مع كيفن (البلجيكي دي بروين) و(الاسباني دافيد) سيلفا. اذا لعبت كرات طويلة، فان (السنغالي خاليدو) كويلبالي و(الاسباني راوول) البيول أقوى من مهاجمينا. تمضي 90 دقيقة وأنت تركض".
وتابع "بدلا من ذلك، هم يركضون وراء الكرة. هذه هي النقطة. هناك مخاطرة، ثم انك تسجل الاهداف لانك تخلق الفرص بعد ذلك. يجب أن تلعب قدر الإمكان".
ورفع سيتي رصيده الى 9 نقاط، مقابل 6 لشاخاتار دانيتسك الاوكراني الذي فاز على مضيفه فينورد روتردام الهولندي 2-1، فيما تجمد رصيد نابولي الذي لم يفز في انكلترا اوروبيا عند 3 نقاط.
- خطوة كبيرة إلى الأمام -
بدوره، قارن ساري المباراة مع زيارته الاخيرة الى أرض فريق كبير، عندما خسر امام ريال مدريد الاسباني 1-3 في دور الـ16 الموسم الماضي "حتى بعد اهدار ركلة جزاء، استطعنا أن نعود ونقاتل. بعد هذه المباراة يجب أن نشعر بالاطمئنان وبثقة أكبر. رأيت خطوة كبيرة إلى الأمام مقارنة مع مباراتنا في مدريد العام الماضي".
وترك ساري لاعبيه البرازيلي آلان وجورجينيو على مقاعد البدلاء قبل مواجهة انتر في مباراة قمة في نهاية الاسبوع في الدوري المحلي، وذلك بعد تخطيه روما القوي الاسبوع الماضي.
وعرج مهاجم الفريق لورنتسو انسينيي في نهاية المباراة، لكن ساري لم يكن قلقا على لياقته البدنية "آمل ان تكون الأمور على ما يرام مع لورنستو. لقد عانى من مشكلات عضلية. ربما يكون مجرد ارهاق".
وعن امكانية منافسة سيتي على اللقب القاري، قال ساري "فريقهم رائع. يملكون كل شيء. يتمتعون بالسرعة وهم أذكياء تكتيكيا".
وتابع "اذا بقيت حالتهم الجسدية والذهنية جيدة، كما هو الحال الان، اعتقد انه بمقدورهم اكمال المشوار".

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة