قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس ـ كشفت صحيفة لوموند الفرنسية أمس ان عددا محدودا من النواب الاميركيين طالبوا باستخدام صاروخ نووي خفيف انتجته الولايات المتحدة عام‏1998‏ لتدمير الكهوف في أفغانستان‏.‏
وقالت الصحيفة ان السلاح الجديد الذي اطلق عليه اسم بي‏11/61‏ أو ميني نيوك لصغر حجمه تم اختباره في الاسكا وله قدرة النفاذ خلال الكهوف المقامة داخل الارض بعمق‏6‏ أمتار قبل احداث انفجار شديد بفضل امتلائه بالبلوتونيوم ورأسه المدبب‏.‏
وأوضحت لوموند أن الصاروخ الجديد لايزيد طوله علي‏3‏ أمتار و‏59‏ سنتيمترا وقطره‏34‏ سنتيمترا له قوة تدميرية تصل إلي‏300‏ طن فقط من مادة تي‏.‏ان‏.‏تي وهي قدرة تدميرية ضعيفة للغاية مقارنة بقنبلة هيروشيما التي تبلغ قدرتها التدميرية‏13‏ كيلو طن‏.‏(الأهرام المصرية)
&
&
&
&