قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
ايلاف- جسدها الجميل جعل منها في وقت قصير احدى العارضات المفضلات لدى الشركات المتخصصة بملابس السباحة.. لتسعى اليها قبل ان تتم العارضة الحسناء سنها العشرين.
آنا كلاوديا ميتشلز برازيلية بعينين خضراوين، بشعر اشقر وبانف صغير تمايلت على اهم خشبات العرض العالمية وحصلت على امتياز الصحافة والمقابلات تماما كحصولها على عقود افضل دور العرض. لم تبدأ العمل في عرض الازياء بعد فوزها مباراة جمالية او
ما شابه.. مع انها كانت لتفوز لو فعلت.
سمتها مجلة فوغ& ملكة خشبات العرض لتحل نعومي كامبل وصيفة اولى.. متفوقة على مواطنتها جيزيل باندشن.
مواليد جوينفيل- سنتا كتارينا في البرازيل 31 تموز (يوليو) عام 1982.& صار لهذه الشابة بنظرتها الحزينة مكانتها في عالم الموضة.. تعرفت الى ماكلي وكالة "ميغا" عبر صديق. وبما ان جمالها ليس بحاجة الى شهادة اثنين، وقعت عقدا مع الوكالة لتنتقل وتعمل في اوروبا في مدة قصيرة. ووقعت، الى جانب "ميغا"،&
عقودا مع مع وكالات "وومن مودل" (نيويورك)، "فاشن" (ميلانو)، "سيتي مودل" (باريس)، "لويزا مودلز" (المانيا) ولا تزال تعمل معها جميعا. عرفتها عروض فيرساتشي& ولوي فويتون وعرضت على الخشبات لدور دونا هاغ، جيني، جورجيو ارماني، مارك جاكوبز (1999)، كلويه، اكستي، غوتشي، روبرتو كافالي، فيكتورياز سيكرتز (2000)، بيبلوس، هولاند وهولاند، جون بارتلت، مايكل كورس، ميسوني، فيرساتشي، ان سوي (2001).
صورت اعلانات لكالفن كلاين، ارماني، لوي، فالنتينو، وتيري موغلر، ميسوني، سابا، تارت، فاليزير، فيتزانو، زومب، فيرسوس وغيرهم. سافرت بفضل جمالها حول العالم.
ظهرت على غلافات مجلات عديدة ابرزها ديسفيلي برازيل (1998 و1999)، فوغ الفرنسية، ستوكهولم نيو سويدن، فوغ البريطانية (2000)، نوفا (2001).
هوايتها جمع الاساور من كل بلد تزوره.. ولا بد انها صارت كثيرة.
شاركت في تموز (يوليو) 2001& في عرض ساوباولو لملابس البحر وعرضت لرالف لوران وكالفن كلاين كما صورت لكاتالوغ فاليزير.