GMT 11:30 2017 الخميس 10 أغسطس GMT 11:36 2017 الخميس 10 أغسطس  :آخر تحديث
في المرحلة الثانية من الدوري الفرنسي

موناكو لظهور أفضل وسان جرمان في انتظار نيمار

أ. ف. ب.
مواضيع ذات صلة

يسعى موناكو حامل اللقب الى الظهور بصورة مختلفة عن مباراته الأولى عندما يحل الأحد ضيفا على ديجون في المرحلة الثانية من الدوري الفرنسي في كرة القدم، بينما يأمل وصيفه باريس سان جرمان في تأكيد بدايته القوية ضد مضيفه غانغان في مباراة سيخوضها على الأرجح في غياب نجمه الجديد نيمار المنتظر بطاقة انتقاله.

ويأمل موناكو في تقديم أداء أفضل من مباراته الأولى على أرضه ضد تولوز حين عانى للخروج فائزا 3-2 في مباراة تخلف خلالها مرتين قبل ان يمنحه المدافع الدولي البولندي كميل غليك التقدم للمرة الاولى والاخيرة في الدقيقة 70.
ولم يقدم فريق الامارة أداء مقنعا على غرار تحضيراته للموسم الجديد حينما حقق فوزين فقط في سبع مباريات. وكانت الخسارة الأخيرة، أمام سان جرمان 1-2 في "كأس الابطال" بين بطلي الدوري والكأس.
والى جانب خسارته عناصر مؤثرة مثل البرتغالي برناردو سيلفا وبنجامان مندي وتييموي باكايوكو وقائده المغربي نبيل درار وفالير جرمان، تأثر موناكو بالأداء المتواضع نسبيا لنجمه كيليان مبابي الذي لا يزال يتردد انه قد ينتقل الى ريال مدريد الإسباني أو سان جرمان.
ويؤكد المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم الذي حقق فريقه فوزه الـ13 تواليا في الدوري المحلي، أنه لا يشعر بالقلق لأن "مستوى الفريق سيرتفع"، متوقعا أن تكون "هناك حركة كبيرة في سوق الانتقالات. الأمر لم ينته. الهدف هو أن نعمل بشكل جيد حتى أيلول/سبتمبر".
وعلى رغم تأكيد نائب رئيس النادي الروسي فاديم فاسيلييف بعد الفوز على تولوز بأن مبابي لم "يعرب يوما عن رغبته بالرحيل"، فإن مصير المهاجم الشاب ليس محسوما، لاسيما في ظل الاغراءات المالية والحديث عن أن قيمته تصل الى 180 مليون يورو.
وأشار فاسيلييف الى ان اللاعب الذي تتنافس عليه أندية كبرى مثل ريال وسان جرمان وبرشلونة الإسباني ومانشستر سيتي الإنكليزي، "في طور التفكير بالمشروع الرياضي، وهذا أمر طبيعي تماما".
ومبابي ليس اللاعب الوحيد المرشح لترك نادي الإمارة، بل تتحدث التقارير عن اهتمام أرسنال الانكليزي بضم توماس ليمار، كما حال برشلونة، فيما يبدو سان جرمان مهتما بالبرازيلي فابينيو، الا ان موناكو لا يحبذ انتقاله الى فريق منافس في الدوري المحلي.
وفي المقابل، حاول موناكو التعويض بتعاقده هذا الأسبوع مع لاعب جديد ثامن لهذا الموسم هو الدولي الجزائري رشيد غزال في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده مع ليون فريق بداياته.
وولن ينتظر فريق الإمارة طويلا لمعرفة أين وضعه هذا الموسم في سباق الصراع على اللقب، إذ سيواجه مرسيليا المتجدد في المرحلة الرابعة ثم نيس ثالث الموسم الماضي في المرحلة التي تليها.
- سان جرمان ينتظر نيمار -
من جهته، أظهر سان جرمان في المرحلة الافتتاحية استعداده لاستعادة اللقب الذي توج به أربعة مواسم متتالية قبل موناكو، بالفوز على الوافد الجديد اميان 2-صفر تحت ناظري نجمه الجديد نيمار.
ولم يتمكن الدولي البرازيلي من المشاركة في مباراة السبت بسبب تأخر أوراق انتقاله من برشلونة الإسباني، ومن المرشح أن يغيب ايضا عن لقاء الأحد ضد غانغان في ظل عدم حل هذه المسألة.
وقدم سان جرمان نجمه، أغلى لاعب في العالم بقيمة انتقال بلغت 222 مليون يورو، الى المشجعين قبيل مباراته الافتتاحية الاسبوع الماضي، أمام اكثر من 45 الف متفرج في ملعب "بارك دي برينس".
وقال المدرب الاسباني لسان جرمان أوناي ايمري ان الاتحاد الاسباني لم يستجب بعد لطلب رابطة الدوري الفرنسي بشأن أوراق نيمار.
وأشار رئيس الرابطة الفرنسية ديدييه كيو السبت لشبكة "بي ان سبورتس" ان أمام الاتحاد الإسباني "سبعة ايام للاستجابة (...) وإذا لم يرسل الاتحاد الاسباني البطاقة في غضون سبعة أيام، فحينها، سيتولى الاتحاد الدولي لكرة القدم +فيفا+ هذا الملف".
وأشارت تقارير صحافية الى ان برشلونة لن يرسل هذه البطاقة الى الاتحاد الإسباني إلا بعد حصوله على كامل مبلغ الـ222 مليون يورو. وأمام سان جرمان حتى مساء الخميس لتسجيل انتقال نيمار في الاتحاد الدولي، وإلا سيكون عليه الانتظار للاسبوع المقبل.
ويسعى ليون الى فرض نفسه منافسا جديا منذ البداية عندما يحل السبت ضيفا على رين، لاسيما بعد الأداء المميز الذي قدمه في المرحلة الافتتاحية ضد العائد تولوز (4-صفر) بفضل الوافد الجديد الدومينيكي ماريانو دياز، القادم من ريال مدريد الإسباني، والقائد نبيل فقير اللذين تقاسما الأهداف.
ومن جهته، يأمل نيس، ثالث الموسم الماضي، في تعويض بدايته المتعثرة ضد سانت اتيان (صفر-1)، من خلال الفوز على تروا الجمعة في افتتاح المرحلة باستمرار غياب مهاجمه الإيطالي ماريو بالوتيلي المصاب، بينما لن يشارك الوافد الجديد الهولندي ويسلي شنايدر لعدم جاهزيته بعد.
أما مرسيليا الفائز افتتاحا على ديجون بثلاثية نظيفة، فيأمل في تأكيد بدايته القوية على حساب مضيفه نانت الذي خسر الأسبوع الماضي مباراته الأولى بقيادة مدربه الجديد الإيطالي كلاوديو رانييري على يد ليل (صفر-3) ومدربه الجديد ايضا الأرجنتيني مارسيلو بييلسا.
ويلعب ليل في هذه المرحلة مع مضيفه ستراسبورغ الأحد، فيما يلتقي بورد

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة