قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس ـ من أحمد يوسف‏:‏فيما يعد من الآثار الإيجابية لهجمات سبتمبر الماضي ضد الولايات المتحدة‏,‏ يدرس الخبراء حاليا ظاهرة الإقبال المتزايد والمنقطع النظير علي شراء الكتب التي تتناول الدين الإسلامي‏,‏ والعلاقة بينه وبين الحضارات والديانات الأخري‏,‏ وعلي رأس هذه الكتب التي لاقت هذا الرواج في الغرب‏:‏ القرآن الكريم‏.‏ ففي باريس‏,‏ أكدت إحصاءات ودراسات مختلفة‏,‏ تزايد إقبال الفرنسيين علي شراء نسخ القرآن الكريم إما لقراءته لفهم الظروف والخلفيات الدينية للصراع الحالي‏,‏ وإما لإهدائه لذويهم بمناسبة أعياد الميلاد‏,‏ الأمر الذي جعل مبيعات القرآن الكريم تسجل ـ علي حد ما ذكرته مجلة ماريان الفرنسية ـ أرقاما خيالية في المكتبات الفرنسية‏.‏
وفي واشنطن‏,‏ أرسل المجلس الإسلامي الأمريكي هذا الشهر إلي وكالات حكومية أمريكية نحو عشرة آلاف نشرة تتناول شرح المباديء الأساسية للإسلام الذي يدين به أكثر من مليار نسمة في مختلف أرجاء العالم‏,‏ ويعد أيضا أسرع الأديان انتشارا في الولايات المتحدة حاليا‏.‏
وقالت متحدثة باسم المجلس إن رنين هاتف المجلس لم يتوقف طوال يومي الثاني عشر والثالث عشر من سبتمبر الماضي ـ أي بعد الهجمات مباشرة ـ حيث كان العديد من الناس يحاولون الاستفسار عن معلومات بشأن الإسلام‏,‏ أو لإبداء تعاطفهم مع الدين الإسلامي‏,‏ علي الرغم من كل ما حدث‏,‏ لاقتناعهم بأنه لا علاقة بين الإسلام وما تعرضت له بلادهم‏.‏(الأهرام المصرية)